المقالات

إلى وزارة الصحة… مع التحية

بناء على كثرة مناشدة الاخوة المواطنين والمقيمين بخصوص التخييم هذا العام وعدم موافقة الجهات الرسمية في الدولة على التخييم بسبب جائحة كوفيد 19 والحفاظ على السلامة العامة وسلامة المواطن والمقيم، فكورونا لا يزال موجودا يهدد ويقتل مئات الناس في بلدنا ومع كل هذا ورغم الاجراءات الاحترازية المشددة من قبل الجهات الرسمية خصوصا في وزارة الصحة التي هي صاحبة القرار والمخولة باعطاء الاذن للجهات المعنية واعطاء الموافقة لهم، حسب تقييم كل جهة على حدة، واليوم مع اقتراب الانتخابات البرلمانية لوحظ في الآونة الاخيرة، اي قبل الانتخابات بأسبوعين، تجمع عدد كبير من الناخبين والمرشحين في الدواوين والمقرات الانتخابية، متجاهلين النداءات والتحذيرات التي تصدر من وزارة الصحة بعدم التجمعات والتباعد حفاظا على سلامتهم وسلامة الناخبين، فهنالك عدد كبير من المواطنين والمقيمين يناشدون معالي وزير الصحة الدكتور باسل الصباح اعطاء الاذن الى الجهات المعنية بإقامة التخييم هذا العام، وكلنا امل من معاليه بالموافقة على طلبهم، حيث ان المواطنين يريدون الترفيه عن انفسهم ويبعدون عن التجمعات في الاماكن العامة والخاصة وسيكون التخييم مقتصرا على أفراد الاسرة نفسها واعتقد ان هذا لن يؤثر على التقارب وهنالك تباعد بين المخيم والاخر، فهنالك عوائل كثيرة جدا لا تمتلك شاليها او لديها القدرة على التأجير لكي يتمتعوا بجمال الطبيعة المعتادين عليها كل عام، علما أن عددا كبيرا من المواطنين لا يستطيعون السفر خارج الكويت لان معظم الدول الاوروبية مقفلة تماما بسبب كورونا، فالانسان يريد الخروج من المنزل الذي بات له كسجن، فالعائلة محجورة والمدارس مغلقة والحدائق والمجمعات مقتصرة فقط على الكبار لأن ألعاب الاطفال بها مغلقة وليس هنالك بديل الا البر وكلنا أمل في الوزير بإعطاء الموافقة للتخييم علما بأن هنالك عبئا على الجهات مثل وزارة الداخلية وبلدية الكويت والادارة العامة للاطفاء ووزارة الصحة ولكن لا بديل عن التخييم، والامر أولا وأخيرا راجع الى معاليكم والله ولي التوفيق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى