جريدة الشاهد اليومية

الخميس, 07 أكتوير 2010

التنمية‮ .. ‬والفتنة

عبدالله الضويان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

كنت سأفكر فــي‮ ‬يوم من الأيام،لا عفوا،‮ ‬كنت افتكرت إني‮ ‬فكرت في‮ ‬يوم من الأيام فـــي‮ ‬حال مجتمعنا الكويتي‮ ‬وتسلسل التغير النفسي‮ ‬للبشر‮ (‬Psychological change‮) ‬وطريقة التعامل مع بعضها بجانب التأثيرات الخارجية عليه بعد التحرير مباشرة ولأني‮ ‬دائما أقيس هذا التغير على مجتمعنا الآن وما هو مختلف تماما عما كان عليه قبل الغزو‮. ‬فوضعت هنا نقطة تحول قبل وبعد الغزو وهو ما‮ ‬يقوله كثيرون منا ومجمع عليه الكل بتقديري‮ . ‬ولكن عندما‮ ‬يدخل على هذا التغير النفسي‮ ‬تيارات بشتى أنواع الفتن وتختلط معها فأنها تتجول في‮ ‬مجتمعنا‮ . ‬تراها في‮ ‬يوم مشتعلة بالقبائل تارة وثم بين الطوائف تارة أخرى وثم بين العوائل تارة أخرى أيضا‮ . ‬وسوف تستمر بالتنقل بينهم‮ . ‬وهذا هو الواقع والذي‮ ‬يحصل ما هو إلا نتيجة ضعف تطبيق القانون وما هي‮ ‬إلا سياسة جديدة سوف‮ ‬يتعود عليه مجتمعنا لاحقا في‮ ‬ظل الصراخ على الحفاظ على وحدتنا الوطنية و كلما زاد‮ (‬الصراخ‮) ‬زادت‮ (‬الفتن‮) ‬ولن‮ ‬يوقفها احد لإطفائها في‮ ‬ظل عزف الحكومة فــي‮ ‬إقرار قوانين التنمية وازدهار البلد إن صح التعبير في‮ ‬الحكومة فهي‮ ‬في‮ ‬عصرها الذهبي‮ ‬الآن ولأنها ملئت جيوبها بكل قوانين التنمية‮. ‬التي‮ ‬لا عذر لها إلا أن‮ ‬يراها المواطن على ارض الواقع وان كنت أتوقع أن‮ ‬يراها أجيالنا وليس نحن‮. ‬وخــوفي‮ ‬أيضـا أن تـأخذ نصيب كلمات نرددها مثل صندوق الأجيال القادمة وقد كنت اسمع بهذه المقولة عندما كنت طفلاً‮ ‬ولم أر حتى اللحظة هذا الصندوق وما مهمته،‮ ‬ولم اعرف أيضا مــن‮ ‬يقصدون بالأجيال القادمة هل المقصود نحن أم من سوف‮ ‬يأتون بعد قرن أو بعد قرنين أو أكثر ليتنعموا بهذا الصندوق؟ فنحن الآن بين فتن وتنمية وسياسة مزدوجة فــي‮ ‬الحكومة تارة تضرب من حديد وتطبق القوانين وتارة تؤكد لنا مقولة‮ »‬إذا‮ ‬غاب القط العب‮ ‬يا فأر‮« .‬
تحت الرؤية
س‮ : ‬هل سنرى حقيقة‮ ‬25‮ ‬٪‮ ‬من انجاز التنمية الحكومية في‮ ‬دور الانعقاد الثالث لمجلس الأمة حتى‮ ‬يرى الشعب حقيقتها وحتى تطمئن القلوب لعمل الحكومة؟ أم تكتفي‮ ‬الحكومة بالاحتفال بـ‮ ‬6٪‮ ‬من الانجاز الحكومي؟‮ ‬

عبدالله الضويان

عبدالله الضويان

قضايا تحت الرؤية

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث