ممثل الأمير يفتتح فعاليات الدورة الثانية لـ «كويت إكسبو» و«الصناع العالمي» 2018

الرومي: «ميكرفير-الكويت» منصة محلية ودولية تحتضن 85 مشروعا من 10 دول

طباعة

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_e2(25).pngكتبت سمر أمين:

افتتح ممثل صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، وزير الأشغال وزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي، فعاليات الدورة الثانية لمعرض الكويت التجاري الدولي «كويت اكسبو2018»، والذي يتضمن معرض الصناع العالمي «ميكرفير-الكويت 2018» وتنظمه الشركة الكويتية للاستثمار للعام الثاني على التوالي في أرض المعارض بمشرف بالصالة رقم 5، وكذلك المعرض التجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.
وشارك الوزير الرومي في افتتاح المعرض إلى جانب مسؤولي الشركة الكويتية للاستثمار، عددا من الوزراء وممثلي البعثات الدبلوماسية لدى البلاد، ومسؤولين من شركات ومؤسسات القطاعين العام والخاص، كما يتميز المعرض في دورته الحالية بحضور رائد حركة التصنيع في العالم والمدير التنفيذي لمجموعة MAKE الاميركية ومؤسس معرض «ميكرفير»، ديل دوفرتي، حيث سيقوم بإلقاء محاضرة خلال فعاليات المعرض بغرض تعزيز حركة الصناع التقنيين بالمنطقة.
وبهذه المناسبة قال الوزير الرومي في كلمة له عن معرض ميكر- فير الكويت، أنه بات وجهة ومنصة محلية وإقليمية ودولية لمشاريع الصناع على مستوى دول المنطقة، إذ تحتضن نحو 85 مشروعا في الدورة الحالية، منها مشاريع مهمة قد تسهم في تعزيز دور الصناعة في الناتج المحلي الإجمالي.
وأشاد بجهود القائمين على تنظيم المعرض بهذا الشكل المشُرف والذي يليق بدولة الكويت أمام العالم، خصوصا وأنه يضم عدداً لا بأس به من دول العالم ودول الخليج، مؤكدا حرص الدولة على دعم مشروعات الشباب والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، لاسيما معرض الصناع الذي تحرص الشركة الكويتية للاستثمار على تنظيمه للمرة الثانية على التوالي.
بدوره، أعرب الرئيس التنفيذي للشركة الكويتية للاستثمار  بدر السبيعي، عن فخره واعتزازه بافتتاح الشركة للدورة الثانية من معرض الصناع العالمي Maker Faire-Kuwait، تحت رعاية سمو الأمير والتي تستضيفها الكويت ممثلة عن دول منطقة الشرق الأوسط، بعد نجاح النسخة الأولى، العام الماضي 2017، لافتا إلى ارتفاع حجم المشاركات في الدورة الحالية إلى 10 دول هي اميركا وألمانيا وماليزيا ومصر وسوريا ودول مجلس التعاون الخليجي كافة.
من جهته قال الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني-الكويت، صلاح الفليج، إن البنك يعتز بكونه رائداً في المسؤولية الاجتماعية في الكويت ويأخذ على عاتقه تطوير مفهومها من خدمة اجتماعية إلى خطط مستدامة لصالح المجتمع والاقتصاد الوطني، ومن هذا المنطلق يلتزم بنك الكويت الوطني بدعم الشباب والمبدعين في مختلف المجالات لاسيّما القطاع الصناعي الذي يتخذ حالياً منحى جديداً في الاقتصادات العالمية في ظل التطور التقني المطرد الذي يشهده العالم.
وأضاف الفليج أن بنك الكويت الوطني فخور بأن يكون شريكا أساسيا للعام الثاني على التوالي في معرض الصنّاع العالمي بالكويت Maker Faire مع الأخوة في الشركة الكويتية للاستثمار، مؤكداً أهمية انطلاق مثل هذه الصناعات تحت مظلة معرض عالمي ذات سمعة واسعة الانتشار.
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة معرض الكويت الدولي، عبدالرحمن النصار، ان الشركة، وفي إطار مسؤوليتها الاجتماعية وإيمانا منها بأهمية دعم ومساندة المعارض الشبابية الكويتية باحتضان مواهبهم، وتبني مشاريعهم وأفكارهم الطموحة، تقدمت برعايتها البلاتينية لمعرض «ميكر فير- الكويت»، سعياً لتحقيق التكامل بما يعود بالنفع على أبنائنا الشباب لتحقيق رغباتهم ولتظهر معارضهم بشكل لائق ومشرف لوطننا الحبيب.