الإقتصاد

«كورونا» يهبط بتجارة دول الخليج مع اليابان 34 %

لم يكن حجم التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون الخليجي ودولة اليابان بمنأى عن أحداث عام 2020، إذ تراجع سنويا بنسبة 33.69%، بلغ التبادل التجاري بين 5 دول خليجية ذكرها التقرير السنوي لوزارة المالية اليابانية نحو 65.43 مليار دولار، مقارنة بـ 98.68 مليار دولار في عام 2019.
ويشمل التقرير السنوي على العلاقات التجارية مع اليابان و5 دول خليجية فقط وهي المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، وقطر، والكويت، وسلطنة عمان، دون البحرين.يشار إلى أن دول الخليج ترتبط بعلاقات وشراكة اقتصادية هامة مع اليابان، خاصة في مجال النفط والغاز.
وحسب الإحصائية تراجع فائض دول الخليج الخمس مع اليابان في العام الماضي بنسبة 39.73% عند 37.62 مليار دولار، مقارنة بـ62.42 مليار دولار في عام 2019.
وعلى مستوى الشرق الأوسط، فقد بلغ فائضه التجاري مع اليابان خلال 2020 نحو 36.14 مليار دولار، بتراجع 42.29% عن مستواه في عام 2019 البالغ 62.63 مليار دولار.
وبشكل عام سجلت اليابان في العام الماضي فائضا في ميزانها التجاري بقيمة 6.51 مليار دولار، مقارنة بعجز بلغ 16.08 مليار دولار في 2019.
وشهد العام الماضي عدة أحداث جاء أبرزها تفشي فيروس كورونا، وما نجم عنه من إقرار العديد من الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي العدوى، وإغلاق المصانع، فضلا عن تراجع الاستهلاك العالمي، والتحول نحو السلع والمنتجات الطبية.
وضغط على الفائض التجاري للدول الخليجية خلال 2020، هبوط حجم صادراتها إلى اليابان بنسبة 36.04% عند 51.52 مليار دولار، بالمقارنة بـ80.55 مليار دولار في العام الذي يسبقه.
وشكلت صادرات الدول الخليجية الخمس نحو 96.19% من صادرات الشرق الأوسط إلى اليابان والبالغة في العام الماضي نحو 53.56 مليار دولار.
وكشفت البيانات عن استحواذ السعودية على النصيب الأكبر في الصادرات الخليجية لليابان بقيمة 18.99 مليار دولار، بينما بلغت صادرات عمان 1.51 مليار دولار وهي الأقل.
أما بشأن واردات الدول الخليجية الخمس من اليابان في العام الماضي، فقد أظهرت الإحصائية أنها بلغت 13.91 مليار دولار، مقابل 18.13 مليار دولار في 2019، بتراجع 23.28%.
ومثلت واردات دول الخليج من اليابان في 2020 نحو % من القيمة الإجمالية لواردات الشرق الأوسط البالغة 17.44 مليار دولار.
واستقبلت الإمارات واردات من اليابان هي الأكبر خليجياً بقيمة 5.72 مليار دولار، فيما حازت قطر على الواردات الأقل بقيمة 1.05 مليار دولار.
ولم تسجل أي دولة خليجية نمواً في استقبال الواردات، وحققت عمان أكبر معدل تراجع في الواردات بـ40.09%.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى