المحليات

النواف استقبل كبار القادة والضباط بالحرس الوطني

أعرب الفريق أول متقاعد نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ أحمد النواف عن بالغ شكره وامتنانه لصاحب السمو الشيخ نواف الأحمد، أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة، على الثقة الغالية التي أولاها سموه له بتعيينه في منصب نائب رئيس الحرس الوطني.
ووجه نائب رئيس الحرس الوطني الشكر والتقدير لسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد، على دعمه ومساندته وثقته الغالية التي يعتز ويفخر بها.
وأكد أن هذه الثقة السامية ستكون حافزاً ودافعاً لبذل الغالي والنفيس من أجل إعلاء مكانة الحرس الوطني والارتقاء به ليكون في مصاف الأجهزة الأمنية المتقدمة.
جاء ذلك خلال لقائه في الرئاسة العامة للحرس الوطني وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي وكبار القادة والضباط، حيث قدموا له التهنئة بمناسبة تولبه منصب نائب رئيس الحرس الوطني.
وجدد نائب رئيس الحرس الوطني العهد والميثاق لصاحب السمو أمير البلاد، وسمو ولي العهد، بأن يكون على مستوى الثقة التي حظي بها وعلى قدر المسؤولية التي يتحملها والأمانة التي تشرف باستلامها.
وأضاف إنه لشرف عظيم أن يتحمل مسؤولية هذا الصرح الكبير، وفي الموقع نفسه الذي ساهم كل من لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد في بناء أركانه وتعزيز قدرات أبنائه في ظل قيادة سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني
وأعرب عن سعادته البالغة بالعمل نائباً لسمو الشيخ سالم العلي حتى ينهل من خبراته الطويلة وحكمته السديدة، مؤكداً أن سموه، يعتبر مدرسة جامعة تعلم منها الكثير من أبناء الكويت واستفاد منها العديد من قياداتها.
وتوجه النواف بالشكر لكل أبناء الكويت الشرفاء الذين كانوا سنداً له وعوناً خلال مسيرته، سائلاً الله العلي القدير أن يوفقه في حمل هذه الأمانة الغالية وأن يحفظ الكويت وشعبها ويديم عليها الأمن والأمان والتقدم والازدهار في ظل قائد مسيرتها وراعي نهضتها صاحب السمو أمير البلاد، وسمو ولي عهده.    
من جهته، رحب وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي بالفريق أول متقاعد الشيخ أحمد النواف، وهنأه على ثقة القيادة الحكيمة في شخصه الكريم، مؤكداً أنه امتداد لمسيرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو ولي العهد الأمين الشيخ مشعل الأحمد.
وأوضح الرفاعي أن رجال الحرس الوطني، يواصلون عطاءهم مع إخوانهم في وزارتي الدفاع والداخلية وقوة الإطفاء العام، وجميع جهات الدولة، لما فيه مصلحة الكويت ونهضتها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى