الرياضة

لامبارد: الحديث حول مستقبلي مجرد تكهنات على وسائل التواصل الاجتماعي

قال فرانك لامبارد مدرب تشيلسي أول أمس، إنه سيتجاهل تكهنات وسائل الإعلام بشأن المدربين المرشحين لخلافته في النادي.
وبعد بداية مبشرة للموسم تراجع تشيلسي من المركز الثالث إلى الثامن عقب فوزين وخمس هزائم في آخر ثماني مباريات وأصبح على بعد 11 نقطة من المتصدر مانشستر يونايتد. وبات لامبارد تحت المجهر بعد أن أنفق النادي أكثر من 200 مليون جنيه استرليني «272.90 مليون دولار» لتدعيم التشكيلة هذا الموسم لكن لاعب الوسط السابق والهداف التاريخي لتشيلسي قال إن التكهنات حول مستقبله موضع نقاش في وسائل التواصل الاجتماعي على الإنترنت فقط. وأبلغ لامبارد الصحافيين قبل مواجهة لوتون تاون المنتمي للدرجة الثانية في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنكليزي «لا استمع إلى التكهنات وهي تخص وسائل التواصل الاجتماعي فقط».
وأضاف «لا أريد ذلك وأنا لست غبيا وأعرف الضغط في أندية الصفوة لكن لا أنشغل بالأحاديث». وعن وجود مناقشات مع إدارة النادي من أي نوع قال لامبارد «لا أريد التحدث عن محادثات شخصية والموقف يتغير حين تكون مدربا حيث تتحدث كثيرا مع الإدارة». وأكد لامبارد أن الوافدين الجدد مثل تيمو فيرنر، الذي لم يسجل في آخر 11 مباراة بالدوري، يحتاجون لوقت للتأقلم مع ندية الدوري الإنكليزي الممتاز.
وتابع «أعتقد أن اللاعبين الجدد قالوا ذلك ومن الطبيعي جدا الحديث عن التأقلم والحاجة للوقت». وأتم «لا أقلق بسبب الضغط الذي أواجهه بل أتفهم ذلك والضغط يجب أن يكون ايجابيا على اللاعبين ولا أمانع ذلك ويريد اللاعبون استعادة مستواهم». 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى