المقالات

العرس الديمقراطي الكويتي

مجلس الأمة الكويتي يتكون من خمسين عضواً ينتخبهم المواطنون في دولة الكويت، يمكن لمجلس الوزراء اختيار أحد أعضاء مجلس الأمة ليشغل منصب وزير في احدی الوزارات ايضا يوصف هؤلاء الأعضاء بالمحللين كما يحصل اعضاء مجلس الأمة في الكويت على حصانة موضوعية تجنبهم من عواقب في الأقوال والأفكار التي تقدر عنهم اثناء وجودهم في المجلس، بالاضافة الى الحصانة الإجرائية التي تحميهم من المساءلة الجنائية، إلا بعد موافقة أعضاء المجلس الآخرين، أيضا تم اجراء اول انتخاب لاعضاء مجلس الأمة في الكويت في عام 1963 وتم تقسيم الكويت آنذاك الى عشرة دوائر انتخابية يفوز اول خمسة مرشحين في كل دائرة منها بمقعد مجلس الأمة، وهذا كان تأسیس اول مجلس امة بعد استقلال الكويت عن بريطانية وبعدها اعتمد الدستور الكويتي بنسبة واحدة فقط والكويت اليوم بحمد من الله سبحانه دولة ديمقراطية منذ ان استقلت، وحرية التعبير والرأي موجودة فيها دون أي تدخل، والمواطن الكويتي يحق له ابداء رأيه وانتقاد السلطات التي لم تؤدِ عملها بشكل شفاف، وهذا كان بدعم من أمير الكويت الراحل الشيخ عبدالله السالم الصباح رحمه الله وطيب الله ثراه ثم أعقبه في عهد الشيخ جابر الصباح أمير القلوب الذي دعا الى دخول المرأه الكويتية، وطالب بذلك عدة مرات حتى تحقق الحلم واصبحت اول امرأة كويتية تشغل منصب وزير في الدولة، وتابع المسيرة ايضا سمو الشيخ صباح الأحمد رحمه الله، وكان رحمه الله يحارب الفساد والمفسدين في الدولة وكان في عهده الحرية الكاملة وحرية التعبير وخاصة الصحافة والمؤسسات الاعلامية، وقد نالت الكويت محبة جميع دول العالم واحترامها لأنها دولة ديمقراطية، وان شاء الله سوف يتابع المشوار صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد وولي عهده الشيخ مشعل الصباح بقيادة البلاد والحفاظ على الأمن والأمان.

حفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى