المقالات

السعودية… مبروك نجاح G20

اليوم ابارك للمملكة العربية السعودية لأمرين مهمين، الاول بمناسبة الذكرى السادسة لجلوس سيدي خادم الحرمين الشريفين على عرش المملكة التي بها نستعين في الشدائد ولها نسعى في الملمات الجسام اخاً وشقيقاً كبيراً نجله ونحبه في الله، فهنيئاً لاشقائنا السعوديين مليكهم المفدى حفظه الله، والامر الثاني الذي اباركه لهم هو النجاح المنقطع النظير الذي حققته المملكة في قيادة المؤتمر الاقتصادي العالمي 20 G، هذا الحدث الذي يلتفت اليه العالم وهو يضم اكثر دول العالم اقتصادياً وسياسياً وبشرياً ولاول مرة في تاريخه يعقد في دولة عربية مسلمة هي المملكة العربية السعودية بقيادة حكيمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ومساندة حثيثة من صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان اعزه الله وقواه على اداء مهام ما اوكل له من مسؤوليات جسام هو بحمد الله قادر على حملها بهمة رجال مخلصين اوفياء يعرفون ما لهم وما عليهم، فتحية مباركة ازفها لكل الاشقاء في السعودية، راجياً لهم دوام التقدم والازدهار والنصر المبين بإذن الله تعالى ومن هنا ارسل رسالة لكل النفوس العفنة التي ارادت لنا السوء وعملت على احباط الهمة السعودية ابتداء من حرب اليمن والتعاون الحوثي مع اعداء الامة والعقيدة لزعزعة الامن والامان في بلدة العقيدة والاسلام حفظها الله، اقول لهؤلاء الذين تدخلوا بسوء في ليبيا ومصر والسعودية وبدأ منهم اشعال شرارة الفتنة والحقد واظهار نابهم العدواني الازرق علينا: خيبكم الله وخابت امانيكم وخاب سعيكم انتم ومن معكم من خونة الزمان احفاد ابن العلقمي وابو روغال وكل خونة التاريخ، فلا تمت افراحكم ولا انتم فائزون ونحن بإذن الله نشعل شموع الفرح ونعلي النشيد بعيدين مباركين للمملكة العربية السعودية: جلوس خادم الحرمين الشريفين على سدة الحكم، ونجاح قمة العشرين الذي حرق قلوبكم وأخمد نيران حقدكم وبتم في قلق تتخبطون. اشقاءنا العرب، هنئوا معي الشقيقة الكبرى فذاك والله يحرق قلوب من يعادينا. ولله الفضل والحمد والمنة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى