جريدة الشاهد اليومية

عبدالعزيز التميمي

عبدالعزيز التميمي

الثلاثاء, 24 أكتوير 2017

مسير الحبشي حفيد الكرماء

كانت الجهراء وما زالت اجمل بقاع الدنيا ولها واهلها عندي حظوة ومعزة لا تقدر بثمن، فقد كان الرعيل الأول من سكانها يبحثون السيرة الطيبة ويقدرون مناقب الرجال وأصحاب الفضل واليد البيضاء، ومن هؤلاء القروم الاكارم رحمهم الله  العم مطيران محمد الحبشي  رحمه الله الذي أتذكره جيداً وتشرفت بلقائه مرات عديدة آخرها كان قبل الغزو الغاشم للبلاد  بعد غياب قارب عشر سنوات فرأيت فيه القامة التي عهدته بها، رجل بر وتقوى، يحب الخير ويأمر بالمعروف ويتجنب الكبائر والآثام، العم أبو مسير رحمه الله  واحد ممن لا تعرف شماله ما انفقت يمينه، ينفقها في سبيل الله جودا وكرما، والسعي الحثيث لكسب رضاك يا رب العالمين، وقد أكون مقصراً مع ابنه الأخ مسير الحبشي في تواصلي معه طوال هذه السنين، لكن سيرته الطيبة وسعة أفقه ورحابة صدره تجعلني أجد عنده العذر لذاك التقصير الذي أقر واعترف به، وكما يقول المثل العربي هذا الشبل من ذاك الاسد، الذين ورّثوه مناقب أجداده السابقين للخير منذ تأسيس كويت الخير والبركة والرحمة  محمد وعبدالله الحبشي رحمهما الله حيث كانا يتسابقان على أولويات الأفعال وارساء قواعد الناموس الطيب الصيت ولا غرابة أن سمعت عن ابي محمد كل كلام طيب يسر ممن أثق بهم، وفي حديثهم  عن أفعال الخير وطيب الأخ مسير المطيران الحبشي ما يدفعني لأن اقول: رحم الله والدك الذي ورثت منه ما يقال عنك في غيابك من طيب وجود وكرم فكما قال المثل من خلف يا بو محمد  ما مات, أسأل الله أن يجعل أفعالك في ميزان حسناتك متمنيا لقاء قريبا بعد هذا الغياب الطويل.

الإثنين, 23 أكتوير 2017

شهداء مصر في الجنان بإذن الله

مصر باقية ما بقي الزمان، مصر قبل كل شيء وبعد كل شيء، مصر منتصرة بإذن الله وفضله وعزيمة شعبها وإصرار الشباب فيها على تحقيق المحال والنجاح والازدهار، مصر عزيزة على الأشراف، كريمة على الأوفياء أبية على الطغاة والخونة والخارجين على القانون وما يحدث من أحداث هذه الأيام جسيمة كانت أو خفيفة عابرة كله بأمر الله تعالى  الذي خلق فقدر سبحانه لا اله إلا هو به أمنا وإليه اطعنا ولا رب لنا سواه، نرفع إليه أكف الدعاء بأن يوفق ولاة أمورها إلى ما يحب ويرضى ويرزقهم البطانة الصالحة، اللهم آمين «ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون»، هكذا نستقبل أبناءنا الشهداء الذين فدوا بأرواحهم أرض الوطن وهكذا بشرهم رب البرية فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون، شهداؤنا في الجنة خالدين وقتلاكم في الجحيم قابعين طعامهم من قيح وغسين يساقون إلى حميم وسقر وما وأدراكم كيف حال سقر، اللهم ارحم شهداءنا وألحقهم بالاولياء والأنبياء والصالحين وخفف علينا فراقهم في هذه الدنيا واجمعنا بهم على صراطك المستقيم وانصر أهلنا في مصر المعمورة فهم في رباط إلى يوم الدين ولا تسلط عليهم وعلينا من لا يخافك ولا يرحمنا بعزتك وجلالك يارب ذي الفضل والمنة، وكلمة أخيرة أقولها لتلك الزمرة الفاسدة أتباع مسيلمة وابن سلول وحفدة العلقمي خونة الأرض والزمان، كلمة تحرق قلوبهم توقظ ليلهم وتعكر صفو أيامهم بأننا جميعا فداء لمصر وكلنا أسوار مصر واعلموا أنكم الخاسرون ونحن الفائزون بإذن الذي لا تنام عينه ولا يغفل عن شيء في الأرض ولا في السماء، سبحانه وتعالى، رب العزة والجلال فطوبى لشهدائنا ومبارك لهم جنتهم والخزي والعار لكم ولقتلاكم ساكني جهنم وبئس المصير، اللهم ارحمنا وشهداءنا وأسكنهم جنان الخلود والعزة والنعيم، اللهم آمين يا رب العالمين.

بعض الأئمة والمؤذنين في مساجد الكويت ترتفع أصواتهم اليوم معارضين نظام البصمة على الحضور والانصراف، معتبرين ذلك الأمر منقصة في حقهم على أساس أنهم فئة مرفوع عنها القلم ولا يجوز اخضاعهم للنظام والقانون، فهم يرشدون الناس عشية وضحاها ولا يتغيبون عن العمل ولا يسافرون ولا يخيمون في البر على العشيات والمفطح ولحم الهجن، فيقوم المؤذن البنغالي بالأذان وأكبر المصلين سناً هو الذي يؤم الناس في الفروض ويسد غياب الإمام الذي يتسلم راتبه بالكمال والتمام دون نقصان.
هؤلاء العاملون بوظيفة مؤذن وإمام مسجد نسوا أن الشرطة والأطباء يعملون تحت القسم، ومعهم المدرسون فرض عليهم نظام البصمة المنظم للعمل وعليه الحضور والانصراف لمنع التسكع والتسيب الضار لأسس العمل السليم. أعزائي أصحاب الفضيلة شيوخ المنابر والإرشاد انتم ألزم الناس بالنظام والقوانين اذا اردتم الحلال والحرام والتميز بينهم فعملك لا يقتصر على أن تصلوا بالناس الفجر أو الظهر أو العشاء فأنتم موظفون في وزارة مؤسسية لكم فيها حقوق وعليكم تجاهها واجبات وأول تلك الواجبات ألا تسافروا السبت والأحد والاثنين تتسوقون في الدمام والخبر وحفر الباطن وألا تذهبوا لقضاء أيام مع الصحبة الطيبة في مزارع الوفرة أو جواخير كبد وان لم تكونوا من هؤلاء فعليكم واجب رد الذريعة وإغلاق الباب أمام المتلاعبين بأن تباركوا نظام البصمة وتكونوا اول الملتزمين به ليس فقط بين الفجر والعشاء بل في كل الفروض فذاك والله يمنع التسيب والتهرب من أداء الواجب، وانا اعرف ان من بين هؤلاء الاخوة الأفاضل رجالا تشد بعزمهم المهام الجسام ومنهم من هو عكس ذلك ولا يجوز أن تزكوا أنفسكم على الناس فكما انتم مؤتمنون على الصلاة والصلاح هناك غيركم مؤتمن على الأرواح والأملاك وسلامة الناس. اخضعوا للحق يرحمكم ويرحمنا الله ولا تكونوا أول من يكفر به. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

السبت, 21 أكتوير 2017

مرزوق الغانم طرد الصهيوني

لم أتشرف بأن ألتقي به إلا مصادفة بمناسبة محلية والسلام عليه كواجب اجتماعي متعارف عليه بيننا وقد أجزم بأنه لا يعرفني كما اعرفه بصفته وشخصه المحترم السيد مرزوق الغانم أخرس العنجهية الصهيونية وكسر أنف تيودور هيرتزل وبنغوريون ومناحيم بيغن وأعاد للتاريخ ما كانت الناس ستنساه بأن إسرائيل كيان محتل أسس على الباطل في أرض عربية على جثث الأبرياء من الشباب والشابات والشيوخ والعجائز والأطفال، هذا الكيان عاد من حيث بدأ كيانا محتلا قاتلا همجيا دخيلا على الأمة العربية وأصبح عاريا أمام العالم بعد أن تصدى لهم رئيس مجلس الأمة معلنا للعالم زيف إسرائيل وطردهم من القاعة البرلمانية التي اجتمع فيها ممثلو العالم بأسره عندما قال له  مرتجلا وبكل حزم الرجال: اخرج من القاع يا محتل يا قاتل الأطفال. فصمت البهيم ووقع عنه القناع الزائف الذي يرتديه ف انتصر الحق على الباطل وصفق العالم وعرف الدخيل الغاصب حجمه وبشاعة فعله فقام صاغرا يلملم اشلاءه المهزومة عائدا إلى عزلته يجر خلفه اذيال الهجمة السياسية بعد أن توقع أن وجوده في أرض العروبة فلسطين بات امرا واقعا يتقبله الناس لكن ما فعله أبو علي أعاد هم إلى المربع صفر، وسطع في الكون من جديد صوت الحق والمطالبة بتحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي الصهيوني الدخيل على المجتمع العربي المسلم والمسيحي واليهودي، فالصهيونية والاحتلال والبطش أمر يرفضه الجميع من دون استثناء، ولا أجد في هذا المقام من كلمة تناسب الفعل الذي قام به رئيس مجلس الامة غير الشكر الجزيل مع توجيه رسالة من القلب لاشقائنا في الأراضي المحتلة بأن اصبروا ورابطوا فالنصر بإذن الله موعدنا، رصوا صفوفكم ورتبوا أموركم واعدوا لهم العدة ونحن معكم ولسوف تدور الدوائر على الدخيل المقامر ويذوق بعزم الله الخذلان والهوان، شكرا سعادة الرئيس، اثلجت صدورنا.

الخميس, 19 أكتوير 2017

لا للدولة العنصرية

الناس والأمم يتقدمون، يطورون، يتناسلون، يتكاثرون مع الآخرين، يندمجون هكذا تتأسس الدول وتبنى الحضارات وليس بالعنصرية والفئوية والعرقية يتوقع البشر فلا نريد دولة عنصرية في الشمال وسط الجبال تعودوا العيش في الكهوف والحفر باسم عرقي سوف يعود عليهم بوابل الجنسي والعيب الخلقي يجمع كل العاهات المرضية وجميع اصناف التشوه والشذوذ لهذا اننا نتزاوج ونناسب من بعيد بهدف تحسين النسل وخلق اجيال صحية سليمة فلا والف لا للدول التي تريد أن تعيش في ركن من أركان الوطن العربي بقوميتها المنحصرة في عرق واحد محدد وقلة قليلة تحمل نفس المكونات الجنية والوراثية والتقسيم البشري لأن هذه المورثات الجينية تزداد احتمالية تاصلها في الأجيال كلما تزوج المقربون ومن بعدهم الأولاد ثم الأحفاد فكانوا الأقارب من الأجداد إلى الأحفاد متزاوجين هذا ما نصت عليه الأديان ونص به العارفون، لهذا فالتقوقع تحت ظل العنصرية العرقية أمر مرفوض لا نريده أن يكون لا في الشمال ولا في الشرق الأوسط ولا في الجبال المطلة على البحر الأبيض المتوسط أو في أي مكان من العالم لأن العالم يتقدم واكتشف أن الاوبئة الوراثية لها أسباب أساسية يجب تجنبها اول تلك الأسباب هو التزاوج من الأقارب، حماكم الله من  شر الأمراض الوراثية، هذا من جانب ومن جانب سياسي وبحسب النظم الدولية لا يجوز قيام أي دولة على أساس عرقي لعائلة واحده أو ديني أو عصبي فتلك والله الطامة الكبرى لو فازت إسرائيل على سبيل المثال بدولة للعرب اليهودي فقط وهكذا المثال يمت إلى الدولة الكردية أو الارمينية أو... أو... أو... فأملنا أن تتقدم البشرية صحيا ويزداد الحلوين وينتشر الجمال بين الأجيال وهم يتمتعون بصحة وعافية وحياة خالية من العاهات والتشوه.

الأربعاء, 18 أكتوير 2017

هكذا يريدون العراق

بعد أن اطيح بالنظام العراقي البعثي ورجع المهجرون ممن كانوا منبوذين مبعدين عن السلطة إلى سدة الحكم التف حول العراق المتقاسمون، كل يجز من صوبه ما يريد من الجسد الذي يجب أن يبقى واحدا موحدا دون تقسيم، أهل الشرق لهم مأربهم والشمال الأقصى لهم مخططهم والشمال الأدنى انكشفت كل أمورهم فقد سقط النقاب وطفح على السطح الزيف الوطني الذي يدعون به، هؤلاء أخطر من جيران الشرق أو الشمال، هؤلاء قطيع لجحافل من القردة والخنازير يقطنون بعيدا عن دار السلام بغداد، هؤلاء يحتلون فلسطين ويسيطرون على مقربة من منابع النيل بهدف تجويع وتجفيف الدلتا وإيقاف هبة الحياة لمصر عن التدفق، هؤلاء اليوم وأعوانهم في شمالنا من القطر العربي العريق انكشفت عوراتهم وباتوا يصرحون في العلن نعم نريد الفرات بعد أن ركزنا ركائزنا في مجرى النيل فقد بات الحلم العصبي قريب المنال ولسوف نحقق الحلم ونسود من النيل إلى الفرات. اليوم بات مؤكدا من أتى بداعش العنصر الفاسد الذي شوه الإسلام ولطخ العروبة بوشاح الكفر والوحشية والفجور، اليوم عرف الجاهل بأن داعش دمرت في كل بقاع لا اله الا الله وديار العقيدة السمحة إلا تلك الدويلة والكيان السلطنة الهلامية، هؤلاء مع أهل الشمال الخارجين على القانون والنظام والدستور هم من أسس داعش وهم من أعان أمثال داعش ودفعهم لتدمير ليس بلادنا فقط بل أحلامنا في تحرير فلسطين والجولان والاحواز والاسكندرونة، سياسة اشغلهم بالمشاكل الداخلية ثم اضرب ضربتك وقسم الكعكة بحسب ما تريد مصالحك هكذا هم يا عرب خططوا وتآمروا عليكم فقسموكم كتلا واحزابا وجماعات وطرقا ودعاة فضعفتم وراح بريقكم فاصبحتم لقمة سائغة للهوام والمهمشين على أطراف الحدود والتاريخ  والمتخلفين ممن لفظتهم البشرية فصاروا اكلة جشعة على قصاع تفرقكم وغبائكم فهل لكم من صحوة يا بني العرب بعد كثرتكم التي لا تعرفون قيمتها وعدتكم التي اهملتموها وتاريخكم الذي مزقه اعداؤكم وانتم ببعضكم لاهون. أفيقوا قبل ان ينهار آخر جدار من المجد العربي فقد تلحقون اليوم على بناء مأرب وعشتار وطيبة والمدائن والاهرام. أفيقوا فالخطر بكم محيط إلا هل بلغت اللهم فاشهد.

الثلاثاء, 17 أكتوير 2017

محمد الناصر مبدع متميز

إعلامي كاتب ينور صفحات الأهرام المصرية بما يكتب ويقدم من وعن الثقافة الفنية بشكل نقدي متميز يسعى عبره الى تثقيف المهتمين بشتى أنواع الفنون خاصة الفن التشكيلي د. محمد الناصر أستاذ سطع نجمه الفني من كلية الفنون الجميلة في القاهرة فلا غرابة أن تميز كفنان له طابعه التصويري الخاص وأسلوبه المميز دون الحاجة للتوقيع على اللوحات الواقعية باسم محمد الناصر فالمتابع للحركة التشكيلية في مصر يستطيع أن يرى توقيعه عبر الوانه الدالة على شخصيته  وخطوطه القوية المتناسقة الشاهدة على ثبات قدراته وثقته بذاته. د. محمد الناصر فنان قدير وكاتب متميز وهذا ما جعلني أقف في حيرة من أمري كيف اتجرء واكتب عن أستاذ اتعلم منه فن تنسيق الحروف؟ وماذا اقول عن رأيه الفني وهو الذي اقتبس من ثقافته فن النقد وفلسفة العرض وأرقى أساليب التقديم والتحضير لهذا فقد اكتفي بالتجوال قريبا من شاطئه الثقافي والفني كطالب علم لاتمتم مع ذاتي حول ما أرى في أعماله الفنية من إبداع واقعي مميز وأضيف تلك التمتمات إلى قاموسي الخاص وليس للقامة الفنية الكبيرة للفنان د. محمد الناصر الذي منه نتعلم أبجديات النقد وأسس التصوير الحقيقي وأدعو كل محب للفن التشكيلي  الى أن يتابع ما يطرح من رأي فني في الصحف والإصدارات الخاصة أو ما يعرض من إنتاج فني يضاف إلى المتاحف  الفنية في مصر للدكتور محمد الناصر الف تحية مع أمل اللقاء القريب بإذن الله.

لا أعرف من الذي يضع الإجراءات ويحدد الطلبات المطلوبة من المعاق الحركي في حالة تجديده لرخصة السوق التي حصل عليها بعد اختبار تخصصي وإجراءات طبية محددة منح بعدها هذه الرخصة التي تساعده على الانخراط في الحياة الاجتماعية كعنصر معتمد على ذاته. قبل أيام صادفتني بل اذهلتني تلك الإجراءات التي طلبها أحد الأطباء من معاق يتحرك بكرسي متحرك لديه سيارة يستخدمها بمساعدات تستخدم يدويا حيث طلب منه أن يحضر من إدارة تنفيذ الأحكام ما يفيد بأن هذا المعاق  لا حكم عليه علما بأن هذه الإدارة تقع في الصليبية خلف السجن المركزي والمواطن المعاق يسكن في العاصمة ولما سألت الطبيب المختص عن أسباب هذا الطلب الذي يرهق المعاق قال لا أدري وانا منفذ لهذا الأمر ويجب التأكد من أن هذا المعاق لم يتسبب في وفاة أحد ولم يرتكب حادث سير مع العلم يا وزارة الداخلية أن هناك اختراعا اسمه كمبيوتر يمكن أن يربط بين هذه الإدارة والإدارات التي تطلب هذا الطلب الغريب علما بأن حوادث السير لا يسلم منه أحد حتى السيد اللواء مدير عام المرور معرض للحوادث. عموما وجدت الطبيب غير المقتنع بما يطلبه من هذا المعاق رأسه «ناشف» ولا يستطيع أن يخالف رأي رؤسائه العسكريين مع أنه غير مقتنع بالأمر وكل الناس غير مقتنعة بضرورة هذا الطلب ولكن دعنا يا من فرضت هذا الطلب نوافقك الرأي، اربط نفسك مع تنفيذ الأحكام وخصص لهم قسما عندك في نفس ادارتك فقط للتأكد من وجود رقم قضية على هذا المعاق حتى لو كانت قضية نفقة أو عدم سداد فاتورة الاتصالات لشركة الهواتف المتنقلة زين اطلب منه أن يراجع هذه الإدارة إلى قلعة ودارين أو عبقر. يا جماعة الناس تستلم صورا من المريخ واحنا ما زلنا كتابكم وكتابنا ويرجي تزويدنا باخبار حوادث الدهس التي ارتكبه أحد الخطرين على الأمن من أبنائنا المعاقين والله عيب أن يتحول طبيب ورجل أمن جميعهم تحت القسم يعملون عقبة للتأثير على هذه الشريحة سلبا أتمنى تشوفون غيركم من الدول كيف يراعونهم ويتقون الله فيهم ليس خوفا من الله لأنهم كما نقول عن تلك الشعوب، ما يعرفون الله بس انتم في هذه الإدارة بينكم وبين المسجد اللي تصلون فيه شارع عرضه ثلاثة أمتار واذا أذن المؤذن تكسر زجاج شبابيك مكاتبكم، تعاملون المعاق معاملة المطلوب خطر. أعتقد بل انا متأكد ان معالي وزير الداخلية لا يرضيه هذا وسوف يتم مراجعة الموضوع السابق ويجد الحل المناسب لرجال الأمن الساهرين على أمن الوطن، لكم ألف مليون تحية.

الأحد, 15 أكتوير 2017

المستشار عيد القحطاني

واحد من أهل البحرين، تلك المملكة العريقة العربية الأصيلة، جذوره العربية تمتد إلى أبعد ما يكون في العمق العربي نسبا وتاريخا عمل في وزارة الخارجية كدبلوماسي يمثل بلاده، لف، وسافر، وشاهد، تعرف على الكثيرين من نظرائه الوزراء والمسؤولين في شتى أرجاء العالم، كانت الكويت واحدة من محطات عمله حيث عمل في سفارة مملكة البحرين متقلداً منصب الرجل الثاني فيها قبل أن توكل إليه مسؤولية رئاسة البعثة الدبلوماسية في كراتشي انه المستشار عيد حمود القحطاني الذي شارك أهل الكويت محنة العزو خلال فترة عمله الدبلوماسي في الكويت، تحمل معنا قساوة الحياة في غياب الشرعية الكويتية، عرفته قبل هذه المحنة تصادقنا وتقاربت قلوبنا كما هي نفوسنا وأفكارنا فكنا قريبين جداً نتقابل في الأسبوع ثلاثة إلى أربعة مرات، الغينا كل الحواجز الفاصلة بين النفوس فتقاسمنا الهموم والشجون وتشاركنا الأفراح، أبو محمد، حفظه الله، مثقف يقرأ الكثير يحمل بين جنباته قلباً كبيراً يتسع للعالم كله بكل رحابة وحب صارم جاد دقيق في عمله يحسبه البعض قاس وهو حمامة وديعة من حمام مكة، لا يأتي منه الضرر أبداً، كان لي فترة الغزو والاحتلال أخاً حمل عني العبء الكبير فهانت علينا الازمة وخفت الصدمة فاطمأنت نفوسنا في بيتنا الثاني وطننا وتاريخ امتدادنا في دلمون التاريخ والحضارة يمر على هذا الآن عاما، لم نرد لأهلنا في البحرين جميل عطائهم وكثير فضلهم ولو حسبناهم كثيرون الذين وقفوا معنا في محنتنا يتقدمهم الأخ والصديق الأستاذ عيد القحطاني فهل الشكر وحده يكفيك سيدي مع أنني لا أراه مجزيا وكافيا ولا يفي حقك علينا منذ الثاني من أغسطس 1990 إلى ما بعد التحرير لشهور كنت خير صديق في أحلك الظروف أثبت فيها بأننا واهلنا في الغالية البحرين جسد واحد لا يفصلنا فاصل ولا يفرقنا عاذل، فلك الشكر ما حيينا ولك التحية أينما كنت.

السبت, 14 أكتوير 2017

الأحد بداية الوسم

في منتصف أكتوبر من كل عام يبدأ موسم الأمطار التي تنفع الزرع والحرث وتنبت الأعشاب ويزدهر سوق الفقع أو الكماة، وكلما هطلت الأمطار مبكرا مرتين أو ثلاث مرات رذاذا كان أو مرعدا غيثا أجرت السيول كان الربيع أجمل وأكمل وكانت الخيرات في متناول الجميع، الوسم عمره واحد وخمسون يوما يكون فيه الجو معتدلا يميل للدفء المشمس ما يساعد على ارتفاع العشب لمستوى يقيه برد المربعانية التي تلي الوسم حيث يبدأ في السادس من ديسمبر أربعة وأربعين يوما برده قاري جاف يكسر الحديد ويتغلغل في العظام ويرتفع سعر الفحم الأفريقي الجيد وينافس الذهب والبترول ومع ارتفاع أسعار الفحم في شتاء المربعانية يحاول أصحاب محلات الشيشة والارجيلة رفع أسعار الشيشة المعتمدة على الجمر في تدخينه وكذلك يرفع أصحاب محلات البشوت المنسوج من وبر الجمال وتعرض الملابس الشتوية في كل الأسواق فيتسابق الناس لشراء ما يلزمهم من ثياب وأغطية للرأس وتعتمر الدواوين بالزنجبيل والدارسين الذي هو القرفة وينافت الناس على الموش والمربين والعدس والعصيدة بصفتها مأكولات ساخنة شتوية تدفئ الجسم من الداخل وقد شاهدت في قهاوي منطقة الحسين الفيشاوي وغيرها اختلاف أنواع المشاريب الساخنة كالسحلب والبليلة والكركديه والينسون والحلبة الحصى مع تواجد مستمر لعربة البطاطس الحلوة على نواصي الشوارع ليالي الشتاء طويلة جميلة تزداد جمالا مع الدفء والصحبة الطيبة في كل مكان، فالناس يأنسون لبعضهم ويحلو الحديث والكلام مع رشفات من القهوة العربية المرة التي تدور على رواد كل الدواوين في الكويت وكذلك في الخليج العربي لكن عمر الشتاء عندنا قصير فسرعان ما يعود الصيف بحره ورطوبته وغباره وتتقلب الأيام علينا ونبقى نحب الكويت بلادنا بلاد الخير والعطاء ومنبع الجود والكرم، كويت العز والشهامة والناس الطيبة، اللهم احفظ بلادي واهلي وقيادتنا الحكيمة بكل خير وأمان، اللهم امين.

الصفحة 1 من 66