المقالات

وقّت أولوياتك لتحصد إبداعك

جاء معلم مادة الرياضيات طلبة الفصل بوعاء زجاجي كبير، وقال لهم: هل تعتقدون ان هذا الوعاء يسع هذه الحجارات الكبيرة؟ فقالوا: لا، فبدأ المعلم بملء الوعاء الزجاجي بالحجارة، وقال لهم مبتسما: هل الوعاء قد امتلأ الى قمته؟ فقالوا: نعم، وسألهم بعدها مبتسما: هل هذه الاحجار الصغيرة تسع الوعاء الزجاجي؟ فأجابوا وهم يعتقدون انهم فهموا الهدف، بنعم، فبدأ المعلم بملء الوعاء الزجاجي بالحجارة الصغيرة، وقال: هل الوعاء امتلأ الآن؟ فاجابوا بنعم، وبعدها سألهم نفس الاسئلة واجابوا بنفس الاجابات على الرمل، وبالنهاية جاء بكوبين من القهوة وسكبهما بالاناء.
والآن، الوعاء الفارغ هو بداية يومك الذي تريد ان تملأه باولوياتك واحتياجاتك وأهدافك اليومية مهما كان نوعها، والحجارة الكبيرة هي أعلى اولوياتك التي تظن انها لن تدخل بالوعاء مثل الطلبة ولكن ان تم تصفيفها بالطريقة الصحيحة والمناسبة لشغل الحيز اليومي لديك، وأعلى أولوياتك هي الاساس الراسخ بحياتك مثل الصلاة والعائلة والعمل الاساسي الذي يعود عليك بمدخول لاعمال بيتك وسد حاجاتهم، والحجارة الصغيرة هي ايضا الاولويات المهمة في حياتك مثل حضور واعطاء الدورات التدريبية والمشاركة بنشاط رياضي، واما الرمل فهي الثانويات مثل الانشغال مع الاصدقاء للخروج معهم وغيرها من الامور، وبالنسبة للقهوة تعني انه مهما كان انشغالك في يومك فلديك الوقت لتشرب كوب قهوة مع من تحب.
اساتذتي الافاضل ومدربينا الاعزاء، ان العلاج سهل جدا لموضوع ترتيب الاولويات، فتخيل يومك هو هذا الوعاء الزجاجي وحاول ملأه بالحجارة الكبيرة اولا وتعني الاكثر أهمية، لانك لو ملأته بالرمل وهو الاقل أهمية اولا فانه سيأخذ حيز الوعاء الكبير هباء بدون ان تضع معه اي شيء آخر.
قال لي ابني يوما: يا أبتي أريد أن يصبح لدي مال وفير ومنصب كبير حين أكبر، فقلت له: الامر سهل الآن، ولكنه يصبح حلما غدا، قال لي: كيف ذلك؟ فقلت:
لا تحسب الثمار جاءت من الفرات سقيا
فالوقت هو من سقى الشجر ماء
لا تؤجل اليوم ما يشغل ذهنك لغدا
فعمل الامس يا بني لليوم حصادا
«ابيات من كتاباتي»
وهنا نتحدث عن، وقت اولوياتك لتحصد ابداعك وهي:
صنف اعمالك من الاكثر أهمية نزولا للاقل + ضع لكل منها وقتا في يومك + أضف قاعدة العشر دقائق لكل توقيت احتياطا = تدير أولوياتك جيدا أثناء يومك.
وهذه القاعدة الثالثة في تنظيم وادارة الوقت.
هذا هو تفسير، وقت اولوياتك لتحصد ابداعك، فسؤالي لكم: هل انت بحاجة لتصنيف اولوياتك وتوقيتها اليوم لكي تحصد ابداعك غدا؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «اغتنم خمسا قبل خمس، شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك وغناك قبل فقرك وفراغك قبل شغلك وحياتك قبل مماتك» صدق رسول الله.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى