الرياضة

الحزامي: دمج ناديي الشارقة والشعب… له آثار إيجابية

 كشف عيسى الحزامي، رئيس مجلس الشارقة الرياضي عن الكثير من الأمور الرياضية بدولة الإمارات، والنظرة المستقبلية لكثير من الألعاب الرياضية بعد الانتهاء من الأزمة الصحية العالمية الخاصة بفيروس كورونا.
وقال عيسى الحزامي: «الرياضة والحياة بعد كورونا بدأت تعود بشكل تدريجي بدليل استكمال بعض الألعاب الرياضية بالدولة مثل كرة السلة واليد».
وأضاف: «بدأت الاتحادات الرياضية في الألعاب الأخرى نشاطها تدريجيا والمنافسات المجتمعية بدأت في العودة سواء في أبوظبي أو دبي أو الشارقة والحياة في طريقها إلى العودة بشكل طبيعي باستثناء الحضور الجماهيري، وأتصور أنه سيعود قريبا وهناك دراسة بخصوص هذا الشأن».
ووصف الحزامي عودة فريق الكرة بنادي الشارقة للمنافسات المحلية والحصول على لقب الدوري بعد غياب 23 عاما، بأنه أروع ما حدث في 2018- 2019، مشيرا إلى أن: «قرار دمج ناديي الشارقة والشعب كانت له آثار إيجابية».
وأوضح: «بات الشارقة من أفضل الأندية من الناحية المادية بدولة الامارات، مع وجود إدارة متميزة في نفس الوقت، والمستوى الذي قدمه الشارقة أنعش المسابقة المحلية بشكل كبير، وأعاد لها الإثارة والمتعة».
وعن تدخل مجلس الشارقة الرياضي في أمور الأندية التابعة له قال عيسى هلال: «هناك تواصل مع الأندية، لكن لا نتدخل بشكل مباشر ونختص بالنواحي الإدارية فقط ونترك للأندية مطلق الحرية في الاختيار».
وواصل الحزامي: «نسير بخطوات هادئة ومدروسة، ونادي الشارقة عليه أن ينافس على الألقاب والبطولات في الألعاب التي يشارك فيها، بينما أندية أخرى بالمنطقة الوسطى لديها أهداف أخرى بحكم حداثة التكوين والتأسيس».
واستمر: «نحن حاليا في المرحلة الثانية من تأسيس أندية المنطقة الوسطى، وفي المنطقة الشرقية بدأ فريق كرة القدم بنادي اتحاد كلباء يثبت أقدامه في دوري المحترفين لكرة القدم».
واستطرد: «لدينا خطة طموحة لبقية الألعاب بالمنطقة الشرقية، منها دبا الحصن بوجود فريق كرة يد، وكل ناد له أهدافه وطموحاته، وهناك خطط خاصة وعامة بنشر الألعاب الفردية، وهدفنا تربوي في المقام الأول بحسب رؤية حاكم الشارقة».
وعن منتخب الكرة الاماراتي وما يقدمه حاليا من مستوى قال: «الأجواء المحيطة بالمنتخب تحتاج إلى غربلة والضغوط كبيرة من الأندية والنتائج الحالية للمنتخب غير مرضية، لكن دعواتي القلبية لرئيس الاتحاد الإماراتي الشيخ راشد بن حميد بالتوفيق نظرا للأجواء الصعبة في الوقت الراهن».
وفيما يخص الرياضات التي من الممكن أن تتفوق فيها الإمارات، قال رئيس مجلس الشارقة الرياضي: «من الممكن أن نتفوق في الألعاب الفردية، نظرا لوجود مشاكل في الألعاب الجماعية ومنها التجنيس الذي اتجهت له عدد من الدول المجاورة، وكذلك العدد القليل من الممارسين بالدولة بشكل عام».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى