الفنون

أصالة: لدي لكل حزن صديق يخفف آلامي والانفصال ألم بالروح

على عكس المنتظر، كشفت النجمة السورية أصالة عن سعادتها بالعام 2020 لأنها «علمت الناس الأدب» حسب قولها، وساعدتها على المصالحة بين أصالة المطربة والأم، وقربت بينها وبين عائلتها، كما توقعت أصالة أن تتزوج ابنتها شام قريبا من شاب رفضت الكشف عن هويته، وتحدثت المطربة السورية عن انفصالها عن طارق العريان وكيف تجاوزت هذه الأزمة النفسية بفضل عائلتها وبعض الأصدقاء والأطباء النفسيين.
وتابعت أصالة: لدي أصدقاء كثيرون، ويمكن القول إنه لدي لكل حزن صديق أفضفض له واستمع لمشورته ويساعدني على تجاوز الألم، ومنهم جميعا استمد قوتي، بعضهم أبنائي وآخرون أصدقاء وهناك أطباء نفسيون استعنت بجهودهم لكي أحافظ على روحي من الكسر.
وأضافت: أستعين بكل هؤلاء كي لا تموت روحي وحتى لا يعلوها الغبار، فهناك ناس يعيشون حاليا وهم ميتون.. حياتهم بلا قيمة.. يتألمون والألم يعمل مثل الرصاصة والخناجر يسببون ألما لا يضيع ولا ينتهي.
وتحدثت عن شعورها عقب انفصالها عن المخرج طارق العريان قائلة: شعرت بألم في الروح.. شعرت بغصة.. وكنت بحاجة لكل أنواع الفضفضة، دكاترة أصحاب ..لايف كوتش.. أولادي.. وأخي أنس الذي ساعدني ودعمني وحسيت فيه إنه نضج بالأيام ووقف إلى جواري.. وعرف أنه هو صار السند الأقوى.. وكان رجل ملئ بالكثير من الحنان.
واعترفت أصالة إنها على الرغم من كونها تعيش في مصر منذ وقت طويل إلا أنها لا تجيد التحدث إلا باللهجة السورية، وعندما تحب أن تحكي باللهجة المصرية تشعر أن الكلام يكون سخيفا، وهذا لم يتضح في غنائها باللهجة المصرية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى