الأولى

امتناع لبناني عن المطالبة بمقاطعة المنتجات الفرنسية

دانت جهات لبنانية مختلفة نشر الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة للنبي محمد في مجلة شارلي إيبدو الفرنسية، لكن وفق متابعين فإن الجميع امتنع عن المطالبة بمقاطعة المنتجات الفرنسية، بما في ذلك حزب الله الذي يتلافى إلى حد الآن إطلاق تصريحات تستفز فرنسا أو تقلل من حظوظه في لعب دور من داخل المبادرة الفرنسية التي وُجدت أساسا لتأهيله في مواجهة الفيتو الأميركي.
وترى أوساط لبنانية أن لا أحد يريد مقاطعة البضائع الفرنسية ولا المال الفرنسي في ظل الأزمة الاجتماعية والاقتصادية الحادة، وأن الجميع ينظرون إلى مبادرة الرئيس ماكرون على أنها حبل نجاة، ولأجل ذلك هم غير معنيين بالتصعيد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى