المقالات

مستشفى الأميري

مستشفى الأميري أول مستشفى حكومي بالكويت تم بناؤه عام 1941 وتم افتتاحه عام 1949.
يعتبر مستشفى الأميري من أهم وأرقى المستشفيات، ليس في الكويت، بل في منطقة الخليج، حيث كان يتميز بتقديم الخدمات الصحية والعلاجية والنظافة ووجود قاعات للانتظار تتناسب مع عدد المراجعين والمترددين على المستشفى وكما كان يتميز بمواقف مخصصة للمراجعين وسهولة الوصول إليه.
ويضم المستشفى الأميري العديد من التخصصات مثل الباطنية بتخصصاتها الفرعية كأمراض الغدد الصماء وأمراض القلب، وأمراض الكلى، والعناية المركزة، والجراحة بتخصصاتها العامة والمسالك البولية، وطب الأطفال. كما يضم أقسام المختبر والأشعة والطب النووي. ويتبع المستشفى كل من مركز ثنيان الغانم لأمراض الجهاز الهضمي ومركز صباح الأحمد لأمراض القلب.
ومع الأسف الشديد أنه بالرغم من تعدد وزيادة الخدمات الصحية والعلاجية والتمريضية التي يقدمها هذا المستشفى لم يصاحب هذه الخدمات تخطيط وتنظيم وإدارة جيدة للمستشفي سواء من قاعات لانتظار المراجعين والمرضى وكبار السن وأصحاب الاحتياجات الخاصة وكذلك قلة عدد مواقف السيارات المخصصة للمراجعين علاوة على صعوبة الدخول والخروج من المستشفى بسبب التطور العمراني المحيط بالمستشفى خلال السنوات الأخيرة.
أتمنى أن يلتفت المسؤولون بوزارة الصحة لهذا المرفق الحيوي والعمل على تطويره لكي يقدم خدمات حكومية متميزة تتناسب مع اسمه وسمعته.
ودمتم سالمين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى