ولي العهد للدبلوماسيين: أبرزوا صورة الكويت الحضارية

طباعة

b_100_70_16777215_0___images_1-2018_L2(164).pngاستقبل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، بقصر بيان أمس، سمو الشيخ ناصر المحمد.
كما استقبل سموه، رئيس مجلس الوزراء بالإنابة وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، حيث قدم لسموه الوزراء المفوضين ورؤساء البعثات الدبلوماسية والقنصلية الجدد كما يلي: حسن زمان سفيرا للكويت لدى اليابان، وابداح الدوسري قنصلا عاما للكويت لدى العراق - مدينة البصرة، وصلاح السيف قنصلا عاما للكويت لدى الصين - مدينة هونغ كونغ ومنطقة مكاو الإدارية الخاصة، ومحمد المطيري سفيرا للكويت لدى منغوليا وعبدالله اليحيا سفيرا للكويت لدى الارجنتين، وخليفة الخرافي قنصلا عاما للكويت لدى الصين - مدينة كوانزو، وحمد الهزيم قنصلا عاما للكويت لدى الولايات المتحدة الاميركية - مدينة نيويورك وذلك بمناسبة تعيينهم في مناصبهم الجديدة.
وقد تمنى سموه للسفراء الجدد التوفيق والنجاح في مهامهم مطالبا إياهم بان يكونوا خير سفراء لبلادهم والاهتمام بمصالح مواطني الكويت بالخارج وان يسعوا بدأب لتوطيد وتعزيز العلاقات بين الكويت والدول الشقيقة والصديقة المعتمدين لديها بما يتماشى مع مصالحها وسياساتها الخارجية، ومؤكدا سموه على ضرورة التحلي بالخلق الهادئ والحوار المألوف اثناء عملهم بتلك الدول وإبراز الصورة الحضارية والمكانة العالية للكويت لإعلاء شأنها في جميع المحافل الإقليمية والدولية.
ومن جانبهم أعرب سفراء الكويت عن شكرهم وتقديرهم لسموه، مؤكدين أن توجيهات سموه ستكون نبراسا لهم في العمل وحافزا في بذل المزيد من الجهد لتعزيز علاقات التعاون مع الدول المعتمدين لديها بما يحقق مصالح الدولة العليا ويعزز مكانتها المتميزة اقليميا ودوليا.