جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 10 أكتوير 2019

صفات علماء السلطة

عادة ما تحيط السلطة نفسها ببعض الخبرات العلمية والعملية لمساعدتها في إدارة شؤون البلاد، وذلك من خلال استشارتها في بعض الأمور والقضايا الفنية والعلمية والاقتصادية والسياسية والتي تنوي اتخاذ قرارات بصددها. وعملية أن تحيط السلطة نفسها بمجموعة من العلماء والخبرات العلمية أمر وإجراء مقبول وأمر مطلوب ومرغوب لترشيد عملية اتخاذ القرارات التي تنوي السلطة اتخاذها.
وجرت العادة أن يتم اختيار هذه الخبرات والعلماء بعناية فائقة حيث يتوجب أن تتصف  هذه الخبرات العلمية بالإضافة لخبرتها العملية ببعض الصفات مثل الحكمة والحكنة والفطنة والرشد وبعد النظر والكياسة والدراية بالشؤون العامة وحسن التصرف.
ومع الأسف أن بعض علماء السلطة في الوقت الحاضر لا تتوافر منهم معظم الصفات التي تم ذكرها، وأن عملية الاختيار لعلماء السلطة تشوبها العديد من العيوب والمآخذ وتنقصها الشفافية والموضوعية في بعض القضايا الحساسة.
ويلاحظ في الآونة الأخيرة أن بعض العلماء المقربين أو المحسوبين على السلطة يتدخلون في بعض القضايا الحساسة والأمور الخلافيةوالشائكة والتي يمكن أن يساء تفسيرها من قبل العامة ويفهم بأن السلطة تدعم وتؤيد ما يدلي به هؤلاء العلماء من آراء في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة والذين تنقصهم الحكمة والكياسة وحسن التصرف خاصة في ظل غياب الناطق الرسمي للحكومة للرد على بعض القضايا الخلافية والحساسة!!
وفي ظل إطلالة بعض العلماء المقربين من السلطة وغياب الناطق الرسمي للحكومة، يصبح المواطن في حيرة من أمره، فهل هؤلاء العلماء المقربون من السلطة موجهون من قبل السلطة وآراؤهم تمثل السلطة ،أم أن الأمر يرجع لتسرع هؤلاء العلماء وحب ظهورهم في وسائل الإعلام ورغبتهم في البروز في وسائل التواصل الاجتماعي في كل شاردة وواردة؟!
أتمنى من بعض العلماء ممن يظن بأنه محسوب أو مقرب من السلطة أن يكرمنا بالصمت والسكوت والبعد عن وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى لا يضع السلطة في حرج خاصة في بعض القضايا الحساسة ليس فقط في الشؤون الداخلية والمحلية بل في القضايا الإقليمية والدولية .
ودمتم سالمين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث