جريدة الشاهد اليومية

الإثنين, 11 أبريل 2011

الغبار السياسي.. (2)

عبدالله الضويان
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ارقصوا...غنّوا...اسهروا..انقشع الغبار قليلاً بعدما كانت الرؤية قد حجبت عن وضعنا السياسي ولم نر من بعض التصريحات السياسية قبل حل مجلس الوزراء شيئاً واضحاً وبعدما كثر الخطباء السياسيون فيها من هنا وهناك، ولم نعرف في أي اتجاه نسير وبعدما تركنا البوصلة التي تحفظ أمننا الداخلي وأمن خليجنا الموحد، وانقشع الغبار قليلا بعدما رأينا وزير خارجيتنا الشيخ محمد الصباح يزور قواتنا في دولة البحرين وهذا اقل من القليل أن نرسل قوات كويتية لرد الوفاء للقيادة البحرينية وللشعب البحريني لاحتضانهم لنا كشعب أيام الغزو الغاشم.واستغرب من لا يعرف الحقيقة فيما جرى لدولة البحرين وهو يردد الآن بأن ما حصل مفبرك بالصوت والصورة والأخبار التي نسمعها كلها مغلوطة وهو يراها من زاوية واحدة عنده، من يقول كل حاجة مفبركة ويقولها وهو جالس في بيته، يقرأ الصحف ويشاهد القنوات الفضائية فقط . فأرجو من بعض الكويتيين سوءا من السنة أو الشيعة أن ينتبهوا للتدخل الإيراني في منطقة الخليج ولا أريد أقول نحن شعب لا نفهم السياسة، لا، نحن شعب نقرأ ونفهم ونطبق وان ما يحصل الآن في الكويت هو اعادة لوضعنا الأمني الداخلي والخارجي، فأرجو من نواب الأمة أن يقرأوا الخريطة السياسية، وان كثرة الاستجوابات ليس في محلها الآن فلنؤخر تقديمها لدور انعقاد آخر ونبتعد عن كل الأمور الشخصية التي كشفت لنا بعد حملة التواقيع »غير الدستورية« والتدخل بصلاحيات سمو الأمير حفظه الله، وابتعدوا يا نوابنا عن العناد السياسي ولنفكر بأمن الكويت الداخلي والخارجي.

عبدالله الضويان

عبدالله الضويان

قضايا تحت الرؤية

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث