ريال مدريد يعبر ليغانيس بثلاثية ويضع قدماً في ربع نهائي كأس إسبانيا

طباعة

b_100_56_16777215_0___images_1-2018_S1(204).png

وضع ريال مدريد قدماً في دور ربع النهائي من كأس ملك إسبانيا، بفوزه على ليغانيس بنتيجة «3-0» في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب سانتياغو برنابيو، في ذهاب دور الـ 16.

سجل أهداف الفريق الملكي كل من سيرجيو راموس في الدقيقة 44، ولوكاس فاسكيز في الدقيقة 68، ثم فينيسيوس في الدقيقة 77.
وتقام مباراة العودة بين الفريقين على ملعب بورتاكي يوم الأربعاء المقبل الموافق 16 يناير.
وجد لاعبو الفريق الملكي صعوبة في اختراق دفاعات ليغانيس خلال الربع ساعة الاولى، حيث ظهر الضيوف بشكل منظم للغاية حد من خطورة سرعات لاعبي الريال. وظل الميرينغي عاجزاً عن تجاوز الساتر الدفاعي لليغانيس حتى الدقيقة 16 التي أسفرت عن انفراد تام لكريم بنزيما بحارس ليغانيس ولكنه أرسل الكرة إلى المدرجات.
تحكم ريال مدريد في اللقاء وسيطر على الكرة ولكن دون فرص واضحة أمام المرمى باستثناء كرة المهاجم الفرنسي، فقد غابت انطلاقات فينيسيوس التي عانى من ضيق المساحات، بينما اقتصرت الانطلاقات على الجبهة اليمنى بقيادة فاسكيز وأودريوزولا.
واستغل ليغانيس سوء تمركز قلبي دفاع ريال مدريد في الدقيقة 26، حيث وصل المهاجم برايثوايت إلى منطقة جزاء نافاس بانفراد ولكنه تعامل مع الكرة بشكل سيئ لتخرج إلى ضربة مرمى.
برز أودريوزولا كأفضل لاعب في صفوف الفريق الأبيض بالشوط الأول بفضل الدعم الهجومي الكبير الذي كان قدمه في الجبهة اليمنى، ليتمكن في الدقيقة 44 من الحصول على ضربة جزاء نفذها سيرجيو راموس بنجاح داخل الشباك معلنا عن تقدم فريقه قبل نهاية الشوط بدقيقة واحدة.
لم يتغير الحال كثيرا مع انطلاق الشوط الثاني، حيث واصل أصحاب الأرض ضغطهم الهجومي في الثلث الأخير من ملعب مناطق ليغانيس، فيما تحرر فينيسيوس أكثر من الرقابة وباتت انطلاقاته تشكل خطورة أكبر على الخصم.
واستفاد الشاب البرازيلي من قدراته في المراوغة ليتوغل داخل منطقة جزاء ليغانيس في الدقيقة 56 ولكن أتت تصويبته بعيدة تماما عن المرمى.
نجح ريال مدريد في مضاعفة النتيجة في الدقيقة 68 عن طريق لوكاس فاسكيز، بعدما استغل كريم بنزيما تمريرة خاطئة من مدافع ليغانيس، وصلت في النهاية للمهاجم الإسباني الذي وضع الكرة في الشباك دون عناء.
أجرى سولاري التغيير الأول لريال مدريد في الدقيقة 71 بخروج لوكاس فاسكيز ودخول إيسكو لتنشيط الشق الهجومي في وسط الملعب.
قضى ريال مدريد على آمال ليغانيس في العودة للمباراة بإضافة الهدف الثالث عن طريق فينيسيوس جونيور، الذي سدد كرة على الطائر داخل الشباك بعد عرضية مميزة من أودريوزولا.
ومنح مدرب الفريق الملكي الفرصة للوافد الجديد إبراهيم دياز للظهور للمرة الأولى مع الفريق، حيث قرر الدفع به في الدقيقة 78 بدلا من فينيسيوس صاحب الهدف الثالث، كما أشرك كريستو بدلا من بنزيما.