الرياضة

مان يونايتد يمارس هوايته في إقصاء ليفربول … وإيفرتون يضرب بقوة في كأس الاتحاد

حقق مانشستر يونايتد انتصارًا مثيرًا على حساب ضيفه ليفربول بنتيجة «3-2»، في المباراة التي احتضنها ملعب أولد ترافورد أول أمس، ضمن لقاءات الدور الرابع من كأس الاتحاد الإنكليزي.
سجل ثلاثية اليونايتد ماسون جرينوود «26» وماركوس راشفورد «48» وبرونو فيرنانديز «78»، بينما أحرز ثنائية ليفربول محمد صلاح «18 و58».
أتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة العاشرة لصالح مانشستر يونايتد، بانطلاقة من جرينوود من الجانب الأيمن حتى وصل إلى منطقة الجزاء، وسدد كرة أرضية تصدى لها أليسون، وعاد جرينوود ليسدد من نفس المكان في الدقيقة 14، إلا أن كرته ذهبت إلى جوار القائم هذه المرة، وافتتح ليفربول التسجيل في الدقيقة 18، بعدما تلقى صلاح بينية متقنة من فيرمينو، لينفرد بهندرسون ويضعها ساقطة في الشباك، وانفتحت شهية ليفربول بعد الهدف، حيث سدد جونز كرة أرضية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 23، أمسك بها هندرسون.
 ووفقا لما ذكرته شبكة إحصاءات «أوبتا»، فإن مانشستر يونايتد تمكن من إقصاء ليفربول من مسابقة كأس انكلترا، للمرة العاشرة في مسيرته.
 ولا يتفوق على هذا الرقم، سوى ليفربول نفسه الذي أقصى جاره إيفرتون من المسابقة ذاتها 12 مرة، بحساب المباريات النهائية.
وفي مباراة أخرى صعد إيفرتون لدور الستة عشر، ببطولة كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، بعدما تغلب «3-0» على ضيفه شيفيلد وينزداي، المنافس بدوري الدرجة الأولى «تشامبيون شيب»، أول أمس، لحساب الدور الرابع.
وفرض إيفرتون سيطرته المطلقة على مجريات الأمور، ولم يمنح شيفيلد، الذي يحتل المركز العشرين حاليا في التشامبيون شيب، أي فرصة للدخول في أجواء اللقاء.
وافتتح دومينيك كالفيرت ليوين التسجيل لإيفرتون، في الدقيقة 29، قبل أن يحرز زميلاه ريتشارليسون وياري مينا، الهدفين الثاني والثالث، في الدقيقتين 59 و61.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى