الإقتصاد

«برنت» يرتفع أكثر من 1 % عند 46.6 دولارا… و»الأميركي» 43.7 دولارا

ارتفعت أسعار عقود خام برنت لأقرب استحقاق، أمس، بنسبة 1.2% لتتداول عند 46.6 دولار للبرميل، كما صعدت أسعار خام غرب تكساس الوسيط WTI «الأميركي» لأقرب استحقاق، بنحو 1.4% لتتداول عند 43.7 دولارا للبرميل.
جاء ذلك مع توالي أخبار مشجعة بشأن لقاحات للوقاية من فيروس كورونا، أخر الخاص بجامعة أكسفورد البريطانية.
وهبط خام غرب تكساس الوسيط WTI «الأميركي» تسليم «مايو»، حينها، بنحو 55.90 دولارا أو 306%، إلى سالب 37.63 دولارا للبرميل عند التسوية.
وجاء التراجع، حيث كان هذا اليوم قبل الأخير لعقود تسليم «مايو» ولا يرغب المشترون في التسلم في هذا الشهر لعدم قدرة المخازن الأميركية والآبار على استيعاب الإنتاج.
وتداول النفط خلال الربع الأول عند أدنى مستوياته منذ 2002 و2003 بالتزامن مع تفشي وباء سارس.
وجاءت التراجعات في الربع الأول مع زيادة المخاوف من ركود عالمي بفعل فيروس كورونا، وبالتالي تضرر الطلب على النفط بشكل كبير، وتأثرت الأسعار خلال الربع الأول بزيادة إمدادات النفط عالميا، بعد فشل اتفاق «أوبك +» على خفض إضافي للإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا بسبب الرفض الروسي، ما دفع السعودية لإعلان رفع إمداداتها إلى 12.3 مليون برميل يوميا وصادراتها إلى أكثر من عشرة ملايين برميل يوميا، كما رفعت الإمارات إنتاجها أيضا حينها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى