المانشيت

لقاح الموت… أرعب العالم

وفاة 23 شخصاً في النرويج عقب تلقيهم «فايزر» أثار المخاوف مجدداً

• 11 حالة وفاة في أميركا و6 في بريطانيا… وفي ألمانيا لقي 10 أشخاص حتفهم… وفي فرنسا رفض واسع للقاح

أرعب لقاح «فايزر» العالم مجدداً، بعد ان شهدت غالبية الدول حالات وفاة نتيجة تلقي اللقاحات المضادة لـ«كورونا»، وأثارت الحادثة الجديدة التي تمثلت بالإعلان عن وفاة 23 شخصاً في النرويج المخاوف ودفعت الكثيرين إلى التوقف عن تلقي اللقاح.
وفي أميركا توفي 11 شخصا بعد تلقيهم اللقاح و6 في بريطانيا، أما في فرنسا فقد ازداد عدد الرافضين للقاح بعد أن أصيب شاب بإعاقة.
وفي ألمانيا لقي عشرة أشخاص حتفهم بعد أن تعرضوا لمضاعفات صحية خطيرة في غضون أربعة أيام إثر تلقيهم اللقاح.
ودب الرعب في دول العالم بعد اعلان النرويج عن وفاة 23 شخصاً عقب تلقيهم لقاح «فايزر».
وأعلنت وكالة الأدوية النرويجية أن 23 شخصا توفوا عقب تلقيهم لقاح «فايزر» و«بيونتيك» المضاد لـ«كوفيد – 19»، فيما غيرت السلطات الصحية في البلاد توصيات تطعيم المسنين بهذا اللقاح.
وأشارت الوكالة إلى أن جميع الوفيات تم تسجيلها بين كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاما ويعانون من ضعف المناعة.
ونقلت قناة «أي آر كي» النرويجية عن المتحدث باسم الوكالة شتاينار مادسن قوله: هذه الحالات ليست مقلقة، من الواضح ان هذا اللقاح له عامل خطر ضئيل للغاية، مع استثناءات قليلة عندما يتعلق الأمر بالمرضى المسنين الذين يعانون من سوء الحالة الصحية.
وذكر ان الآثار الجانبية المعتادة يمكن أن تسهم في مسار أكثر خطورة للأمراض لدى كبار السن، وأضاف تغييرا في توصياته لتطعيم المرضى المسنين المصابين بأمراض خطيرة.
وفي هذا الاتجاه، دعا خبراء صينيون في مجال الصحة النرويج وبقية دول العالم إلى تعليق استعمال اللقاحات المضادة لفيروس كورونا التي تعتمد على تقنية الـ MRNA على غرار تلك التي تنتجها شركة «فايزر».
وشدد الخبراء الصينيون على ضرورة التخلي عن هذا النوع من اللقاحات، بالنسبة للمسنين بشكل خاص، بعد وفاة 23 من المتقدمين في السن في النرويج، ما يثير الشكوك والمخاوف حول مدى سلامة اللقاح.
وبرر الخبراء موقفهم بكون اللقاحات المعتمدة على تقنية الـ MRNA لم يحظ اختبارها بالوقت الكافي للوقوف على تداعياتها على البشر بمختلف شرائحهم وخصوصياتهم الصحية، ما يجعل سلامتها غير يقينية. ودعوا إلى المزيد من الفحوصات للتأكد من أن الوفيات ناتجة عن اللقاحات وليس عن غيرها من الأسباب.
وكانت أوسلو، التي تعتمد لقاحي «فايزر/بيونتيك» و«موديرنا» المعتمدين على تقنية الـ MRNA، قد أعلنت الخميس الماضي وفاة 23 شخصا بعد تطعيمهم بلقاح «فايزر/بيونتيك».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى