الرياضة

روني يعتزل بعد مسيرة أسطورية… وجيرارد: اللعب إلى جوارك شرف كبير

أعلن ديربي كاونتي، المنافس في دوري الدرجة الأولى الإنكليزي، أول أمس، أن واين روني، مهاجم إنكلترا ومانشستر يونايتد السابق، أنهى مسيرته في الملاعب بعد تعيينه مدربا للفريق.
وقاد روني «35 عاما» الفريق مؤقتا، مع الاستمرار في اللعب، لكنه الآن سيركز على مهمته التدريبية بشكل كامل.
وأعلن الفريق المتعثر في الدرجة الأولى، في بيان، أن روني وقع عقدا لمدة عامين ونصف العام.
وانضم روني، الهداف التاريخي لمنتخب إنكلترا برصيد 53 هدفا، وكذلك الهداف التاريخي لمانشستر يونايتد، إلى ديربي كلاعب ومدرب منذ عام واحد، قادما من دي.سي يونايتد الأميركي، وخاض 35 مباراة مع الفريق.
وتولى تدريب ديربي كاونتي مؤقتا، بعد الانفصال عن الهولندي فيليب كوكو، في نوفمبر الماضي.
وبدأ روني مسيرته في إيفرتون، نادي طفولته، وسجل أول أهدافه بطريقة رائعة، وعمره 16 عاما، في مرمى آرسنال.
وانضم روني إلى مانشستر يونايتد في صيف 2004، قادمًا من صفوف إيفرتون، واستمر في أولد ترافورد طيلة 13 عامًا، حيث حقق كل البطولات الممكنة، قبل العودة إلى إيفرتون من جديد لمدة موسم، ومنه إلى دي سي يونايتد الأميركي لمدة موسم ونصف.
بعد ذلك، انضم روني لديربي كاونتي في يناير 2020 كلاعب، ومنذ 3 أشهر فقد تولى قيادة الفريق فنيًا بشكل مؤقت، قبل أن يتفرغ للتدريب بدءًا من امس.
ويلتقي ليفربول ومانشستر يونايتد، مساء الأحد، على ملعب آنفيلد، في قمة مباريات الدوري الإنكليزي هذا الموسم.
وأصبح أحد أشهر لاعبي البلاد، وسجل 253 هدفا مع يونايتد، وفاز بخمسة ألقاب للدوري الممتاز، ولقب لدوري أبطال أوروبا.
وروني أيضا هو الأكثر مشاركة مع منتخب إنكلترا، برصيد 120 مباراة دولية.
وقال روني، في بيان «الحصول على فرصة لاستكمال مسيرة برايان كلوف، وجيم سميث، وفرانك لامبارد، وفيليب كوكو، شرف كبير، ويمكنني أن أعد الجميع بالالتزام التام نحو النادي والجماهير».
وواصل «أنا وفريقي المعاون، لن ندخر جهدا لاستغلال الإمكانات التي شهدتها، على مدار آخر 12 شهرا في هذا النادي التاريخي».
ويحتل ديربي أول مراكز الهبوط، ورغم ذلك تحسن الأداء تحت قيادة روني، وخسر مباراتين فقط في آخر تسع بالدوري، مع عدم اهتزاز شباك الفريق في خمس مباريات.
وقال ستيفن بيرس، الرئيس التنفيذي لديربي كاونتي «نحن سعداء لتأكيد تعيين واين روني مدربا جديدا للفريق.. التحسن الأخير في النتائج تحت قيادة روني، جاء مصحوبا ببعض العروض الجيدة، لا سيما الفوز 2-0 على سوانزي سيتي على أرضنا، و4-0 على برمنغهام سيتي خارج الديار».
ومن جانبه آزرَ النجم الإنكليزي السابق ستيفن جيرارد، أسطورة ليفربول، والمدير الفني لرينجرز الأسكتلندي، زميله في منتخب الأسود الثلاثة واين روني، أسطورة مانشستر يونايتد.
ونشر جيرارد عبر حسابه على «إنستغرام» صورة تجمعه بروني من إحدى مباريات منتخب إنكلترا، وكتب عليها: «يا له من شرف اللعب بجوار واين روني، لاعب رائع وشخص رائع أيضًا، كل التوفيق في مستقبلك، ونتمنى لك التوفيق مع ديربي كاونتي».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى