جريدة الشاهد اليومية

نعم بيروت واحدة من المدن المميزة في كل شيء، عربياً ودولياً أيضاً، قد تكون هناك مدن أوروبية وأميركية أفضل منها جغرافياً وبيئيا، لكن لن يكون شعب أي مدينة أخرى مثل اللبنانيين أهل بيروت، بداية وقد يزعل مني البعض لأني سأقول إنه لو لم يكن هناك رفيق الحريري لما تم اعادة بناء بيروت بالطريقة التي هي مبنية عليها الآن، وأقصد الحي التجاري والضواحي التي دمرتها الحرب الأهلية، قد يقال: لم لا وقد يكون هناك من هو بامكانه بناؤها على نحو أفضل؟ ربما.. أنا لا أعرف الغيب، لكني تعاملت مع رفيق الحريري في لندن، أنا رئيس تحرير مجلة «المشاهد السياسي» وهو رئيس…
تشهد الكثير من القرارات التي تصدر من جهات حكومية عدة موقفاً يعد رفضا في التنفيذ والتطبيق من قبل المسؤولين ويكون هذا الرفض تحريضا لبقية الموظفين وخاصة الذين يقفون مع المسؤولين في الخطأ دفاعا عن المصالح ، قرارات تصدر من الوزارة بقصد تنظيم العمل إلا انها تلاقي فور صدورها وتعميمها استياء ورفضا جامحا وفي الأخير تجاهلا وذلك ليس بسبب هذه القرارات وإنما لعداوة كبيرة بين المسؤولين أنفسهم ، فجوة كبيرة بين المسؤولين وسرعان ما ينكشف ذلك بعد الاجتماعات التي تنتهي بتبادل اتهامات القصور والعجز والسب والشتائم فيما بينهم ، والتسريبات في مواقع التواصل الاجتماعي تكشف عن اسلوب الاختلاف والخلاف الحاد على…
بدايةً موضوعي ليس عن الشواذ أو المتشبهين بالنساء الملعونين كما في الحديث الشريف، فهذه الفئة علاجها نفسي.. وإنما موضوعي مهم جداً خصوصاً بعد زيادة حالاته بشكل مخيف بين أفراد المجتمع فهو عن نقص هرمون التستوستيرون،وهو المسؤول عن جعلك رجلاً بمعنى الخشونة والذكورة، فنقص هذا الهرمون يحدث خللاً بشكل الرجل وجسمه،ويسبب مشاكل عدة مثل أن يكون الرجل ناعماً، وكذلك نعومة بمشيته، ويخف الشعر بوجهه وجسمه، ويصاب بمشكلة كبيرة وإحراج للرجل ألا وهي التثدي. فكل إنسان لديه الهرمونان، فالرجل لديه هرمون الذكورة مرتفع والأنوثة منخفض، والنساء العكس من ذلك، لذلك تجد كلاً من الذكر والانثى يتصف بمواصفات جنسه بشكل عام مثل الذكر…
رغم كل المنغصات التي نمر بها ومع الوضع السيئ الطاغي والطافح على سطح الساحة العربية، ولا يخفى عليكم ما يحيكه المحيطون بنا شراً ليل نهار للنيل منا والاستحواذ على خيراتنا ومقدراتنا المالية والمعنوية والجغرافية فإنني انتهز حلول العام الهجري الجديد علينا لاهنئ كل أهلي وأصدقائي ومعارفي وجيراني وربع الديوانية بهذا العام متمنياً للجميع عام خير وصلاح وعافية ونجاح، داعيا الله رب العزة والجلال الملك القدوس المهيمن العزيز الجبار المتكبر أن يقينا شر من يعادينا ويبعد عنا شرهم ويحفظ ولاة أمورنا ويسدد إلى الخير خطاهم ويرزقهم بالبطانة المؤمنة الصالحة اللهم يا ذا القوة والجبروت ارزقنا وأمتنا العربية والاسلامية والعالم أجمعين الأمن…
في بداية الالفية بدأت المؤامرات على المجلس البلدي من قبل المتنفذين إلى ان تلاشى بريقه وبدأت ادواره تتقلص شيئاً بعد شيء وصولا لقانون 5/2005 الذي قاد دفة الاخفاقات والتعديات والتجاوزات العمرانية وحول البلد إلى ما نحن عليه الآن وتفشت في الاسواق المواد الغذائية الفاسدة وتحولت المناطق السكنية الى تجارية واستثمارية لتصب الفائدة في مصلحتهم وتمت عمليات الفرز للأراضي والمباني واستغلال السراديب وتهميش المواقف في البنايات السكنية الى ان وصلنا لأزمة اختناقات مرورية داخل المناطق. وبدأت المستشفيات تكتظ بالمرضى بسبب انتشار الاغذية غير الصالحة للاستخدام الادمي المنتشرة في المطاعم والاسواق وتطور الكثير من السلبيات في ظل غياب دور المجلس البلدي وتفعيل…
وتم عقد الكثير من الندوات والمؤتمرات عن الاحلال والتكويت وانه لاتوجد اي واسطة او ما يسمى بالبراشوت بالتعيين، جميع دول العالم تحث على العدالة والشفافية وتطبيق القانون والشعوب ترتقي بتطبيق القانون وان اول علامة على رقي أي مجتمع هي تطبيق القانون والشفافية ويكون هو الحكم بين جميع مكونات المجتمع وفي جميع ديمقراطيات العالم الحر والمتقدم تكون الشفافية والعدالة والمساواة بين جميع شرائح المجتمع اساس أي نظام ديمقراطي وجميع ما قيل مرتبط بتطبيق القانون على الجميع سواسية لان القانون يعتبر الفيصل بين السلطة والمواطنين والمقيمين وألا تكون هناك أي تفرقة بين المواطنين والمقيمين ويكونوا متساوين في الحقوق والواجبات وتسود روح المنافسة…
ودعبل ليس اسمه وإنما اسمه أبو علي محمد بن علي بن رزين بن ربيعة الخزاعي، ولد في خلافة أبي جعفر المنصور سنة 148هـ، وعاش قرابة المائة عام، كان من فحول شعراء الدولة العباسية، قال عنه قاضي القضاة ابن خلكان: كان بذيء اللسان، مولعا بالهجو والحط من أقدار الناس، هجا هارون الرشيد وعبدالله المأمون ومحمد المعتصم وهارون الواثق ومن دونهم، وطال عمره فكان يقول: لي خمسون سنة أحمل خشبتي على كتفي، أدور على من يصلبني عليها، فما أجد من يفعل ذلك! «انتهى» والواقع أن نهاية هذا الشاعر كانت على يد أمير الرحبة مالك بن طوق الذي لم يسلم من هجائه، فدس…
اشتهرت الكويت في السنوات الماضية وخلال فترة قصيرة جداً بافتتاح العديد من  المطاعم في جميع أنحائها، بدايتها كانت «هبة» مطاعم تبيع «همبورغر مجكنم». والذي يطلق عليه اسم «سلايدر» وبعدما سيطر على سوق هذه «الأكلة» القليل من  المطاعم المعروفة بحسن إعدادها للوصفة وكثرة «القز» فيها وخسارة أغلب  المطاعم الأخرى التي حاولت أن تقلد هذه الوصفة ولكن لم تتوفق، أصبحت هناك  «هبة» جديدة وهي «الشاورما التركية» ونجح منها القليل من استطاع فيها أن  يروج لهذه الأكلة بشكل صحيح وتمركز المطعم بمكان استراتيجي وخسر من لم  يستطع فعل ذلك. وبعدها اتجهوا إلى «هبة القهوة» وتعرفون ماذا حصل؟ أكيد نجح القليل وخسر  الكثير في…
هل فشلت وزارة التربية وبإداراتها المتعاقبة في العشرين سنة الاخيرة في صنع الانسان المتعلم الواعي المدرك، والذي بمقدوره تقديم اضافة ما لمجتمعه؟ هذا السؤال مفصلي وهام في تاريخ تطور الانسان الكويتي، وخاصة النشء الذي اصبح غريبا في ادوات تفكيره وطرق معاشه وطبيعة توجهاته، ناهيك عن التراجع الشديد للعادات والقيم والسلوكيات ذات النزعة العقلانية في مقابل التقدم الطاغي للماديات التي اصبحت تشكل الهاجس الاكبر للافراد.  ولكن، وهذا هو سؤال المليون، كيف يمكن لنا، وفي ظل الاوضاع القيمية الاجتماعية ذات القيمة الضعيفة جدا، أن نخلق نظاما تربويا قادرا على خلق الانسان النشط ذهنيا ومهنيا، والذي بمقدور خريجيه أن يكونوا اكثر ابداعا في…
ما من طامة إلا وعليها من الله طامة، وعندما يتفرعن الملك أو السلطان أو الحاكم أو الوزير ينسى أو يتناسى متعمداً أن الله له بالمرصاد وهو يمهل ولا يهمل، كان الخليفة الصالح عمر بن عبدالعزيز يقول: «إذا دعتك قدرتك على ظلم الناس، فتذكر قدرة الله عليك»، وإذا قيل تفرعن فلان، فالمعنى أنه طغى وتجبر وتجاوز الحد في الظلم، والأصل فرعون مصر الذي أرسل المولى عز وجل له سيدنا موسى عليه السلام، أما أول طاغية تجاوز الحد في العتو والتكبر فهو: النمرود بن كنعان ملك شنعار الذي قال لسيدنا إبراهيم عليه السلام: أنا أحيي وأميت، وهو أول جبار في الأرض، ظل…
الصفحة 1 من 1781