جريدة الشاهد اليومية

الأربعاء, 10 يوليو 2013

مكتشفة في رحلة عالم بحار

مكتشفة في رحلة بحار أرادت تغيير مجرى الموجة حسب ماتمنت وبما أن الأماني مع الأمواج العالية لا تسير دوما في خطى واحدة ثار ذلك الموج بمدى غاضب ليتطاول على حرمة ذلك المركب دون سابق انذار ليخطف ما تبقى من بواقي الأمنيات المكتشفة هذا ما دعاها إلى حشد الملايين لمواجهة غضب ذلك الموج المتطاول على الضفة القريبة من رحلة المكتشفة، كانت هناك ضجة عارمة تضج في أنحاء المحروسة لتتساقط من أمامها ضحكات وهتافات عروس المولد التي قد تتساقط أرضا بعد أن رميت على الأرض بتوبيخ طال مسامعها وانتقد كل أفكارها العفوية علما بأن من قاموا بتوبيخها نسوا وتناسوا ماقد قدمته لهم طيلة مواسهم الشعبية لسنوات طوال ماضية بدءا منذ أن كانت حبة سكر إلى أن اكتملت وزادت في اكتمالها لتصبح عروس المولد وأمام ماقد ألحق بها من ضرر وتوبيخ عهد إلى تشويه ملامحها الجميلة لم يكن أمامها من حل إلى أن دقت ساعة الصفر بتظاهرات حاشدة بين مؤيدين ومعارضين لها تحت اسم الشرعية الشعبية لإبقاء الأمر لسعادة الرئيس وأن كان ذلك الأمر بصفة مؤقته إلى حين إعلان ساعة الصفر الحقيقية وبما أن الموج كان يثور عاليا مع كل ميل يقترب من المحروسة لم يكن أمام الآنسة مكتشفة إلا ارتداء طوق النجاة تطبيقا لإرشادات الأمن والسلامة مع عالم البحار نسأل الله لها السلامة رغم ذلك الارتباك الرئاسي باعلان موفق ووصول ميمون وميسر تمنياتنا لك آنسة مكتشفة برحلة موفقة رغم أمواج ذلك البحر الغاضب وهدوء عارم يرفرف بحمام سلام فوق سماء المحروسة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث