الأولى

الدولار الأميركي يعمّق هبوطه

هبط الدولار الاميركي أمس لأدنى مستوى في عامين ونصف العام مقابل سلة من العملات، إذ يراهن المستثمرون على أن المزيد من التحفيز الاقتصادي من واشنطن وتوقع البدء في توزيع لقاحات لكوفيد-19 سيدعمان الأصول عالية المخاطر.
وبينما أخفق المشرعون الأميركيون في التوصل إلى اتفاق بشأن مساعدات جديدة للتخفيف عن الاقتصاد الذي تعصف به الجائحة، فإن هناك مؤشرات أولية على أن اقتراحا بقيمة 908 مليارات دولار يحظى بموافقة الحزبين الجمهوري والديمقراطي قد يكسب قوة دفع.
ويتوقع المستثمرون أن يتوصل المشرعون إلى اتفاق في نهاية المطاف، إذ يواجه الحزبان أيضا موعدا نهائيا في 11 ديسمبر لتمرير ميزانية بقيمة 1.4 تريليون دولار أو المخاطرة بتوقف عمل الحكومة.
وفاق ذلك التفاؤل وأكثر بيانات مخيبة للتوقعات للوظائف الأميركية لشهر نوفمبر وساهم في دعم اليورو على الرغم من توقعات واسعة النطاق بأن البنك المركزي الأوروبي سيحسن تيسيره الكمي الأسبوع المقبل.
وارتفعت العملة الأوروبية الموحدة قليلا إلى 1.2119 دولار، لتلامس أعلى مستوياتها منذ أواخر أبريل 2018.
وانخفض مؤشر الدولار لأدنى مستوى في عامين ونصف العام عند 90.948 واستقر في أحدث تعاملات عند 90.992. 
يذكر ان الدولار خسر 12% من قيمته منذ بداية جائحة كورونا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى