علي البصيري

علي البصيري

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

على نواب مجلس الأمة المنحل أن‮ ‬يعوا ما حصل ويستوعبوا الدرس‮ ‬،‮ ‬فأكثر الاستجوابات كانت الذريعة التي‮ ‬استندت عليها الحكومة لحل مجلس الأمة‮ ‬،‮ ‬وعودة النواب إلى الشارع وهاهما اثنان من النواب السابقين‮ ‬يلوحان بالاستجواب لرئيس مجلس الوزراء المقبل،‮ ‬والذي‮ ‬لا‮ ‬يعلم أحد من سيكون،‮ ‬بعد اعتذار صاحب السمو ولي‮ ‬العهد الشيخ نواف الأحمد‮  ‬عن دمج ولاية العهد مع رئاسة مجلس الوزراء‮ ‬،‮ ‬ومع إعلان الحكومة عن البدء بإزالة المصليات‮ ‬غير المرخصة بدأ المرشحون في‮ ‬استخدام هذا الأمر مادة للتصريحات والندوات في‮ ‬مقارهم الانتخابية‮ ‬،‮ ‬وكأن الحكومة الحالية مهدت للحكومة المقبلة‮  ‬طريق الاستجوابات،‮ ‬كما صرح النائب السابق ضيف الله بورمية‮ ‬،‮ ‬فهل ستكون حياتنا البرلمانية المقبلة بعد هذا الماراثون الانتخابي‮ ‬في‮ ‬خطر فعلي‮ ‬وستتوقف نهائيا؟
‮ ‬هذا ما تسعى إليه الحكومة الحالية بعد ما قامت به من اختيار قضايا شائكة‮  ‬وإصدار قوانين ضرورة لم تكن بتلك الضرورة الملحة لاقرارها خصوصا بعد ضمان الودائع‮ ‬،‮ ‬فما‮ ‬يجري‮ ‬في‮ ‬الساحة هو تكفير المواطنين‮  ‬بالحياة النيابية ومحاولة لانقلابهم ضد المجلس‮  ‬بطريقة سياسية تدريجية،‮ ‬سيعيها الكويتيون بعد حين‮ ‬،‮ ‬وبتكتيك حكومي‮ ‬متقن وانجرار مرشحي‮ ‬مجلس الأمة المقبل‮  ‬الذين تستثيرهم الحكومة بطرق واضحة ولا تحتاج إلى فهم،‮ ‬الي‮ ‬الإعلان عن عدم الرضا بما تقوم به حتى تكون الازمات المقبلة من صنع النواب‮. ‬
فإلى متى‮ ‬ينجر المرشحون والنواب السابقون‮  ‬إلى ما ترمى إليه حكومتنا الرشيدة؟ ولم لا تكون برامج المرشحين الانتخابية خالية من التهديد والوعيد للحكومة المقبلة باستجوابات مسبقة رسمت الحكومة طريقها؟‮.‬
‮ ‬أخي‮ ‬المرشح،‮ ‬إن آمال الشعب وطموحاته لا تتحقق بالوعيد والتهديد والصراخ في‮ ‬الندوات أمام الناخبين وعلى المرشح الواعي‮ ‬المقدر للأمور تقديم برنامج انتخابي‮ ‬متطلع لحل بعض ولن أقول اغلب،‮ ‬ما‮ ‬يعاني‮ ‬منه الفرد في‮ ‬المجتمع‮ ‬،‮ ‬والسعي‮ ‬تحقيق العدالة الاجتماعية التي‮ ‬هرست الحكومة المواطن بإقرارها قانون الاستقرار الاقتصادي‮ ‬،‮ ‬تاركة إياه دون النظر إليه والسعي‮ ‬إلى حل معضلة ديونه التي‮ ‬ستكون مع السنوات المقبلة كارثة أخلاقية تؤثر في‮ ‬النسيج الوطني‮ ‬والاجتماعي‮ ‬،‮ ‬مدمرة أخلاقيات بنات وأبناء الوطن وهي‮ ‬من‮ ‬يفترض أن تحميهم وتسعى إلى تطبيق العدالة‮  ‬الاجتماعية‮.‬
‮ ‬على الحكومتين الحالية والمقبلة‮  ‬أن تتحملان ما قام ب البنك المركزي‮ ‬من تراخ في‮ ‬تطبيق القانون‮ ‬،‮ ‬وعلى المرشحين جميعهم السعي‮ ‬لحل هذه المشكلة الخطيرة‮ ‬،‮ ‬التي‮ ‬تحدق بالشعب بدلاً‮ ‬من الانجرار إلى أهداف الحكومة التي‮ ‬تريدها لحل المجلس المقبل‮  ‬حلا‮ ‬غير دستوري‮ ‬،‮ ‬لتتفرد بإصدار القوانين والتشريعات التي‮ ‬لها تجارب سابقة‮  ‬كأزمة المناخ وغيرها تؤكد فشلها في‮ ‬إدارة البلد منفردة في‮ ‬القرار‮ .‬

الأحد, 29 مارس 2009

بريد وزارة المواصلات

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

مسؤولة مكتب بريد‮ ».....«  ‬في‮ ‬وزارة المواصلات‮  ‬تسيء معاملة الموظفين وتتعسف في‮ ‬استخدام صلاحياتها،‮ ‬وتكيل بمكيالين‮  ‬للعاملين في‮ ‬نفس المكتب البريدي‮ ‬،‮ ‬كما تتفاخر أمام الموظفين بأنها ضربت فلان وشدت شعر علانة وبهذلت المسؤول الفلاني،‮ ‬متفاخرةً‮ ‬بإنجازاتها القمعية العظيمة التي‮ ‬تتخذها أسلوبا لإزالة أي‮ ‬إنسان‮ ‬يعترض طريقها،‮ ‬ويحاول أن‮ ‬يقف في‮ ‬وجهها،‮ ‬خصوصاً‮ ‬أن المسؤولين عاجزون عن عمل أي‮ ‬شيء بسبب معرفتهم بما ستؤول إليه الأمور،‮ ‬ولمعرفتهم‮  ‬بأنها محسوبة على شخصية كبيرة جداً‮  ‬بالوزارة،‮ ‬كما سبق لهذه المسؤولة إثارة مشاكل مع الموظفين في‮ ‬مكاتب البريد السابقة وقد تم نقلها إلى الإدارة حتى‮ ‬يتجنبوا مشاكلها الكثيرة،‮ ‬ولكنها سببت لهم المشاكل بالوزارة،‮ ‬مفضلين إعطاءها مسؤولية مكتب‮ ».....« ‬وبلشوا خلق الله فيها،‮ ‬ومنا إلى وكيل وزارة المواصلات‮. ‬

وكمان البريد‮..‬
مدير إدارة في‮ ‬البريد التابع لوزارة المواصلات،‮ ‬عرف عنه محاباة أبناء عمومته من نفس القبيلة،‮ ‬ويغلب مصالحهم على مصلحة باقي‮ ‬الموظفين العاملين معه،‮ ‬فهو صاحب توجه ديني،‮ ‬و‮ ‬يكافئ المنقبات دون الموظفات الأخريات ضارباً‮ ‬بكل الأعراف والقيم فالاهم أن تكون صاحب دشداشة مقصملة ولحية طويلة‮  ‬أو صاحبة نقاب،‮ ‬عندها ستتفتح أبواب رحمة هذا المدير وتكون من المرضيين والمغفورة ذنوبهم،‮ ‬كما أن لهذا المدير الرشيد عقلية‮ ‬غريبة وفهم‮ ‬غريب لمعنى الواسطة فلا ترقيه من دون واسطة وحب خشوم من النواب وغيرهم‮ ‬،‮  ‬ولا ترقية لمن لا‮ ‬يملكها‮  ‬ناهيك عن دور السكرتيرة الخاصة لهذا المدير،‮ ‬فهي‮ ‬تتدخل في‮ ‬كل شاردة وواردة وتخلق الفتن بين الموظفين بتسريبها أي‮ ‬قرارات تكتب ضد معارفها،‮ ‬حتى‮ ‬يتداركوا الأمور ويتم وأد شكوى الموظفين ومنا كذلك لوكيل وزارة المواصلات‮. ‬

آلووو‮ ‬يا وزارة‮ ‬
عندما أزور بعض سنترالات وزارة المواصلات وأرى مناظرها العتيقة والحال المزرية التي‮ ‬تعيشها هذه السنترالات،‮ ‬أتساءل مع نفسي‮ ‬هل صحيح أن وزارة المواصلات تملك ثاني‮ ‬اكبر واردات مالية‮  ‬حكومية بعد وزارة النفط؟ وهل‮ ‬يعقل أن تظل‮  ‬مقاسمها وسنترالاتها دون تغيير للمباني‮ ‬وترميمها كليا؟ وهل‮ ‬يعقل أن‮ ‬يعاني‮ ‬المواطنون من سوء الخدمات المقدمة لهم بسبب قدم بعض الأجهزة الفنية في‮ ‬المقاسم؟ وكم سيطول حال هذه الوزارة حتى‮ ‬يرى قياديو الوزارة‮  ‬ضرورة ترميم مباني‮ ‬السنترالات،‮ ‬كسنترال النزهة وسنترال الصليبيخات وسنترال الفر وانية وسنترال شارع عمان وغيرها من السنترالات التي‮ ‬تجاوز عمرها الـ‮ ‬30‮ ‬سنة ونيفاً،‮ ‬وهي‮ ‬مرشحة بأن تسقط وتخر عواميدها على رأس العاملين فيها في‮ ‬أي‮ ‬لحظة‮ ‬،‮ ‬ولا توجد لدى الوزارة نية بناء سنترالات حديثة بدالا من السنترالات القديمة،‮ ‬والحلول الترقيعية‮ »‬الشبرات المتنقلة‮« ‬التي‮ ‬تشوه المنظر في‮ ‬حال احتاج قسم لزيادة المكاتب أو احتاج قطاع لغرف إضافية،‮ ‬الى متى والوزارة لا تعالج هذه المشكلة؟ والى متى تقر ميزانيات للترميم وتحول إلى مشاريع أخرى دون اهتمام واضح واكتراث لأهمية هذا الأمر؟‮  ‬فان كان هم الوزارة جني‮ ‬الأرباح بأقدم المعدات الممكنة والمتوافرة،‮ ‬فهمنا الموظف الذي‮ ‬لا‮ ‬يعلم أي‮ ‬يوم تنهار المباني‮ ‬عليه،‮ ‬ويصبح تحت أنقاضها مردوما‮ ‬،‮ ‬ومنا إلى وزير ووكيل وزارة المواصلات عل وعسى أن نرى تجاوباً‮ ‬واهتماماً‮ ‬بهذه المشكلة الخطيرة‮ .‬

الخميس, 26 مارس 2009

أقليات انتخابية

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الكويت دولة مؤسسات وقانون،‮ ‬وفي‮ ‬الكويت قسمت الدوائر الانتخابية الى خمسة وعشرين دائرة،‮ ‬ثم جرى تعديلها بعد قيام شباب الكويت بتأسيس حركة نبيها خمس،‮ ‬وتظاهرهم في‮ ‬ساحة الإرادة،‮ ‬ومن ثم تعديلها مرة أخرى الى خمس دوائر،‮ ‬ولكل دائرة عوائل وقبائل تعيش فيها وتجري‮ ‬فرعياتها،‮ ‬أو كما‮ ‬يحبون تسميتها‮ (‬تشاوريات‮)  ‬من دون الاكتراث لإجراءات وزارة الداخلية،‮ ‬وبطرق ملتوية،‮ ‬ساحقين بهذه الفرعيات أحقية الأقليات والقبائل الأخرى في‮ ‬تقرير من تريده ممثلا لها،‮ ‬فارضين مرشحيهم على الأقلية المسحوقة في‮ ‬كل دائرة خارجية‮.‬
ولن اخفي‮ ‬سرا فالدائرتان الخامسة والرابعة تتحكم فيهما قبائل معروفة نكن لها كل الاحترام‮ ‬،‮ ‬وتلك مشكلة ترسم خريطة واضحة لما سيكون عليه انتماء عضو مجلس الأمة المقبل،‮ ‬وما ستؤول إلية أمور الشعب‮  ‬بعد فوز‮ ‬10‮ ‬مرشحين لقبيلة واحدة من دون نجاح أي‮ ‬فرد من الأقليات أو القبائل الأخرى التي‮ ‬تتواجد في‮ ‬نفس الدائرة‮.‬
‮ ‬قد‮ ‬يستغرب القارئ هل هذه الأقليات من دول أخرى أم ماذا؟ ولم‮ ‬يثر هذا الموضوع خلال فترة الانتخابات سواء كانت للجمعيات التعاونية أو المجالس التشريعية؟ وليعلم القارئ أن أفراد هذه الأقليات ما هم إلا كويتيون‮ ‬يعيشون على أرض الكويت،‮ ‬وهم من مختلف الطوائف والقبائل التي‮ ‬تعيش بالكويت لكنهم أقلية لا‮ ‬يتجاوزون الثلاثة آلاف فرد إن لم‮ ‬يكن أقل‮ ‬،‮ ‬إما التعداد القبلي‮ ‬أو إن صح التعبير القبيلة الواحدة تتكون من عشرات الآلاف من الإفراد وتهيمن بهذا التفوق العددي‮ ‬على التمثيل النيابي‮ ‬حارمة الكويت من بعض الكفاءات‮.‬
فإلى متى تعاني‮ ‬الدوائر‮  ‬وتعاني‮ ‬الكويت ونحن ننتخب من فرضوا فرضا،‮ ‬هل الحل هو مقاطعة الانتخابات أم تغيير هذه الأقليات سكنها و لم شملهم مع أبناء عمومتهم في‮ ‬الدوائر الأخرى،‮ ‬وهم من‮ ‬يئنون من القبلية التي‮ ‬حرمتهم من دخول المجالس و فرضت عليهم أبناءها،‮ ‬والى متى والجمعيات التعاونية لا‮ ‬يديرها إلا هذه القبائل من دون البقية؟‮ ‬
كم أتمنى من الحكومة أن تحس بهذه الفئة وتعيد ترتيب الخطط الإسكانية وتعالج الخلل الناتج عن توزيع المناطق الجديدة‮ ‬،‮ ‬نريد للكويت أن‮ ‬يمثلها جميع الطوائف وجميع القبائل،‮ ‬ولا نريد للعملية الديمقراطية أن تكون حكرا على أحد دون الاخر نريد وطناً‮ ‬لا‮ ‬يعرف إلا القانون ويحرص على تطبيقه‮. ‬
أعلم أني‮ ‬سأترك استياء لدى البعض ولكني‮ ‬لن اترك إلا حبي‮ ‬للكويت وخوفي‮ ‬على مصلحتها،‮ (‬ويا حكومة ان بغيت مجلس زين خططي‮ ‬له عدل‮) ‬بالتركيبة السكانية الصحيحة أما تركك الحبل على الغارب فهو الطامة الكبرى لأن الحل‮ ‬يكمن في‮ ‬جعل الكويت دائرة انتخابية واحدة،‮ ‬فهي‮ ‬المحك الحقيقي‮ ‬لإخراج أي‮ ‬كفاءة علمية أو أدبية طمرت لتمثل الشعب كافة من دون فرعيات أو تشاوريات تجريها القبائل و الأقليات تتفرج وتنتخب مرغمة‮.‬

الثلاثاء, 24 مارس 2009

كفاكم تملقاً

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

أنا من مشتركي‮ ‬خدمات المسجات الإخبارية المحلية والعالمية،‮ ‬حتى تصلني‮ ‬المعلومات والأخبار بسرعة وقبل الجميع،‮ ‬وحتى أنَّوع مصادر الاخبار وأعرف حيادية كل مقدمي‮ ‬الخبر على هذه الخدمات،‮ ‬فمنهم من‮ ‬يعلق كخدمة بو فلان،‮ ‬فتأتي‮ ‬اغلب تعليقاته شخصية لا تمت للخبر بحرفية،‮ ‬بل مرات‮ ‬يعمد إلى تشويه الخبر ومرات‮ ‬يرسل لنا عن عشاء فلان وعزاء فلان،‮ ‬ونحن لا نعرفهم‮.‬
ومقدمو أخبار آخرون منها ما ترى فيه الصياغة الخبرية المتقنة المحترفة التي‮ ‬تحتاجها لتكوين الأفكار عن الوضع السياسي‮ ‬والاقتصادي،‮ ‬لكن من الطريف أن‮ ‬يشترك الجميع بإرسال خبر واحد،‮ ‬متوحدين في‮ ‬صياغته وارساله وهو خبر اقفالات البورصة،‮ ‬كل‮ ‬يوم الساعة الثانية عشرة ظهراً‮ ‬وهذا الخبر الوحيد الذي‮ ‬لا‮ ‬يهمني‮ ‬لا من قريب ولا من بعيد،‮ ‬فأنا من طبقة‮ »‬المديونيرات‮«. ‬وقد لفت نظري‮ ‬خبر ورد إليّ‮ ‬من هذه الخدمات الإخبارية عن إلغاء الحكومة لصفقة الداو كيميكال وتوفير مبلغ‮ ‬10مليارات على دولتنا كانت ستذهب هباء،‮ ‬لو دخلنا في‮ ‬هذه الصفقة‮.‬
وأتاني‮ ‬بعدها سيل من المسجات تعلن مباركة النواب السابقين ومرشحين لم نسمع بأسمائهم من قبل لهذه الخطوة الحكومية،‮ ‬التي‮ ‬حافظت على مقدرات الشعب وأمواله وكلهم‮ ‬يشيدون بقرار الشيخ ناصر المحمد رئيس مجلس الوزراء المستقيل،‮ ‬ويصفون ما قام به بأنه خطوات جادة للإصلاح،‮ ‬وما الحكومة المستقيلة إلا‮ »‬خوش‮« ‬حكومة وما فيها أي‮ ‬شيء،‮ ‬وزينة وتعرف‮ »‬شلون‮« ‬تحل الأزمات،‮ ‬وهلم جرا من كلمات المديح والتزلف،‮ ‬والعياره والجمبزة والكلك المنمق‮.‬
عجباً،‮ ‬فالكلام الذي‮ ‬قرأناه حالياً‮ ‬لا‮ ‬ينطبق على ما قيل خلال الفترة السابقة،‮ ‬أي‮ ‬قبل حل البرلمان،‮ ‬فقد وصل بهم التمادي‮ ‬إلى التجريح في‮ ‬شخص سموه،‮ ‬وهو لا‮ ‬يرد على من تمادى في‮ ‬غيه،‮ ‬ليس لضعف فيه بل لتحليه بالأخلاق التي‮ ‬جبل عليها أبناء الكويت الحقيقيون،‮ ‬فهو رجل تعلم في‮ ‬سويسرا ولم‮ ‬ينهل العلم من مدارس وزارة التربية،‮ ‬وتربى في‮ ‬كنف كريم علمه الأخلاق الحميدة والتغاضي‮ ‬عن المسيء،‮ ‬وعدم الانجرار إلى سفيه القول‮.‬
الآن أصبح رئيس مجلس الوزراء رجل دولة ورجلا إصلاحيا تشيدون بما قام به من خطوة قبل استقالة حكومته‮.‬
الآن بعدما آذيتموه و شككتم في‮ ‬أدائه وبعد استقالته تؤيدون ما قام به،‮ ‬ألم تر أعينكم ذلك عندما كان‮ ‬يرأس الحكومة؟ ألم تتضح لكم هذه الصورة وتذهب‮ ‬غشاوة أعينكم في‮ ‬حينها أم هي‮ ‬حسابات الأيام المقبلة التي‮ ‬تريدون أن تتكسبوا منها؟ الأيام حبلى وسنسمع ونرى ولكن هل ستكون أطروحاتكم وأجنداتكم وطنية بعد الانتخابات؟ سأترك الإجابة للقارئ ليجيب ولتكفوا عن التملق،‮ ‬فمواقفكم اتضحت كوضوح الشمس ولا‮ ‬يحتاج سمو الشيخ ناصر المحمد التوضيح منكم والإشادة بعد ما تفوهتم به في‮ ‬حقه وتسببتم في‮ ‬ازعاجه من دون التفكير في‮ ‬مساعدته ومد‮ ‬يد التعاون اليه لتُنجز مصالح الكويت بدلا من انجاز‮  ‬مصالحكم‮.‬

الأحد, 22 مارس 2009

هل استوعبتم الدرس؟‮ ‬

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

بعد حل مجلس الأمة ضحكت مما أراه من عفش للنواب‮ ‬يخرج من المجلس،‮ ‬ولست شامتا بهذه الضحكة حاشا لله،‮ ‬إنما هي‮ ‬أفكار وذكريات راودتني‮ ‬جعلت مني‮ ‬متبسما ضاحكاً‮ ‬تارة وحزيناً‮ ‬تارة أخرى‮.‬
ويمر شريط ذكريات سنة فائتة من عمر مجلس كان اقصر من صلاحية علبة حليب مجفف من دون انجاز اذ لم‮ ‬يحسب له‮ ‬غير التأزيم والاستجوابات بسبب ومن دون سبب ولم‮ ‬يفت عقلي‮ ‬البسيط السؤال دون انتظار الإجابة‮. ‬ليش سويتوا بأنفسكم جذي‮ ‬ما كان هيعتوا وقعدتوا بمكانكم شوي‮ ‬بدال مشاغباتكم اللي‮ ‬خلت الصغير والكبير‮ ‬يحمد الله على نعمة العقل وحزنت جداً‮ ‬للخساير اللي‮ ‬سببتوها للديرة وأبنائها وتعطيل البلد وشبتقولون للناس في‮ ‬هالمقرات اللي‮ ‬تجهزونها‮  ‬واللي‮ ‬تطلع من جبودكم؟ شنو فايدتها إن لم تتعلموا من الدرس الذي‮ ‬أعطاه لكم صاحب السمو الأمير‮  -‬حفظة الله‮ - ‬لكن ما أقول إلا قول الله تعالى‮  »‬إن الله لا‮ ‬يغير ما بقوم حتى‮ ‬يغيروا ما بأنفسهم‮«.‬
وضعوا الكويت نصب أعينكم فهذه المرة لن تسلم الجرة وستكونون أنتم الخاسرين ونحن الشعب من سنفوز وسنظل نكسب ثقة أميرنا المفدى حفظه الله التي‮ ‬أعطانا إياها لنختار نوابا‮ ‬يعون ويفهمون معاني‮ ‬حب الوطن وانجاز التنمية التي‮ ‬تعطلت بسببكم،‮ ‬واعلموا اننا تعلمنا الدرس وفهمنا المراد‮. ‬ولكن هل استوعبتم انتم الدرس وفهمتم المراد؟‮ ‬
هذا ما ستجيب عنه الأيام المقبلة وندواتكم في‮ ‬مقراتكم حين نحضر ونسمع ونراقب مخارج ألفاظكم ثم ننصرف عنكم وبيدنا أمركم‮.  ‬

موعظة حسنة‮ ‬
الناس أربعة‮: ‬رجل‮ ‬يدري‮ ‬ويدري‮ ‬أنه‮ ‬يدري،‮ ‬فذاك عالم فاتبعوه،‮ ‬ورجـل‮ ‬يدري‮ ‬وهو لا‮ ‬يـدري‮ ‬أنه‮ ‬يدري،‮ ‬فذاك نـاسٍ‮ ‬فذكروه،‮ ‬ورجل لا‮ ‬يدري‮ ‬وهو‮ ‬يدري‮ ‬أنه لا‮ ‬يدري،‮ ‬فذاك طالب علم فعلموه،‮ ‬ورجل لا‮ ‬يدري‮ ‬ولا‮ ‬يدري‮ ‬أنه لا‮ ‬يدري،‮ ‬فذاك أحمق فارفضوه‮. ‬ومنا إلى كل صاحب رشد‮ ‬يفهم الحكمة فيأخذ بها‮.‬
‮{{{ ‬
ما أحوجنا لتذكر هذين البيتين من خطبة المغفور له الشيخ عبدالله السالم لأعضاء مجلس الأمة حين‮ ‬يوجههم و‮ ‬يذكرهم بمراعاة مصالح الناس،‮ ‬وكم نحن بحاجة لتذكرهذه الأبيات التي‮ ‬نحن بحاجة لها الآن وفي‮ ‬الظرف الحالي‮ ‬وهي‮ ‬بالمناسبة لأحد حكماء العرب في‮ ‬الجاهلية وسيد قومه وهو الافوه الاودي‮: ‬

لا‮ ‬يصلح الناس فوضى لا سراة لهم
ولا سـراة إذا جهالهـم‮  ‬سـادوا
تهدي‮ ‬الأمور بأهل الرأي‮ ‬ما صلحت
وان توالت فبـا لا شـرار‮  ‬تنقـاد

الأربعاء, 18 مارس 2009

سمو الأمير‮... ‬لكم الأمر

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

خلال الأسابيع الفائتة تابع الكويتيون أخبار مجلس الأمة ومجلس الوزراء،‮ ‬وكما كان متوقعا جاءت نهاية الشد والجذب بين الحكومة وأبطال المجلس‮ »‬الدون كيشوتيين‮« ‬كنهاية مسرحية كوميديا سوداء أتقن لاعبوها أدوارهم بعدما أجادوا الفن بجميع أشكاله تراجيدياً‮ ‬و هزليا‮ ‬ًمحولين قضايا المواطن إلى أدوار‮ ‬يتبادلونها بينهم،‮ ‬معطلين المشاريع الحيوية والمهمة،‮ ‬التي‮ ‬كان‮ ‬يجب أن تقر،‮ ‬ويكتب لها التنفيذ فيرتاح الشعب من القروض،‮ ‬وتستقر الحالة الاقتصادية،‮ ‬وتدور عجلة التنمية المعطلة منذ سنين‮.‬
لقد أبى الجميع على أنفسهم ألا‮ ‬يتفقوا،‮ ‬ليحل المجلس حلا أيا كان شكله فالأهم أن للجميع أجندة طبقها وحصل من خلالها على مبتغاه‮.‬
لكن أين أجندة الوطن؟ وأين أجندة المواطن؟ الله أعلم،‮ ‬فهي‮ ‬في‮ ‬علم الغيب،‮ ‬وهاهي‮ ‬الحكومة تقدم استقالتها تاركة المسرح ليجول به أعضاء المجلس حتى‮ ‬يقول صاحب السمو أميرنا المفدى‮ -‬حفظه الله ورعاه‮- ‬كلمته الفصل في‮ ‬حل مجلس الأمة فهو الوحيد الذي‮ ‬يعلم ما سيكون عليه حل مجلس الأمة‮.‬
ان الشعب‮ ‬يثق في‮ ‬قرارات سمو الأمير الحكيمة‮ -‬حفظه الله‮- ‬ويعي‮ ‬ويعلم أن من أوصل البلد إلى هذا المنزلق الخطير هم نواب ووزراء‮ ‬غاب عنهم الوعي‮ ‬السياسي،‮ ‬وغابت عنهم حكمة العقل،‮ ‬جاعلين من الكويت ضحية لممارسات سياسية‮ ‬غير ناضجة،‮ ‬عطلوا من خلالها مصالح الكويت وأضاعوا الوقت في‮ ‬مناوشات وشجارات وتقاذف بالألفاظ وتعسف في‮ ‬استخدام أداة الاستجواب شهدت به جميع وسائل الاتصال والإعلام الحديثة،‮ ‬مشوهين أداة الاستجواب وهي‮ ‬آخر أداة دستورية للمساءلة اذ تسبقها أدوات دستورية أخرى‮ ‬يستطيع النائب أن‮ ‬يستخدمها في‮ ‬مكانها وزمانها المناسبين،‮ ‬لكنهم لم‮ ‬يفعلوا فأقصر الطرق عندهم هو الاستجواب لأنه الحل في‮ ‬نظرهم لعلاج أي‮ ‬مشكلة ولو كانت بسيطة ولا تستحق الذكر‮.‬
نعم‮ ‬يا سمو الأمير نحن الشعب نثق في‮ ‬حكمتك وحنكتك وندرك ونعلم بأنك حكيم الكويت وأب لأبنائها جميعا رؤوف حليم،‮ ‬يعتصر قلبك الرائع الواسع ألما على ما تراه من حياة معطلة ومشاريع تنموية لن ترى النور بوجود المجلس الحالي‮ ‬وفي‮ ‬وجود حكومة لا تجيد التعامل مع بعض النواب‮.‬
ثق‮ ‬يا صاحب السمو،‮ ‬حفظكم الله،‮ ‬بأن أبناءك الكويتيين ملوا وكرهوا تعطيل مصالح الوطن،‮ ‬وسيكونون أكثر عقلا وحكمة في‮ ‬اختيار أعضاء مجلس الأمة المقبل،‮ ‬متعلمين من درس تعطل المشاريع المهمة لمصلحة البلاد ولن‮ ‬يكرروا الغلطة مرتين،‮ ‬ولن‮ ‬يرضوا لكويتهم هذا التأزيم والمشاحنات اللفظية بين السلطتين،‮ ‬حتى تعود الكويت وطن البناء سباقة في‮ ‬جميع الميادين،‮ ‬تناطح هامتها السحاب كسابق عهدها ولكم الأمر‮.‬

سؤال شعبي
سؤال شعبي‮ ‬على طريقة الأسئلة البرلمانية التي‮ ‬لم نرها خلال المجلس الحالي،‮ ‬وعلى طاري‮ ‬الاتهامات الموجهة لقضية شيكات سمو رئيس مجلس الوزراء المزعومة للنواب،‮ ‬ونفي‮ ‬وكيل الشؤون المحلية في‮ ‬ديوان سمو رئيس مجلس الوزراء نايف الركيبي‮ ‬بشأنها،‮ ‬وتأكيده أن ديوان سمو رئيس الوزراء‮ ‬يساعد الفقراء والمعوزين ومتعففي‮ ‬الكويت‮. ‬فأصبح لزاما عليّ‮ ‬سؤاله لما لم تتم مساعدة مواطن محتاج للعلاج بالخارج تقدم لكم أكثر من مرة وتم تحويل طلبه إلى وزارة الدفاع بحجة عدم وجود ميزانية لمثل هذه الطلبات،‮ ‬حتى ضاعت أوراقه بين جنبات وزارة الدفاع وهو في‮ ‬أمس الحاجة للعلاج حتى‮ ‬يعود لمزاولة حياته والنهوض من فراش المرض،‮ ‬أتمنى أن‮ ‬يتسع صدر نايف الركيبي‮ ‬لهذا السؤال اللي‮ ‬يقرقع بقلبي‮.‬=

الأحد, 15 مارس 2009

استجواب أخت حماس

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

عقد فيصل المسلم النية لتقديم استجواب شخصي‮ ‬لرئيس مجلس الوزراء على خلفية مصروفات ديوان سموه التي‮ ‬تحمل شبهة دستورية على حد قول المسلم الذي‮ ‬يؤكد‮ ‬يوماً‮ ‬بعد‮ ‬يوم أن مسيرة حركة حدس‮ »‬أخت حماس‮« ‬ماضية في‮ ‬تقديم الاستجوابات وسوف تقدم استجواباً‮ ‬آخر على عدة قضايا منها الفشل المالي‮ ‬والسياسي‮ ‬والفشل الإداري‮ ‬في‮ ‬ادارة الدولة،‮ ‬والحمد لله أنه لم‮ ‬يقل ان سمو رئىس الوزراء هو سبب تأخر الطائرات في‮ ‬المطار عن الاقلاع وكثرة الغبار في‮ ‬السماء‮.‬
ان ادعاءات فيصل المسلم ليست إلا قناعاً‮ ‬لاستجواب‮ ‬يأتي‮ ‬على خلفية مشروعين رئىسيين هما‮: ‬المصفاة الرابعة،‮ ‬ومشروع الداو،‮ ‬الذي‮ ‬لم تحظ من خلالهما حركة حدس‮ »‬ذات الاستجوابات النفطية‮« ‬بما كانت تطمح إليه‮.‬
أما استجواب كتلة العمل الشعبي‮ ‬المزمع تقديمه في‮ ‬حال اقرار قانون الإنقاذ المالي‮ »‬إنقاذ الحيتان«دون الاعتداد بتعديلات الكتلة فهو الاستجواب الأصح في‮ ‬حال عدم ربط ديون المواطنين مع ديون الحيتان الذين من بينهم من هو عضو في‮ ‬المجلس ويعارض شراء مديونيات المواطنين‮.‬
ان الاستجوابات التي‮ ‬يلوّح باستخدامها بعض النواب المستقلين والحركات والكتل ليست إلا تمهيداً‮ ‬للحل أياً‮ ‬كان تصنيفه دستورياً‮ ‬أو‮ ‬غير دستوري،‮ ‬فإنهم‮ ‬يقدمون للحكومة فرصة على طبق من ذهب لعدم النظر في‮ ‬مديونيات المواطنين وايقاف سعي‮ ‬باقي‮ ‬النواب إلى حل هذه المعضلة مع ان حل المجلس سيجدد المطالبة بحل تلك القضية لأنها تمثل حبلاً‮ ‬ملفوفاً‮ ‬على رقابهم من دون رحمة من البنوك والشركات الاستثمارية وبإهمال جلي‮ ‬وواضح من البنك المركزي‮ ‬المسؤول الأول عن هذه الكارثة‮.‬
ان على الحكومة ان تفهم ان ما قام به البنك المركزي‮ ‬من تراخ في‮ ‬تطبيق القوانين بشأن القروض،‮ ‬ومن ثم تقديم البنوك الاغراءات التي‮ ‬جذبت المواطنين ولفت الحبال حول رقابهم بالفوائد المتضخمة‮ ‬يوجب عليها تحمل المسؤولية والتكفير عن ذنب البنك المركزي‮ ‬ومحافظه وشراء ديون المواطنين وتشديد الرقابة على القروض،‮ ‬وكفى الكويت استجوابات وان كانت حقاً‮ ‬مكفولاً‮ ‬لكل نائب فنحن مع الاستجواب ان كان في‮ ‬خدمة الوطن والمواطن‮.‬
‮{{{‬
بعد هذا التميز في‮ ‬الطرح والرقي‮ ‬في‮ ‬المضمون الإعلامي‮ ‬وتعدد البرامج المقدمة لجمهور المشاهدين،‮ ‬نبارك لتلفزيون العدالة انتقاله إلى مقره الجديد في‮ ‬العارضية،‮ ‬وعلى رأسه الاعلامي‮ ‬جعفر حسن مدير القناة،‮ ‬والزميل الاعلامي‮ ‬خالد الحربي،‮ ‬ومنها إلى الاعلى دائماً‮ ‬ان شاء الله فقد اسهمت هذه القناة في‮ ‬ايصال صوت الشارع الكويتي‮ ‬إلى المسؤولين وساهمت في‮ ‬حل العديد من القضايا وطرح الافكار لمشاريع جديدة تفيد البلد فهنيئاً‮ ‬لنا ولهم هذا الصرح الإعلامي‮ ‬المتميز‮.‬

الأربعاء, 11 مارس 2009

ويستمر مسلسل كوارث التربية

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

عاد مسلسل الاعتداءات و التحرشات إلى ساحة وزارة التربية،‮ ‬فقد ذهلنا مما نرى ونسمع من مصائب تحل على الجسم التعليمي،‮ ‬بل قل كوارث ان كان هو التعبير الصحيح‮ ‬،‮ ‬فما حصل أخيراً‮ ‬من تعري‮ ‬شاب في‮ ‬روضة السندس بمنطقة جابر العلي‮ ‬ومحاولته الاعتداء على المعلمات،‮ ‬و بعدها اعتداء أربعة طلاب خليجيين على زميلهم وتناوبهم على هتك عرضه عنوة في‮ ‬حمام إحدى مدارس الجهراء دون رقابة من الإدارة،‮ ‬وقبلها معلمة التربية الإسلامية في‮ ‬حولي‮ ‬وتجريدها الفتيات من ملابسهن،‮ ‬وهتك عرض طلاب مدرسة العارضية من قبل عمال النظافة والذي‮ ‬على أثر هذه القضية صعدت الوزيرة المنصة وواجهت الاستجواب‮ (‬الركيك‮)‬،‮ ‬ناهيك بوفاة طالبين بالاختناق وتقصير واضح من الهيئة التعليمية والإدارية في‮ ‬وزارة التربية‮ (‬والكوارث‮)‬،‮ ‬وهما شهد المطيري‮ ‬وإبراهيم البلام ذ رحمة الله عليهما،‮ ‬وبعد كل هذا الكوارث في‮ ‬الجسم التعليمي‮ ‬وفي‮ ‬وزارة التربية بالتحديد لم لم تترجل الوزيرة عن كرسيها،‮ ‬وتتقدم بكل شجاعة بطلب الاستقالة متحملة المسؤولية السياسية؟ هل ما نراه اليوم من اعتداءات وموت طلاب في‮ ‬عمر الزهور هو ضريبة استمرار وزيرة التربية في‮ ‬منصبها؟ كم ستفقد الكويت وتفجع في‮ ‬طلابها ومعلماتها دون معالجة أوجه القصور والإهمال في‮ ‬هذه الوزارة التي‮ ‬نخرتها المحسوبيات؟ فقد كشفت هذه الحوادث عن عجز وعدم استطاعة السيدة الوزيرة عن إدارة وزارتها بشكل سليم،‮ ‬وكم سنحتاج من حوادث وكوارث‮ (‬لا قدر الله‮) ‬حتى ترى الوزيرة بوضوح مكامن الخلل في‮ ‬وزارة التربية؟ و التي‮ ‬تعاني‮ ‬من البيروقراطية في‮ ‬جميع إداراتها دون إصلاح ملموس لهذا الخلل،‮ ‬ولم لا‮ ‬يستفاد من المتقاعدين الكويتيين بحراسة المدارس إن كان هذا ممكناً؟ وسيحد من تسيب الدخول والخروج الذي‮ ‬نراه في‮ ‬المدارس،‮ ‬جاعلين من مدارسنا‮ (‬وكالة من‮ ‬غير بواب‮) ‬لمن هب ودب،‮ ‬وأين مشروع كاميرات المراقبة الذي‮ ‬أعلنت عنه الوزارة؟ والذي‮ ‬سيصرف عليه الملايين وستقرر له ميزانية مكلفة في‮ ‬حال موافقة مجلس الوكلاء عليه،‮ ‬إن كان هذا وضع وزارة‮ ‬يفترض أن تكون وزارة للتربية والتعليم،‮ ‬وإلى متى ستستمر هذه السلسلة من الفواجع والكوارث التعليمية التي‮ ‬تحصل في‮ ‬مدارس الكويت؟ سيدتي‮ ‬الوزيرة نحتاج تعاملك الحازم دون خوف من مساءلة واستجواب فالكويت‮ ‬غالية وأبناؤها هم استثمارها الحقيقي،‮ ‬فإن كان هذا الاستثمار لا تحميه وزارة التربية،‮ ‬ولا توجهه التوجيه الصحيح المنشود،‮ ‬فلن نستغرب استمرار هذه المصائب والكوارث في‮ ‬وزارة التربية‮. ‬فالإصلاح التعليمي‮ ‬يحتاج الى حزم وعدم تهاون ومداراة وخوف من المساءلة حتى تكوني‮ ‬وزيرة تستطيع إدارة وزارتها بكل قوة،‮ ‬واوجدي‮ ‬حلولا لما‮ ‬يحصل من تهاون في‮ ‬إدارة الوزارة‮ ‬،‮ ‬وتسلط بعض القياديين فاليوم مطلوب منك الحزم والشدة لتمسكي‮ ‬بزمام وزارتك‮ ‬،‮ ‬التي‮ ‬تهاوى بها التعليم إلى الدرك الأسفل حتى بات التعليم دون فائدة مرجوة منه،‮ ‬وكفاكم جلبا للمعلمين الوافدين فوزارة التربية تستطيع الاعتماد على المتقاعدين من الخبرات التعليمية التي‮ ‬باتت الأزمات المالية سيفا على رقابهم ويحتاجون الى العودة إلى سلك التدريس حتى‮ ‬يعيلوا أبناءهم ويساهموا في‮ ‬إيقاف هذا التهاوي‮ ‬،‮ ‬ووزارة التربية توصد الأبواب في‮ ‬وجوههم مفضلة الوافدين على مواطنيها ممن شهد لهم التعليم بكفاءتهم،‮ ‬فهل سيعود معلمونا الكويتيون إلى وزارة التربية وتبني‮ ‬سواعد أبنائها خلل وزارة التربية؟ أم سيكون الأمر الهون ابرك ما‮ ‬يكون هو من‮ ‬يتحكم في‮ ‬وزارة التربية وسيظل الحال على ما هو عليه ويتهاوى أكثر فأكثر؟

علي‮ ‬البصيري
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

اشكر ثقة صاحب السمو ولي‮ ‬العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ذ حفظه الله ورعاه والتي‮ ‬تسلمت شاكراً‮ ‬برقية سموه الكريم،‮ ‬واشادته بالدور الاعلامي‮ ‬لشخصي‮ ‬البسيط بمناسبة الذكرى الثالثة لتولي‮ ‬سموه ولاية العهد وسأعمل وسأضع مصلحة الكويت دائما وأبداً‮ ‬نصب عيني‮ ‬ولن أتوانى‮ ‬يوما عن خدمة وطني‮ ‬وولاة أمري‮ ‬وستظل ثوابتي‮ ‬الوطنية هي‮ ‬مرجعي‮ ‬الرئيسي،‮ ‬فكم‮ ‬يهمني‮ ‬أن‮ ‬يصل صوتي‮ ‬للمسؤول والوزير قبل أن اكتب مقالي‮ ‬وانتقد طارحاً‮ ‬الحل،‮ ‬فالهدف الاسمى أن نصلح الشأن ونحل المشكلة،‮ ‬فأنا اعرف حجم الأمانة التي‮ ‬أمنت بحملها فالقلم أمانة،‮ ‬والعمل الصحافي‮ ‬يستوجب الأمانة في‮ ‬الطرح والنقل وكتابة الخبر،‮ ‬فهذه الأمانة نابعة من حب الكويت والتي‮ ‬دائما في‮ ‬قلبي‮ ‬وعقلي‮ ‬وشرياني‮ ‬وأضعها دائما أمام نصب عيني،‮ ‬فهي‮ ‬أمام عين كل كاتب‮ ‬يحب الكويت ويخلص لها في‮ ‬حبه قولاً‮ ‬وفعلاً‮. ‬وقد أكدت لي‮ ‬هذه البرقية صحة مساري‮ ‬الصحافي‮ ‬وشدت من عزيمتي‮ ‬وجعلتني‮ ‬اشد صلابة في‮ ‬مواجهة منتقدي،‮ ‬فيكفيني‮ ‬هذه الاشادة لأعلم أن صوتي‮ ‬مسموع وخطاي‮ ‬ثابتة وصحيحة على درب الصعاب،‮ ‬ولن أنسى شكر معالي‮ ‬وكيل ديوان سمو ولي‮ ‬العهد الشيخ مبارك فيصل سعود الصباح على جهوده ودوره الكبير الذي‮ ‬يقوم به،‮ ‬وحرصه على الأمانة التي‮ ‬حمله اياها صاحب السمو ولي‮ ‬العهد،‮ ‬وتحقيق وتنفيذ التوجيهات السامية لسمو ولي‮ ‬العهد والعمل على راحة المواطنين وايصال معاناتهم وهمومهم وعرضها على سموه الكريم لتقديم العون لأبنائه الكويتيين الذي‮ ‬لن‮ ‬يتوانى سموه عن مسح آلامهم وكفكفة دموعهم،‮ ‬فهو‮  »‬رمز وشيخ الطيبة‮« ‬ولنا قدوة نتشرف فيها حفظه الله لنا،‮ ‬وحفظ الله أميرنا المفدى ويديم لنا آل الصباح فهم نعمة من الله للكويت والكويتيين وليحفظ الله الكويت وشعبها ويديم علينا هذه النعمة والقارئ‮ ‬يقول آمين‮.‬

الجمعة, 27 فبراير 2009

شهداء وأسرى بلا شواهد

علي‮ ‬البصيري

في‮ ‬يوم الرابع والعشرين من فبراير منذ تسعة عشر عاماً‮ ‬دارت رحى معركة‮ ‬غير متكافئة بين قوات الاستخبارات العراقية معززة باليات الجيش العراقي‮ ‬الغازي‮ ‬وأبطال المقاومة الكويتية‮ »‬مجموعة المسيلة‮« ‬تجسدت فيها الروح الوطنية فقد وضع تسعة عشر شاباً‮ ‬كويتياً‮ ‬أرواحهم متسلحين بالعزيمة وحب تراب الوطن مقدمين للكويت والكويتيين مثالاً‮ ‬للوحدة الوطنية وروح الشعب الواحد في‮ ‬نفس هذا التاريخ سطرت أسماؤهم بأحرف من الذهب مع كوكبة شهداء الكويت الذين لم‮ ‬يدخروا أرواحهم وبذلوها في‮ ‬ساحات المقاومة الكويتية على ارض الكويت في‮ ‬جميع المناطق مدافعين عن ثرى الوطن الغالي‮ ‬متناسين حجم القوات العراقية التي‮ ‬احتلت الكويت والتي‮ ‬عاثت فيها سبعة أشهر قتلاً‮ ‬وفساداً‮ ‬وسرقة ونهباً‮ ‬دون رحمة أو احترام للأخوة والدين والعروبة،‮ ‬ونحن بعد هذه السنين التي‮ ‬مرت والذكرى التي‮ ‬يجب أن نستخلص منها الدروس في‮ ‬حب الوطن والكفاح من اجل حريته وخلاصه من براثن الغزو نتذكر وبكل فخر هذي‮ ‬الكوكبة من الشهداء الذين اختلطت دماؤهم ببعضها البعض متذكرين ما قام به‮  ‬أبطال المقاومة وشهداء الكويت من تضحية كبيرة،‮ ‬فكم أتحسر عندما أرى في‮ ‬الدول الأوروبية من احترام لشهدائهم واقامتهم الاحتفالات السنوية للذكرى والتذكير بأبطال المقاومة والجنود وتذكير الأجيال بما قام به أفراد الشعب من مقاومة دحروا من خلالها الأعداء إلا في‮ ‬الكويت فالبعض‮ ‬يستنكر هذا الاحتفال والتذكير وإقامة النصب التذكاري‮ ‬وتخليد شهداء الوطن من الجيش الكويتي‮ ‬والمقاومة ومحاربتهم فكرة أن نقيم نصب الشهداء كباقي‮ ‬الدول العربية والأجنبية ممن سطر أبطالهم التاريخ والمجد لبلادهم،‮ ‬كم أغبط هذه الدول على عقول أهلها وكم أترحم على عقول أبناء وطني‮ ‬من الإسلاميين ممن‮ ‬يرى أن فكرة أقامة نصب تذكاري‮ ‬هو من عمل الشيطان ورجس منكر وتقليد للغرب نعم لم لا نقلد الغرب في‮ ‬هذا الأمر ونكرم شهداءنا بزيارة وبوقوف رؤساء الدول وزوارها الرسميين تكريما ووضع أكاليل الورد على نصب الجندي‮ ‬المجهول الكويتي،‮ ‬لماذا لا نعلم أبناءنا معنى حب الوطن وبذل الروح لأجله بإقامة متحف شامل لذكرى هذا الغزو الغاشم ولو بالالتفات ورعاية مشروع متحف بيت الكويت للأعمال الوطنية ودعمه،‮ ‬فان فناني‮ ‬ونحاتي‮ ‬الكويت من أبنائها لن‮ ‬يألوا جهدا في‮ ‬عمل هذا المشروع وتخصيص‮ ‬يوم الرابع والعشرين من فبراير‮ ‬يوما كويتياً‮ ‬للشهيد والأسير تتم فيه زيارة النصب التذكاري‮ ‬لشهداء الكويت وأسراها وكم أتمنى أن أرى حلمي‮ ‬وحلم اغلب مثقفي‮ ‬وعقلاء الكويت أن‮ ‬يتحقق بإنجاز نصب الشهيد‮ »‬الجندي‮ ‬المجهول‮« ‬وبرعاية المجلس الوطني‮ ‬للثقافة والفنون والآداب وأن‮ ‬يشمل الاحتفال بيوم الشهيد والأسير عمل أنشطة اجتماعية تعرف المواطنين بدور الشهداء الكويتيين على مر العصور بدءاً‮ ‬من معركة الرقة البحرية انتهاء إلى معركة تحرير الكويت من الغزو العراقي‮ ‬ولا نغفل شهداء الواجب الكويتيين الذي‮ ‬ضحوا بأنفسهم في‮ ‬سبيل أداء واجباتهم المناطة بهم كما تتضمن الفعاليات تذكير الشعب الكويتي‮ ‬ببطولات الأسرى وتضحياتهم في‮ ‬المعتقلات العراقية التي‮ ‬أقيمت داخل الكويت وفي‮ ‬جمهورية العراق وأخذ شهادات حية ممن رافقوا وزاملوا الشهداء والأسرى حتى لا‮ ‬يضيع تاريخ دولة كتب‮ ‬يوماً‮ ‬بدم شهدائها وأسراها ولا‮ ‬يخرج علينا ملفق ومدسوس‮ ‬يكتب التاريخ كما‮ ‬يشاء ولا‮ ‬يوجد من شهود المعتقلات من‮ ‬يردعه‮  ‬فالرحمة لشهداء الكويت ولنقرأ معا الفاتحة على أرواحهم بهذه الذكرى وكل ذكرى للغزو والتحرير تمر على الكويت‮.‬
‮❊❊❊‬
نهنئ القيادة السياسية وعلى رأسهم صاحب السمو أميرنا المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي‮ ‬عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله ورعاهما وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر محمد الأحمد الصباح وشعب الكويت الأبي‮ ‬الوفي‮ ‬بمناسبة عيدي‮ ‬الاستقلال والتحرير،‮ ‬ربِ‮ ‬يحفظك‮ ‬يا كويت من كل حاسد وطامع‮ .‬

الصفحة 29 من 32