المقالات

منصة «مناير الحمادي» التربوية

 تابعت مقطع فيديو عبر حساب الأستاذة «مَناير يوسف الحمَّادي» وهي معلمة متميزة وحاصلة على وسام صاحب السمو وعضو لجنة تأليف مناهج وزارة التربية ومدرب دولي ومستشار اشراف تربوي تتحدث فيه عن «تقدير النعم» حيث تقول: 
إن هناك أشخاصاً يجلبون إلى أنفسهم الهموم والضيق والمشاكل بالأفكار السلبية، حيث يبحثون وبحرص عن الافكار المشؤومة والتي تقتل ما يدعو إلى الإيجابية والحياة، وتتساءل لماذا كل ذلك؟! 
وتوضح بالإشارة إلى أنه عندما يلتفت الانسان إلى أمر واحد من الامور الكثيرة ومنها على سبيل المثال أنه قادر ويستطيع أن يأكل ويشرب ما يشتهي، فهذه وحدها نعمة تستحق التقدير، فالبعض يأكل وأنتم بكرامة من القمامة!  
ومثل هذا الحديث حقيقة يستحق التفكر والتدبر وخاصة في هذا الوقت، فالنعم قد تزول إذا لم تقترن بالحمد والشكر والتقدير والمحافظة، أليس الانسان فينا يعيش في نعمة تستحق الحمد والشكر لله تعالى، ولهذا الوطن الذي نعيش فيه بأمن وأمان واستقرار؟! 
وحساب الأستاذة «مناير الحمادي» عبر موقعي «انستغرام» و«تويتر»  (manayer_alhamadi@)
والجدير بالذكر أن «مناير الحمادي» تعتبر منصة تربوية جديرة بالمتابعة بخلاف ما تنشره وتشاركه الحسابات الرسمية التابعة لوزارة التربية وإدارة العلاقات العامة والاعلام التربوي الغائبة عن تفعيل دورها، وكذلك بقية المواقع والصحف الالكترونية والشبكات والحسابات التي تدعي الاهتمام التربوي والتعليم والمعلم ولها توجهات واتجاهات إعلامية أخرى ليس من بينها الاهتمام بالمصلحة العامة وعملية التعليم والطالب والمعلم والإدارات المدرسية ونقاش مواضيع وملفات وقضايا تربوية عالقة وطرح أراء وحلول ورسائل فاعلة، وهذا هو الاختلاف والخلاف والفارق فيما تطرحه الأستاذة «مناير الحمادي» عبر حساباتها في منصات ومواقع التواصل الاجتماعي عن البقية وبشكل استثنائي. 
منصة «مناير» التربوية لها هدف وغاية في طرح المواضيع المتنوعة والمختلفة والمفيدة لكل من يهتم في الشأن التربوي وما يخص أهم المستجدات التربوية. 
ونسجل كلمة شكر وعرفان لما تبذله من خدمة وعطاء واضح لاسيما خلال الحظر الكلي في تفعيل دور الاعلام التربوي الناجح وتوجيه الرسائل الفاعلة والمؤثرة في الميدان التربوي وتقريب وجهات النظر وتوضيح الكثير من المستجدات من خلال المشاركات والتغريدات والمقابلات الحوارية المهتمة فيما يخص المحور الأساسي وهو الطالب الذي تجاهلته وسائل الاعلام ومنصات ومواقع التواصل الاجتماعي وكذلك المؤسسة والمنظومة التعليمية، وطرح وبموضوعية وحيادية وخبرة واسعة في المواضيع والملفات والقضايا التربوية، والتعليم عن بُعد والتعليم الذي نفقده ونفتقده.
(manayer_alhamadi@) حساب تربوي يستحق المتابعة.

اظهر المزيد

عبدالعزيز خريبط

كاتب كويتي عضو جمعية الصحافيين الكويتية وعضو الاتحاد العام للصحفيين العرب والجمعية الكويتية لحقوق الإنسان Akhuraibet@

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى