المحليات

نائب رئيس الحرس الوطني: الحفاظ على الصورة المشرفة في دعم أجهزة الدولة

اجتمع نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ أحمد النواف مع وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي وكبار القادة والضباط لمتابعة إجراءات الحرس الوطني في تطبيق قرار مجلس الوزراء بفرض الحظر الجزئي والاستعدادات لمد يد العون لمؤسسات الدولة المعنية بمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19».

وفي بداية الاجتماع نقل النواف إلى القادة توجيهات رئيس الحرس الوطني سمو الشيخ سالم العلي بتسخير كافة إمكانات الحرس الوطني البشرية والمادية ووضع مختلف الوحدات على أهبة الاستعداد لتقديم أقصى دعم ممكن لمؤسسات الدولة في تطبيق قرارات مجلس الوزراء الهادفة للحد من انتشار فيروس كورونا، وشدد على اليقظة والانتباه في كافة المواقع التي يتولى الحرس الوطني مسؤولية تأمينها سواء المهام الرئيسية في حماية منشآت الدولة والمواقع الحساسة أو المهام الطارئة لإسناد أجهزة الدولة، وخاصة وزارتي الداخلية والصحة لتطبيق قرار الحظر الجزئي، ودعا إلى احترام القانون، وحسن التعامل مع الجمهور ومساعدة المواطنين والمقيمين، والحفاظ على الصورة المشرفة للحرس الوطني، واستمع نائب رئيس الحرس الوطني إلى إيجاز من المعاون للعمليات والتدريب اللواء الركن فالح شجاع فالح تطرق فيه إلى ما أسفر عنه اجتماع لجنة الدفاع المدني الذي عُقد أخيراً برئاسة وزير الداخلية الشيخ ثامر العلي، واستعرض خطط عمليات الحرس الوطني الموضوعة مسبقاً في مثل هذه الظروف للتعامل مع أي طارئ، والاستعدادات المسبقة لأي إجراءات حكومية محتملة للتعامل مع أزمة كورونا، كما استمع إلى إيجاز من قائد الحماية والتعزيز العميد الركن حمد سالم أحمد حول الإجراءات المتخذة في تطبيق خطة تأمين الفنادق التي تم تكليف الحرس الوطني بتأمينها، وأطلع نائب رئيس الحرس الوطني من خلال الاتصال المرئي مع الضباط القائمين على تأمين مواقع المسؤولية على سير العمل والخطط المتبعة في تأمين الفنادق مع التأكيد على أهمية احترام القانون وحسن التعامل مع نزلاء هذه الفنادق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى