دوليات

الولايات المتحدة تتنفس الصعداء

بعد نحو ثلاثة أسابيع من الشد والجذب أبلغت إدارة الخدمات العامة المرشح الديمقراطي جو بايدن أن بإمكانه البدء رسميا بعملية الانتقال.
وأشارت شبكة سي أن أن الأميركية نقلا عن مصادر مطلعة، أن الإعلان جاء على صيغة خطاب من مديرة مكتب الخدمات العامة إميلي ميرفي لبايدن.
من جهته، أكد الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب على تويتر أنه سيقاتل، ويعتقد أنه سينتصر، مبينا أنه ومع ذلك، ومن أجل مصلحة أميركا أوصى بأن تقوم إميلي وفريقها بما يجب فعله في ما يتعلق بالبروتوكولات الأولية، وقد طلب من فريقه أن يفعل الشيء ذاته.
هذا ورحب المدير التنفيذي لفريق انتقال بايدن بقرار ترامب قائلا إنه خطوة ضرورية لبدء معالجة التحديات، وإجراء إداري حاسم لبدء عملية الانتقال رسمياً.
وقبيل هذه الخطوة صوت مجلس فرز الأصوات بولاية ميشيغان لصالح التصديق على نتيجة انتخابات الرئاسة التي أظهرت فوز المرشح الديمقراطي وأقر المجلس النتيجة في اجتماع تم بثه عبر الإنترنت.
وفي المواقف الدولية أعرب العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، عن تطلعه للعمل مع الرئيس الأميركي الجديد.
وأشار الديوان الملكي الأردني إلى أن العاهل الأردني أكد خلال اتصال هاتفي مع بايدن عن تطلعه لتوطيد علاقات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والبناء عليها لتوسيع التعاون في مختلف المجالات بما يسهم في تحقيق المصالح المشتركة وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.
وأكد الملك عبدالله أهمية مواصلة تنسيق الجهود لمواجهة التحديات المشتركة، بما في ذلك تداعيات وباء كورونا.
وفي رام الله أعلن نائب رئيس حركة فتح الفلسطينية محمود العالول عن التوصل لتفاهمات مع إدارة الحملة الانتخابية لبايدن.
وقال العالول إن التفاهمات المذكورة تتعلق بالإجراءات الواجب اتخاذها على المستوى السياسي ومستقبل العلاقات مع الكيان الصهيوني، مشيرا إلى أنه لن يتم التسرع بالحكم والحديث عن تلك التفاهمات في ظل المخاطر المتبقية من إدارة الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب وترقب قراراتها حتى مغادرتها البيت الأبيض».
من جهته حذر أحمد الديك المستشار السياسي لوزير الخارجية الفلسطيني في لقاء مع مدير مكتب صوت العرب في فلسطين نظير الفالح من خطورة التصعيد الإسرائيلي، مشيرا الى ان ادارة ترامب قد تقدم خلال الفترة المقبلة على اي شيء ضد الشعب الفلسطيني لتعبر عن انحيازها الكامل والمطلق لدولة الاحتلال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى