جريدة الشاهد اليومية

محمد أحمد الملا

محمد أحمد الملا

الأحد, 26 فبراير 2017

الكويت أم الثلاث أسوار

الكويت الغالية الكويت أم الثلاث أسوار، كويت المجد والعز والفخر والانجازات كويت ابن صباح، وكل الشعب العربي يحتفل معنا اليوم بالعيد الوطني الـ56 وبذكرى التحرير الـ26 وعسى الله يديم هالفرحة ببلدنا ويحفظ أبونا صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائد العمل الإنساني ويطول بعمره، ويحفظ سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ويديم عليه الصحة والعافية، الكويت أم الخير والمجد تاج الخليج وعروس الخليج اليوم تحتفل بالعيد الوطني وغداً بعيد التحرير، هذه الأرض وُجدت فيها الحضارات، هذه الأرض ارتوت من دم الشهداء، هذه الأرض الحنون التي أعطت الكل من خيراتها، والشعب الكويتي الوفي طوال السنة يشارك الكل في احتفالاتهم الوطنية واليوم العالم يهنئ الكويت بعيدها الوطني، ويحق لكل كويتي أن يفتخر بوطنه أن يفتخر بوطن الثلاث أسوار، والثلاث أسوار تحكي قصص الإخلاص والحب والتضحية والوطنية والولاء لهذه الأرض الطاهرة، أم الثلاث أسوار التي استشهد على أسوارها الكويتيون حتى يحافظوا على وطنهم، أم الثلاث أسوار تم بناؤهم بأيادي الكويتيين الطاهرة من أجل الحفاظ على هذه الأرض ومن ثم لتستلمها الأجيال القادمة، والكويت هي بلد الأمان منذ أن حكمها صباح الأول وحتى اليوم، الكويت بلد الخير والعطاء منذ أن حكمها صباح الأول وحتى صباح الأحمد الذي يديرها بحكمة، ويكفينا فخراً أن أميرنا الله يطول بعمره قائد العمل الإنساني والكويت بلد الإنسانية، يحق لكل كويتي أن يفتخر بأرضه وبوطنه، هذه الأرض يكفيها فخراً أن معركة كاظمة جرت بها، هذه الأرض كانت ملتقى للحضارات حضارة العراق وحضارة الشام والحضارة المصرية، الكويت ملتقى لكل الحضارات والكويت تجمع القلوب وتزرع الحب وتصلح بين الأوطان، والكل يحسدوننا أننا كويتيون وأميرنا الشيخ صباح ويحسدوننا أن ولي عهدنا الشيخ نواف رمز التواضع، لذلك أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى أميرنا وولي عهده الأمين والشعب الكويتي الطيب بالأعياد الوطنية، وأدعو الله أن يديم علينا هذه الأفراح وأن يحفظ الكويت وشعبها من كل مكروه.. قولوا آمين. والحافــظ الله يا كـــويت.

قرأت لشكسبير مقولة عن الخيانة قال فيها .. «أن يطعنك أحدهم في ظهرك فهذا أمر طبيعي  ولكن أن تلتفت وتجده أقرب الناس إليك فهذه هي الكارثة  ومن المؤسف حقاً أن تبحث عن الصدق في عصر الخيانة وتبحث عن الحب في قلوب جبانة» وفي عالم السياسة عالم السرقات السياسية توقع الخيانة من أقرب الناس لك وتوقعها في كل لحظة  فعندما يُكشف عن سرقة في الكويت بسبب المصالح وصراع الكراسي أو عندما يتغير المعازيب وتتغير مصالحهم يجب أن تعرف أن الحرامية قد اختلفوا فأصبحوا يكشفون أوراق بعضهم البعض  وإذا سمعنا عن هوشة نيابية نيابية تدافع عن شخصية سياسية أو مسؤول فاعرف أن صراع الكبار على مناقصات هذه الوزارة أو هذه الجهة  فالهوشة في وزارة الصحة هي هوشة كبار للحفاظ على مصالحهم بدلاً من محاسبتهم وهذه هي المصيبة في الكويت أن المسؤول لا يستطيع أن يبلع التفاح المالي دون أن يكون من يدعمه من كبار ومن تيارات سياسية  فوزارة الصحة هي إحدى الجهات التي يتصارع عليها الكبار ولكنها نقطة في عالم المناقصات  وأنا أوجه رسالتي إلى الكل.. لماذا لا تفتح مناقصات وزارة الدفاع ؟ لماذا لا تفتح المناقصات النفطية الضخمة ؟ لماذا لا يفتح ملف أملاك الدولة؟ لماذا لا يفتح ملف البلدية ؟ لماذا لا تفتح ملفات التأمينات والهيئة العامة للاستثمار ؟ لو فتحت هذه الملفات لعرفنا أن قضية الإيداعات هي نقطة أمام حجم الشُبُهات في كل الجهات الحكومية والدليل على ذلك ملاحظات ديوان المحاسبة،  إذا فتحنا ملف وزارة الأشغال سنجد موضوع حصى الشوارع الذي كلف الملايين تلو الملايين ولم نعرف من الذين لهطوا الملايين والعمولات في هذا البلد  كلنا نعرف من هم أشباح الفساد وكلنا نعرف من هم الذين يلهطون العمولات وكلنا نعرف من يدمرون بلد الخير  لكن يعجز اللسان ويعجز القلم أن يسطر أسماءهم لأنهم كبار ولم يجرؤ أي نائب أو سياسي كبير أن يذكر أسماءهم لأنهم كبار  فعندما نسمع عن هوشة سياسية فاعلموا أن الحرامية كشفوا بعضهم البعض  مشكلتنا بهالبلد صراع الكراسي  وأعجبتني تغريدة للأستاذ الدكتور عبدالله الغانم عندما سطر فيها.. أن ناخب ينتخب نائب فاسد لتمشي أموره ونائب يدعم القيادي الفاسد ليمرر معاملاته والقيادي الفاسد يرضي النائب الفاسد ليستمر بقاؤه ثم الكل يشتكي من الفساد  لذلك واقعنا بالمختصر أننا كشعب نختار النائب الفاسد  والحكومة تختار بحرية عليهم شُبُهات ليسوا ببحرية إنما أتباع يتم تعيينهم في بعض الأحيان وفق المحاصصات السياسية، عندما نختار نائب غلط يكبر الفساد وعندما يتم اختيار وزير أو وكيل أو وكيل مساعد غلط تصبح هناك شراكة فساد بين النائب والمسؤول ومن أوصلهم فتكثر شلل الفساد وتزداد السرقات ويزداد التخبط الإداري وتتوقف الدولة عن التنمية  وانني أخاف على هذا البلد وخاصة عندما أقرأ الآية الكريمة: بسم الله الرحمن الرحيم «وإذا أردنا أن نهلك قريةً أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحقَ عليها القولُ فدمرناها تدميرا» صدق الله العظيم.
وأتذكر أيضاً حديث الرسول، صلى الله عليه وسلم، «سيأتي على الناس سنوات خدَاعات يصدق فيها الكاذب ويُكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها الخائن ويخونُ فيها الأمين وينطق فيها الرويبضة  قيل وما الرويبضة يا رسول الله ؟ قال : الرجل التافه يتكلم في أمر العامة» صدق رسول الله، صلى الله عليه وسلم.
وما أكثر التوافه وأهل الرويبضة في عالم السياسة والإعلام.
وفي النهاية أذكر الجميع بهذه الحكمة .. «أول ما يسقط منك عند موتك هو اسمك  لذلك عندما تموت يقولون عنك أين الجثة؟ ولا ينادونك باسمك وعندما يريدون الصلاة عليك يقولون احضروا الجنازة ولا ينادونك باسمك  وعندما يشرعون بدفنك يقولون قربوا الميت ولا ينادونك باسمك  فلا تغرك قبيلتك ولا يغرك منصبك ولا نسبك  فما أتفه هذه الدنيا وما أعظم ما نحن مقبلون عليه»
وأقول لكل سراق المال العام وأقول لكل المسؤولين ومن يملكون القرار كلكم ميتون  وكلكم ستساءلون .
وملخص ما يجري بالكويت ينطبق علينا بالمثل المصري «ما شافوهم وهما بيسرقون .. شافوهم وهما بيتحاسبون».
والله يصــلح الحــال إذا كــان في الأصل فيه حــال.     
والحافــظ الله ياكـــويت

الدكتور توفيق السديري نائب وزير الشؤون الإسلامية في السعودية انتقد مصطلح «التفسير السياسي للإسلام» واعتبره مصطلحا لاستغلال الدين وبسببه أُريقت الكثير من الدماء المعصومة، وبسبب هذا المصطلح المصلحي للدين بنيت عليه نظريات وآراء تسببت في الثورات، وأكد الدكتور توفيق السديري أن من دعاتها جمال الدين الأفغاني وأبوالأعلى المودودي وحسن البنا وسيد قطب ومن أفكارهم انطلقت الحركات الإسلامية السياسية المختلفة التي استغلت الدين من أجل الوصول إلى عالم الكراسي والمال. وأكد السديري خلال إحدى ندواته أن أبوالأعلى المودودي هو الأب الروحي لجماعات الإسلام السياسي وأن كل أفكارهم تدعو إلى الانقلاب السياسي وتغيير أنظمة الحكم وأن البذرة الأولى كما يقول السديري بدأت مع جمال الدين الأفغاني الناشط الديني والثائر السياسي الإيراني وأن له حركات سياسية ومتأثر بالفكر الغربي والجمعيات الماسونية وأنه ملهم لجميع حركات الإسلام السياسي، إلا أن خطاباته لم يتأثر بها عامة المسلمين، فلما ظهر حسن البنا مؤسس حركة الإخوان المسلمين نقل نظريات الأفغاني والمودودي وبدأ يغير بمفاهيم السياسة الدينية واتجه إلى الحركات الشبابية بناءً على فكر الأفغاني، فاستكمل حسن البنا فكر الأفغاني وبدأ يؤكد نظرية التفسير المصلحي السياسي من خلال الدين وأصبحت قضية الإخوان المسلمين «السلطة السياسية والحكمة والاجتماع والاقتصاد وإعمار الأرض» من خلال نظريات وفكر الأفغاني وحسن البنا والتي تطبق حالياً في أمتنا العربية، وتأثر السيد قطب أيضاً بأفكار المودودي وحسن البنا والدليل على ذلك ما قاله سيد قطب بنظرية الحاكمية وتفسير شهادة التوحيد بها: «قرر سيد قطب من خلال ذلك ألا معنى للإسلام والعلم والدعوة والفتوى ما لم يصل الإسلام إلى سدة الحكم وإقامة دولته المنشودة، مستخفاً بالعلماء ومكفراً للمجتمعات الإسلامية داعياً إلى تكوين عصبة مؤمنة تتربى على مبدأ الحاكمية كما عرضها المودودي ثم تنقض على المجتمع الإسلامي بالثورة والانقلاب». وأيضاً أكد السديري أن «سيد قطب محكوم في نظرته بجميع حقائق الإسلام بفكرة الانقلاب لإقامة الدولة وإنزال أحكام دار الكفر على البلاد الإسلامية، حيث إن مدلول واقع لا إله إلا الله في فكر قطب يقتصر فقط على الأحكام المتعلقة بإقامة الحكومة والسلطة»، واستكمالاً لما قاله الدكتور توفيق السديري أن كل تيارات الإسلام السياسي أصبح اهتمامها اليوم ليس نشر الدين والدعوة الإسلامية إنما السيطرة على الكراسي والمال حتى تسيطر على القرار السياسي وتصبح من أكبر الأحزاب السياسية في المنطقة وتكون أداة مطيعة لسياسات الدول الكبرى والاستخباراتية، نجحوا في تركيا وفشلوا في مصر والإمارات ونجحوا في الكويت، لذلك نرى التطرف الديني في الكويت منبعه جماعة الإخوان المسلمين ويرتبطون ارتباطاً روحياً كاملاً بالحرس الثوري الإيراني، وكانت أول جماعة باركت بالثورة الإيرانية الخمينية هم تنظيم الإخوان الدولي وكان ضمنهم أردوغان. وأؤكد أن جماعة الإخوان المسلمين لها هيمنة على التعليم والنفط وتغلغلوا في الجهات الأمنية ولهم أتباع ومسؤولون ونواب، لذلك علينا أن ننتبه لخطورة الإسلام السياسي الذي تستغله الجماعات المتطرفة من أجل الوصول إلى مآربهم، وكلنا نتذكر ما قاله الأمير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله ان الإخوان المسلمين يسعون إلى انتزاع القيادة والحكم وانهم سيسوا الإسلام لأهداف ذاتية والكثيرون منهم اعتمدوا نهجاً يرتدي عباءة الدين لزعزعة الأمة وتفتيتها واننا احتضنا الكثير من أعضاء هذا التنظيم فانتهزوا السماحة والكرم وعملوا على بث أفكار لا تتفق مع الإسلام الصحيح وان جماعة الإخوان المسلمين أصل البلاء، وقد أكد علماء الأمة ان جماعة الإخوان المسلمين لا تحب السنة وتريد أن تنحرف بنا وتفرقنا. وقال الأمير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله أيضاً إن الإخوان المسلمين لم ينسوا ارتباطاتهم السابقة فأخذوا يجندون الناس ويشتتون التيارات وأصبحوا ضد المملكة، واليوم ما يقومون به في الكويت من أجل السيطرة والهيمنة السياسية، فعلينا أن نحاربهم هم ومن يحملون أفكارهم التي تسيء لهذا البلد فهم من قادوا مسيرات الشغب بالكويت وهم من يسعون إلى التأزيم في الكويت وهم الذين يأخذون أوامرهم من خارج الكويت هم وأتباعهم.
وأختم بما قاله أبوالأعلى المودودي الزعيم الروحي لفكر الإخوان المسلمين لحسن البنا وسيد قطب عندما سئل عام 1979 عن الثورة الخمينية في إيران حيث قال انها ثورة إسلامية والقائمون عليها هم جماعة إسلامية وشباب تلقوا التربية في الحركة الإسلامية وعلى جميع المسلمين عامة والحركة الإسلامية خاصة أن تؤيد هذه الثورة وتتعاون معها في جميع المجالات. وأكد راشد الغنوشي زعيم الإخوان في تونس في مقاله تحت عنوان «الرسول ينتخب إيران للقيادة» أن آية الله الخميني القائد العظيم والمسلم المقدام وأن إيران هي المنتدبة لحمل راية الإسلام، هذا هو كلام وما سطره تنظيم الإخوان الدولي بحق الثورة الخمينية، لذلك حزب الله والإخوان المسلمين منبعهم واحد هي الصهيونية العالمية وما يقومون به هو لتدمير الدين الإسلامي وتدمير الأمة العربية الإسلامية وإراقة دم المسلمين، ونسأل الله أن يكفينا شرهم وننتصر عليهم .
والله يصــلح الحــال إذا كــان في الأصل فيه حــال.     
والحافــظ الله يا كويت.

احتفلت الكويت اليوم بالذكرى الحادية عشرة لتولي رمز التواضع سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ولاية العهد، سمو ولي العهد كان العضيد وكان الحكيم لسيدي صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله، لقد أثبت للجميع من خلال إدارته أنه سطر الإنجازات بصمت وتحمل المسؤوليات بصدق، وهو المحب لوطنه المتواضع ذو التاريخ السياسي الكبير خدم به وطنه الكويت، ويعتبر اليوم سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد من أبرز الشخصيات السياسية في تاريخ الكويت، وكلنا نتذكر أن الشيخ عبدالله السالم الصباح أبو الدستور رحمه الله قام بتعيين ولي العهد في عام 1962 محافظاً لحولي، ومن ثم عين وزيراً للداخلية ومن ثم وزيراً للدفاع، وكان له الدور الكبير في تطوير الأجهزة الأمنية، وكما هو متعارف عن ولي العهد بتواضعه فإنه أيضاً حازم وحاسم في قراراته، وعندما كان على رأس وزارة الداخلية كان يحث رجال الأمن على تطبيق القانون على الجميع وبث الطمأنينة في نفوس أهل الكويت، ويعتبر سمو ولي العهد من أحد رجال الدولة الكبار الذين ساهموا في تطوير الأجهزة الأمنية حيث كان سموه خلفاً للشيخ سعد العبدالله الصباح في توليه حقيبة وزارة الداخلية والدفاع، وكلنا نتذكر اهتمامه بإنشاء إدارة للعقود الخارجية بوزارة الداخلية، واهتم بإرسال الشباب الكويتي إلى الدول الصناعية العسكرية للتدريب على صيانة الطائرات والتدريب على أحدث الأسلحة واقتناء الأجهزة الحديثة وتدريب الجيش الكويتي عليها، وكل رجالات الكويت اليوم هنأوا سموه بمرور 11 عاماً على توليه ولاية العهد، والكل أكد على أخلاقه السامية وعطائه الإنساني الذي لا ينقطع، ومعروف عن سموه إبتسامته الدائمة وتواضعه والتزامه الديني والتواصل الاجتماعي مع جميع أهل الكويت مع الصغير والكبير، ونتذكر مقولة سموه العظيمة عندما قال سموه .. أنا عضو في هذه الأسرة الكويتية الكبيرة مشاغلها مشاغلي وهواجسها هواجسي وآمالها آمالي وأهدافها أهدافي  لا تسألني عن سر المحبة .. ليست سراً بل هي عشق معلن، نسأل الله سبحانه وتعالى أن يطول بعمره ويديم عليه لباس الصحة والعافية وأن يحمي بلادنا من كل مكروه.
والحافــظ الله ياكـــويت

«يوري بيزمينوف» أحد رجال الاستخبارات السوفيتية السابق وكان أحد أهم الرجال الذين عملوا كجواسيس في البعثات الدبلوماسية السوفيتية وكانت أعماله نشر معلومات مغلوطة لإشعال الفتنة في بعض الدول التي كانت على خلاف مع الإتحاد السوفييتي، وعمل في الهند على جمع المعلومات عن الشخصيات الهامة في الهند وشراء ولائهم وإبتزازهم لإثارة الفتنة داخل الهند ، فقرر يوماً من الأيام ترك مجال العمل الاستخباراتي فهرب إلى كندا ومن ثم إلى الولايات المتحدة وغير إسمه من «يوري بيزمينوف» إلى «توماس شومان» وعمل ككاتب ومحلل سياسي في مجال الإعلام الأميركي فكتب كتابا مهما قبل رحيله وهو كتاب صغير تحت اسم «رسالة حب إلى أميركا» يشرح فيه كيف تقوم الدول الكبرى بتخريب وإثارة الفتن داخل الدول المستقرة وأسماها التخريب الأيديولوجي الأربعة وهذه الخطة التي هي من أربع محاور تبدأ بالمحور الأول وهو نزع الروح المعنوية وتحتاج لنزع الروح المعنوية من 15 إلى 20 سنة وذلك عن طريق خلق جيل من الشباب ومن الطلبة الدارسين الذين يحملون فكر التخريب وإثارة الفتن وخلق جيل يحمل فكر الثورة والإرهاب تؤدي إلى الفتن والتطرف عن طريق أبواب الدين والتعليم والإعلام فيتم تسييس الديانات وخلق الصراعات السياسية وخلق كوادر دينية متطرفة تدخل عالم السياسة لإثارة الفتن بين الطوائف وخلق دعاة فتنة من الأديان يظهرون عبر وسائل الإعلام ويدعون إلى الإنقلابات والثورات ومن ثم يتم الإتجاه إلى ضرب الأخلاق ونشر الفاحشة عن طريق إستقطاب شخصيات تافهة في الفن وفي الإعلام أو إستخدام نجوم الإعلام لكسر الأخلاق ونشر الرذيلة وتحويل الأخلاق والأفكار الدينية المبجلة إلى نوع من الهزل ومن ثم تخريب التعليم والسيطرة على التعليم وخلق جيل ناقم على دولتهم والقيام بعمليات غسيل لأفكار الطلبة والسيطرة على الجامعات ونشر أفكار التطرف تحت حجة الحرية والديمقراطية، ومن ثم السيطرة على الإعلام ودعم المهرجين لنشر ثقافة الفتنة وقتل الأفكار التي تبني وطنا ومن ثم التدخل في حياة البشر والمعيشة وتخريب الأمن وكسر القيم داخل الأسرة والتشجيع على أكل الأطعمة السريعة الإستهلاكية والتي تنشر الأمراض وتصيبهم بالبلاء والأمراض والبلادة ومن ثم الدفع إلى إلغاء مبادئ الحرفة والصناعة اليدوية والدعوة إلى الكسل والعمل داخل الوظائف الحكومية غير المنتجة وهذا المحور نشاهده الآن يتم تنفيذه في هذا البلد ، أما المرحلة الثانية فهي زعزعة الإستقرار بعد نجاح مرحلة نزع الروح المعنوية تبدأ الدخول إلى صراعات القوة وإختيار سياسيين وشخصيات سياسية قوية لزعزعة إستقرار الدولة وخلق الصراعات الداخلية حتى تسقط الدولة سريعاً عن طريق الخلايا النائمة ومن ثم السيطرة على الأجهزة الأمنية من أجل تخريب ونشر الفتن ، أما الخطوة التي بعدها فتسمى «التطبيع» وهذه أخطر مرحلة تقوم الخلايا النائمة بالتصادم مع الشرطة والجيش عن طريق المغفلين والأغبياء ونشر الفتن، ومن ثم يتجهون إلى مرحلة الهياكل حيث يقوم المخربون إلى إستهداف مؤسسات القضاء والشرطة والجيش للتقليل من هيبتهم والتشكيك في قدرتهم لخلق الإحتقان الداخلي ، وهذه هي محاور التخريب الأيديولوجي التي تستخدمها أجهزة الإستخبارات لإسقاط الدول الآمنة، وما حصل في الربيع العربي بإستخدام الأحزاب والميليشيات مثل الإخوان المسلمين وحزب الله وحزب التحرير وداعش وتيارات سياسية تبحث عن مصالحها قامت بتطبيق سياسة الأيديولوجيات التي تدعو إلى تخريب الدولة ونزع الأمن والأمان، لذلك قلنا في السابق أن الربيع العربي هو عمل أجهزة إستخباراتية لدول كبرى في المنطقة بهدف أن تقسم الدول الكبرى وتفقد الأمن والأمان ، وأقول للشعوب العربية وأقول لكل أحبائنا ما حصل من تطبيق الأيديولوجيات الأربعة في الربيع العربي هو لتخريب الأمة العربية، وهناك من في الكويت من يسعى إلى تدمير الديمقراطية وخلق الصراعات، وتذكروا ما قاله أحد قيادات الإخوان المسلمين عندما أشار وقال «الكويت ستسقط» لذلك عندما فشلوا في مخططاتهم لزعزعة أمن الكويت وزعزعة أمن الخليج يدعون اليوم إلى المصالحة، هل تعتقدون يا أهل الكويت أنه لو نجحوا في مخططاتهم أكانوا يدعون إلى المصالحة أم يساوموننا على خيرات هذا البلد؟ لكن الله سبحانه وتعالى خيب رجائهم وفشلت مخططاتهم بسبب الوحدة الوطنية وأعمالكم الخيرية وحكمة وحزم القيادة السياسية بالكويت وبالمنطقة، نسأل الله أن يحفظ هذا البلد وأن يحفظ الأمة العربية والإسلامية من مخططات خفافيش الظلام.
والله يصلح الحال إذا كان في الأصل فيه حال.     
والحافظ الله ياكويت

الإثنين, 20 فبراير 2017

آيات عرابي تشتم الجيش المصري

ردت الإخوانية راقصة الإخوان المسلمين والتي تدعى آيات عرابي علي شخصياً بعد أن فضحتها لما قامت بتسطيره من خزي حول بلدها واستهزائها بالجيش المصري العظيم وبفرحها بفوز الكاميرون على مصر ولقد وصلني ردها وقرأته فضحكت وأحسست من خلال كتاباتها وردها بالألم والخزي الذي تعيشه لأنها تحمل لقب خائنة خانت وطنها مصر وخانت الشعب المصري الذي رد عليها وأفحمها هي ومن يدعمونها من تنظيم الإخوان الدولي فلا نستغرب أنها تكره مصر والشعب المصري رغم أنها مصرية ومع ذلك تخون وطنها لأنها تقبض قيمة خيانتها من تنظيم الإخوان الدولي وقريباً سيعلن الكونغرس الأميركي عن قراره بأن يعلن أن جماعة الإخوان المسلمين تنظيم إرهابي ما يتسبب في إغلاق حساباتهم البنكية وحظر وتجميد أرصدتهم عندئذ ستصبحين متسولة في شوارع أميركا تتمنين العودة إلى وطنك الذي خنتيه بكل خزي أنتي ومرشدك والذين يمدون ويدعمون الجماعات الإرهابية لضرب الشعب المصري والجيش العربي. لكن ما استوقفني وأشعرني بالغضب عندما شتمت الجيش المصري العظيم وقالت «إن جنود مصر يهربون بالملابس الداخلية في سيناء بعد أن يستولي المسلحون على دباباتهم» فهذه إهانة ما بعدها إهانة على خير أجناد الأرض الذين عبروا قناة السويس وكادوا أن يسقطوا أسطورة الجيش الإسرائيلي لولا الدعم الأميركي واليوم الجيش المصري يحارب الإرهابيين ويكاد أن يقضي عليهم فكفاكي تلفيقاً وكذباً أيتها الإخوانية ولا يمكن لأي مصري شريف أن يطعن بجيشه ولولا الجيش المصري ورجال الاستخبارات لقسمت مصر في عهد الإخوان وتحقق حلم إسرائيل بتقسيم مصر الكنانة. وهذا ما كانت تحلم به آيات وأسيادها. عموماً الخائن لا قيمة له ويكفي ما جاء بحقك من رد الشعب المصري عليكِ وأناشد الحكومة المصرية أن تطلب هذه الخائنة بالإنتربول وأن تلغي جنسيتها التي لا تستحقها وحتى يستطيع الشعب المصري أن يأخذ بثأره منها. ووصلتني معلومات أن هذه الإخوانية تعيش بقلق نفسي وخوف من القادم وتعاني من اكتئاب نفسي شديد ودائم.
في النهاية تبقى مصر هي مصر الحضارة ويبقى الخونة في مزبلة التاريخ.
ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ الأمة العربية والإسلامية.
والله يصــلح الحــال إذا كــان في الأصل فيه حــال.     
والحافـظ الله يا كـويت.

الأحد, 19 فبراير 2017

تجار السلاح حكام العالم

معهد استوكهولم الدولي لأبحاث السلاح أصدر تقريراً خطيراً في عام 2007 أن أكثر الدول المستوردة للسلاح هي الدول الفقيرة والنامية وأكد مسؤول كبير بوزارة الدفاع الأميركية البنتاغون أن مبيعات الأسلحة الأميركية لدول أجنبية في عام 2016 وصلت إلى 40 مليار دولار وفي عام 2015 وصلت إلى 46 مليار و600 مليون دولار لكن المفاجأة أن حجم مبيعات إسرائيل من الأسلحة وصلت إلى 8 مليارات دولار سنوياً وتستغل إسرائيل التكنولوجيا الأميركية في تطوير أسلحتها وبيعها إلى العالم وأقدم شركة سلاح في إسرائيل تأسست العام 1945 وتصدر 60% من إنتاجها للخارج ويعمل في هذه الشركة لتصدير السلاح أكثر من 25 ألف شخص وطورت هذه الشركة الإسرائيلية طائرات فانتوم 2000 ويستخدمها الجيش التركي الآن وهناك تعاون هندي كبير لتصدير الأسلحة من إسرائيل إلى الهند وتطوير أسلحة الجيش الهندي ونتيجة الحروب المصطنعة في الشرق الأوسط ومنها الحرب على الإرهاب وداعش أدى ذلك إلى رفع مبيعات مصانع الأسلحة الأميركية والروسية والروس أيضاً استفادوا من الحرب في الشرق الأوسط فارتفعت مبيعاتهم بشكل كبير وأكد تقرير بريطاني أن آلاف الأسلحة الأميركية في يد داعش وأن صفقات تمويل الجماعات الإرهابية من الأسلحة الأميركية تجاوزت الـ 40 مليار دولار في الخمس سنوات الأخيرة والمصيبة التي كشف عنها أن هناك صفقات من عقود الأسلحة من قبل الشركات الأميركية غير مسجلة وأن قيمة مبيعات تجارة الأسلحة الأميركية وصلت إلى 70 مليار دولار سنوياً وهناك صحف أميركية انتقدت تدفق الأسلحة الأميركية وبيعها للإرهابيين وعدم تعقب حركة بيع الأسلحة بعد خروجها من الولايات المتحدة وأن هذا الإهمال أدى إلى وقوعها في أيدي الإرهابيين كما يدعون وأن هناك جانباً مظلماً للروس والأميركان كموردين عالميين للأسلحة للجماعات الإرهابية والميليشيات المسلحة والتي تقع للأسف معظمها في أيدي الجماعات الإرهابية في الشرق الأوسط وأن هناك عدم شفافية في وزارة الدفاع الأميركية في بيع الأسلحة وتؤكد التقارير لخبراء أميركيين أن وزارة الدفاع الأميركية لا تستطيع متابعة مسار بيع الأسلحة الخفيفة التي تم ارسالها إلى العراق وأفغانستان ما تسبب في وقوع هذه الأسلحة في أيدي الجماعات الإرهابية ومنها طالبان والقاعدة وتتربع شركات صناعة الأسلحة الأميركية على رأس قائمة الشركات العالمية التي تصدر السلاح وهناك في أميركا أقوى لوبي وهو لوبي السلاح الذي يؤثر على صانع القرار الأميركي ويقومون بالضغط لتمرير التشريعات التي تصب في مصالحهم لذلك الربيع العربي هي صناعة لوبي السلاح في أميركا وملاكهم وقد حققت شركات الأسلحة الأميركية أرباحاً خيالية بسبب حروب الشرق الأوسط والربيع العربي وخاصة الحرب بالوكالة وقيام ميليشيات بشراء الأسلحة الخفيفة بشكل كبير من مصادر مجهولة تزود بالسلاح الأميركي وقد قالت صحيفة كريستيان ساينس مونتير أن المال يجري في سياسات البيت الأبيض كما يجري الدم في الجسم وأكدت معلومات أن لوبي السلاح يدفع أموالاً كثيرة للمرشحين الأميركيين في الإنتخابات الأميركية للوصول للكونغرس لضمان استمرار مصالحهم في بيع السلاح وقد أكد خبراء أميركيين أن مال لوبي السلاح يحدد هوية الرئيس للبيت الأبيض ويحدد هوية نواب مجلس الشيوخ والكونغرس الأميركي واليوم الولايات المتحدة وروسيا والصين والمانيا وفرنسا يسيطرون على 74% من حجم تجارة الأسلحة في العالم ومعظم المسؤولين الأميركيين ما هم إلا تجار وأعضاء في شركات عالمية كبرى تنتمي إلى لوبي السلاح واستفاد الكل في إراقة الدم العربي يصنعون الإرهاب في المنطقة ويصنعون الحروب في الشرق الأوسط من أجل أن نشتري السلاح ونقتل بعضنا البعض ويستفيد أيضاً وكلاء الأسلحة المعروفين من العرب والخليجيين في بيع أسلحة لدولنا والكل يستفيد سواء الوكيل أو المسؤول عن الشراء فالشرق الأوسط ملعب كبير للوبي السلاح في أميركا وفي روسيا فلوبي السلاح هم حكام العالم ويسيطرون على الكونغرس وعلى الرئيس الأميركي وفي روسيا تجار السلاح يسيطرون على الرئيس الروسي ويسيطرون على القرار الروسي فهم من يخلقون الصراع ويبيعون أسلحتهم والكل يستفيد والخاسر الدول العربية.
أدعوا الله أن يحفظ الكويت والله يصـلح الحال إذا كان في الأصل فيه حال.  
والحافظ الله ياكويت.
 

شيشرون وما أدراك ما شيشرون ويعتبر شيشرون صاحب النظريات السياسية الكثيرة في روما  اتهم بأنه انتهازي وأنه حكومي وأنه كذاب وأنه منافق وأنه جمبازي وأنه ممثل على الشعب  ولا تزعلون هذه صفة السياسي الجمبازي  وأنا أسأل كم شيشروني عندنا بالكويت؟ ويا كثر الشيشرونات اللي صدعوا راسنا من تمثيلياتهم السياسية وكتاباتهم الشيشرونية التي جعلت مخنا ينزرع فيه فايروس الشيشروني الكاذب فايروس الإحباط فايروس سرقة المال  وشيشرون يمثل حالة من الحالات السياسية في عالم اللصوص السياسيين الذين يمثلون على الشعب من أجل أن تؤكل لقمة الشعب  وأتذكر أني قرأت لنظريات شيشرون يقول فيها .. ان الفقير يعمل  والغني يستغل الفقير  والجندي يدافع عن الفقير والغني  والمواطن يدفع من جيبه للفقير والغني والجندي  أما المواطن الكسول فهو يعتمد على المواطن والجندي والفقير حتى يعيش  أما السكير السياسي فهو يشرب خمراً في صحة الخمسة الكسول والمواطن والجندي والغني والفقير  أما الصيرفي فيسرق الكل  والمحامي يغش الكل  والطبيب الكسول يذبح الكل  وحفار القبور يدفن الكل  لكن السياسي الشيشروني يعيش ما بين العشرة  فالسياسي الكذاب يقتاد ويأكل وينصب على الكل لأن في شريعة الغاب السياسي التي لا توجد له قوانين يعيش فيه السياسي البوبوسي الشيشروني الكذاب صاحب العمولات.  ما ضيع رياضتنا إلا السياسيين الشيشرونيين  وما ضيع مجلس الأمة إلا الشيشرونيين السياسيين  ويا كثر نواب الشيشرنة اللي خلت الشعب يعيش في الشيشرنة ويبلع شيشرنة وينقهر من الشيشرنة بفضل السياسي الشيشرني صاحب النفاق الشيشرني  وأسرع طريق حتى تصبح غني شيشرني أن تصبح سياسي شيشرني تأكل لقمة الفقير وتضحك على الشعب وتحط عمولتك في جيبك  ويا كثر عصابات الشيشرانية في بلدنا وفي الأمة العربية  والغريب أن في قانون الغاب الشيشرانية السياسية أن السياسي الشيشرني يدخن سيجار شيشرني ويقعد في الكراسي الشيشرانية ويصدق أنه شريف وهو حرامي ولد حرامي ولد حرامي شيشرني  هذا حال السياسة والكذب السياسي وكل ما تشاهدونه في المسرح السياسي كله كذب شيشرني من أجل دينار وكأس وسيجار ومليار.
أدعو الله أن يحفظ الكويت  والله يصــلح الحــال إذا كــان في الأصل فيه حــال.     
والحافــظ الله ياكـــويت

تلقيت رسالة جميلة من الأخت الفاضلة شاعرة الكويت الدكتورة سعاد محمد الصباح رسالة جميلة ومرفق مع الرسالة كتابين الكتاب الأول شعر للدكتورة سعاد محمد الصباح تحت اسم «الشعر والنثر لك وحدك» وبكل أمانة قرأت هذا الكتاب وتمعنت بالشعر فوجدت فيه الحب والثورة والعتاب وقوة المرأة وكسر التقاليد واستمتعت بما جاء به من أشعار وخاصة عندما قرأت:
«تحرث الأمُ الأرضَ وتزرعها
كي تجمعَ المحاصيلَ امراةٌ أخرى»
وأيضاً عندما قرأت من أشعارها
«الحريةُ عطري الخصوصي
وخلخالٌ من ذهب أنامُ على موسيقاه»
ومن ثم اطلعت على الكتاب الثاني وهو كتاب «تاريخ عبدالله مبارك الصباح في صور» وقد أهدت الدكتورة سعاد في مقدمته إلى زوجها الشيخ عبدالله المبارك حيث قالت «إلى روح زوجي ومعلمي عبدالله المبارك وحتى لا يضيع تاريخ رجل ساهم في بناء دولة الكويت كان هذا الكتاب وفاءً له» ومن ثم اطلعت على فصوله الثلاثة عشرة وعن مسيرة الشيخ عبدالله المبارك الحافلة بالعطاء والكفاح وأجمل ما استمتعت به الصور الجميلة التي كانت تجمعه مع شيوخ الكويت ودوره العسكري في الحفاظ على هذا البلد وبناء القوات المسلحة وزياراته الكثيرة للبلدان العربية واهتمامه بتطوير الطيران الكويتي والاتصال الجوي وصور كثيرة تؤرخ للتاريخ الكويتي زياراته وعلاقاته في ذلك الوقت مع الزعيم العربي الراحل جمال عبدالناصر عام 1958 ومع الرئيس الراحل أنور السادات ومع المغرب ولبنان ومع شاه ايران ومع الكثير من رؤساء دول العالم ما جاء في كتاب تاريخ الشيخ عبدالله المبارك فتح لمخيلتي الكثير من المواضيع في التاريخ الكويتي فتحية للدكتورة سعاد الصباح على هذا الجهد الكبير وأتمنى لها كل التوفيق وأشكرها شكراً خاصاً على هذا الاهداء ومن خلال ما شاهدته من صور وما قرأته من معلومات تبين لي أن دائماً الكويت تكون في المقدمة في كل العصور من خلال مساهماتها العربية الدائمة للنهوض بالأمة العربية والعمل على وحدتها بصمت ومد يدها للجميع دون مقابل فالكويت عظيمة في كل انجازاتها ومساعداتها وكل حكام الكويت لهم أياد بيضاء على معظم الدول العربية والإسلامية ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يحفظ هذا البلد الطيب بلد الخير والأمان بقيادة سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وعضيده ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله ورعاهما.
والحافــظ الله ياكـــويت.

الأربعاء, 15 فبراير 2017

سلمان وعيسى شكراً لكم

تحية إلى عيالنا الأبطال إلى الشباب إلى الرجال الحقيقيين الذين يشاركون في بطولة كأس العالم للمدارس المقامة بقطر حيث تأهل منتخبنا بجدارة إلى الدور قبل النهائي في هذه البطولة وتصدر مجموعته بعد أن فاز على البرازيل وتشيلي والسودان وظهر في هذا المنتخب براعم ومواهب سوف يعيدون العصر الذهبي لمنتخب الكويت الوطني لكرة القدم ويجب أن أوجه الشكر الخاص إلى الرجال الذين عملوا بصمت لاعداد هذه البراعم الكويتية حيث قام وزير التربية الأسبق الدكتور بدر العيسى ووزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب السابق الشيخ سلمان الحمود الصباح بانشاء أكاديمية رياضية تعليمية في كل منطقة تعليمية تهتم بالرياضة وبدور المدارس واعداد الموهوبين من شبابنا في كرة القدم والسلة والطائرة والسباحة وكان وزير الشباب السابق الشيخ سلمان الحمود الصباح يتابعهم شخصياً ويقدم الدعم المادي والفني والمعنوي بالتعاون مع الدكتور بدر العيسى وزير التربية الأسبق منتخب الكويت فاز على البرازيل بنتيجة 3 - 1 وفاز على منتخب تشيلي بنتيجة 6 - 0 ويستمر بانتصاراته تفوقت الرياضة الكويتية بالسابق بسبب الاهتمام بدوري المدارس وكانت هناك كشافة يختارون المواهب ويدعمونهم ويكملون مسيرتهم في الأندية الكويتية ومن ثم يتبناهم الاتحاد الكويتي لكرة القدم ليحققوا الانجازات وفعلاً حققت الانجازات في زمن الرجال المخلصين والمحبين لوطنهم الذين يعملون من أجل الكويت وليس من أجل مصالحهم الخاصة بالسابق كانت الدولة ترعى كل المواهب في المدارس وفي المسرح وبالثقافة وبالأدب وبالرياضة وبالموسيقى وبكل المجالات وكانت تهتم بهم وترعاهم وتتبناهم ووصلنا إلى مرحلة التفوق العربي في كل المجالات أما اليوم فالرياضة محتكرة لأشخاص وتحولت إلى عالم الصراع السياسي الأندية مغلقة لبعض التجار والشيوخ وتعمل وقت الانتخابات النيابية لجمع وشراء الأصوات ويتحول النادي برمته إلى مقر انتخابي حتى يفوز من يدعمه أصحاب ملاك هذا النادي لمرشحهم أما الفن فأصبح يحتكره فنان يحتكر هلا فبراير يحتكر الأوبرا ويجب كسر هذا الاحتكار واعطاء الفرصة لكل مواهبنا الغنائية للمشاركة في المهرجانات المحلية الكويتية لدينا بالكويت مواهب كثيرة لكن نحن نكسر طموح هذه المواهب بسبب الـ «أنا» والمصلحة لذلك أشكر وزير الإعلام السابق الشيخ سلمان الحمود الصباح والدكتور بدر العيسى وزير التربية الأسبق أن أوجدوا لنا منتخباً نفتخر فيه وأعطونا الأمل أن منتخب الكويت للمدراس يحصد البطولات في قطر ويصل إلى قبل النهائي وان شاء الله يأخذ الكأس.
ادعو الله أن يحفظ الكويت والله يصــلح الحــال اذا كــان في الأصل فيه حــال.
والحافــظ الله ياكـــويت.

الصفحة 1 من 212