بأمسية موسيقية شبابية كويتية

فيصل البحيري يحيي حفل افتتاح مهرجان «صيفي ثقافي» في دورته الـ14

طباعة

b_100_143_16777215_0___images_1-2018_F3(199).png

تغطية فالين فخري:

أسدل الفنان فیصل البحیري اول من أمس الستار عن أولى فعالیات مهرجان «صيفي ثقافي 14» تحت رعایة وزیر الاعلام وزیر الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري بأمسیة موسیقیة كویتیة شبابیة.
وشهدت افتتاحية مهرجان هذا العام التي اقيمت على مسرح الراحل عبدالحسين عبدالرضا تقديم مقطوعات موسيقية عالمية تنوعت بين الكلاسيكية والحداثة ولكن بتوزيعات شرقية بين نغم عود العازف العماني يوسف اللويهي وتشيللوا محمد ابوعوف وكمان عبدالوهاب القطان.
وقال ممثل راعي الحفل الأمین العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبد الجلیل خلال الحفل ان المجلس یؤمن بأن تقدیم المتمیزین والمبدعین من الفنانین والمثقفین للجمهور هو واجب وطني، مؤكدا على دوره المهم في النهوض بالنشاط الثقافي لكافة افرد المجتمع.
الفنان الكويتي فيصل البحيري استطاع ان يجمع بين الموهبة الحقيقة والتدريب المستمر والمهارة الاكاديمية وذلك في عزفه على البيانو، وقال في تصريح صحافي خاص لـ «الشاهد» انه سعيد بهذه التجربة التي اتاحت له الصعود على مسرح عبد الحسين عبد الرضا وخصوصا انها المرة الاولى له وهذه اول تجربة له في المهرجان وتعتبر هذه الامسية لفتة جديدة في مشواره الفني.
وعن اهمية المهرجان ذكر البحيري ان هذه المهرجانات تقدم العديد من الفرص للفنانين والشباب الموهوبين وخاصة مهرجان صيفى ثقافي من المهرجانات الرسمية التي تدعم الدولة والذي استمر للدورة 14، فهذا المهرجان ناجح جدا في تقديم الامسيات والفقرات المتنوعة المهمة.
وختم حديثه بالشكر للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب على هذه الفرصة الجميلة وان شاء الله لن تكون اول امسية من ضمن مهرجان صيفي ثقافي.
جدير بالذكر ان البحيري فنان كويتي حاصل على جوائز عالمية والميدالية الذهبية في ايطاليا وماليزيا وفي الكويت على مستوى الخليج وذلك في عزف البيانو.