دوليات

بابا الفاتيكان في العراق: رسالة سلام وتسامح

في زيارة وصفت بالتاريخية وصل البابا فرنسيس بابا الفاتيكان أمس الى بغداد، وتهدف الزيارة التي تستمر ثلاثة أيام وتعد الأولى من نوعها لبابا الفاتيكان إلى العراق إلى طمأنة المجتمع المسيحي في العراق، وتعزيز الحوار بين الأديان، ونشرت السلطات العراقية آلافا إضافية من أفراد قوات الأمن لحماية البابا فرنسيس خلال زيارته، كما انتشرت قوات مكافحة الإرهاب العراقية، وتحديدا «قوات النخبة»، على طول طريق مطار بغداد الدولي، كما شمل الانتشار الأمني الكثيف مناطق الكرادة ووسط بغداد، هذا إلى جانب محيط كنيسة «سيدة النجاة» التي ستشهد قداسا يقيمه البابا.
وأكد وزير الخارجية العراقى فؤاد حسين أن الشعب العراقى بمكوناته المختلفة سعيد بزيارة البابا فرانسيس واصافا الزيارة بالتاريخية، وقال الوزير إن زيارة البابا إلى العراق تعد الأولى بعد انتشار جائحة كورونا.. مشيرا إلى أن هذه الزيارة تحمل رسالة سلام وتسامح ونبذ العنف.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى