منوعات

نفطيون: إغلاق الاقتصادات العالمية يعزز احتمالات تأجيل «أوبك +» تخفيف قيود الإنتاج

استهلت أسعار النفط الخام تعاملات الأسبوع على تراجع جديد بضغوط من استئناف الإمدادات الأميركية بعد زوال مخاطر إعصار دلتا، وانتهاء إضراب العمال في النرويج. وقال مختصون ومحللون نفطيون، إن الأسعار تواجه ضغوطا واسعة أيضا بسبب استمرار الإصابات المتسارعة بفيروس كورونا، بينما تسعى «أوبك+» إلى مواصلة تقييد المعروض النفطي في محاولة لتعزيز التوازن بين العرض والطلب. وأوضح المختصون أن المنتجين يقاومون وضع السوق المضطرب من خلال تخفيضات «أوبك+»، ويساعدهم على تحقيق أهدافهم، التراجع المستمر في مستوى الإمدادات الأميركية، حيث تمكنت التخفيضات القياسية من انتشال السوق عقب انهيار الطلب العالمي على النفط 20 % في «أبريل» الماضي، متوقعين أن الاستهلاك العالمي من النفط الخام سيتعافى نسبيا في الربع الأخير من العام الحالي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى