الأولى

كتاب جديد ضد ترامب: سماته .. العنصرية ومعاداة السامية

في كتاب جديد، من المقرر صدوره غداً، سردت باربرا ريس، وهي مسؤولة تنفيذية بارزة عملت لفترة طويلة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، صفات استخلصتها من خلال فترة عملها معه، وسلطت الضوء بشكل خاص على أن العنصرية ومعاداة السامية والتشبث بالرأي وإلقاء مسؤولية الأخطاء على الغير كانت من أبرز السمات الشخصية لترامب.

وقالت إن تلك الصفات ظلت تلازم ترامب منذ أن بدأ يفكر في الترشح للرئاسة وحتى بعد وصوله إلى البيت الأبيض.

ونقلت صحيفة «لوس أنجلوس تايمز»  التي حصلت على نسخة من الكتاب حصرياً قبل إصداره، عن ريس قولها إنه قبل ما يقرب من أربعة عقود، بعد تشييده لناطحة سحاب تحمل اسمه في فيفث أفينيو بمانهاتن، كان دونالد ترامب يجلس خلف مكتبه المصنوع من خشب الورد ويفكر في العمل في منصب أكثر نفوذاً.

وقال: «هؤلاء الساسة لا يعرفون أي شيء.. ربما ينبغي أن أترشح للرئاسة.. ألن يكون هذا شيئا ممكنا؟».

ولم تشغل ريس، التي عملت مديرة تنفيذية لفترة طويلة في شركة العقارات المملوكة لترامب، بالها بهذه الفكرة إلى أن تم انتخابه رئيسا، والآن، في الأسابيع الأخيرة لحملة إعادة انتخاب ترامب، أعدت ريس كتاباً جديداً بعنوان «برج الأكاذيب»، وحثت فيه الأميركيين على عدم منحه فترة ولاية ثانية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى