المقالات

قراءة في دلالات جولة وزير الداخلية

وزارة الداخلية كانت على الدوام تحظى بوزراء داخلية يتصفون بعلو الهمة واليوم هي حظيت بمعالي الوزير الشيخ ثامرالعلي الصباح منذ البداية عقد معالي الوزير العزم على اللقاء بالوكلاء المساعدين بحضورالوكيل العام مبينا أهمية وزارة الداخلية في حفظ الامن العام والامن المجتمعي وأمن الطرق وأمن الحدود وصلة الوزارة بمبدأ سيادة الدولة وسيادة القانون وفي المحافظة على مقومات الدولة لقد كان هذا الاجتماع الاداري بالوكلاء المساعدين أساسيا كي يبدي معالي الوزير التاكيد على استراتيجية الوزارة محليا وعلى رؤيته لتطورهذه الاستراتيجية وتطورالأداء وبالتالي وضع امام الوكلاء المساعدين خطة العمل ومنهج الادارة وخريطة الطريق للمرحلة القادمة وخاصة في ظل مخاطرالفيروس الوبائي كورونا الذي يعد أكبر تحديا للسياسة العالمية والسياسات الاقليمية والسياسة الداخلية استنادا لاجتماع وجه معالي وزير الداخلية الشيخ ثامرالعلي الوكلاء المساعدين على ضرورة اللقاء بالمواطنين والوافدين بحيث يفتح الوكلاء المساعدون أبوابهم لاستقبال المواطنين والمراجعين وهو بذلك يضيف الى مسؤوليات الوكلاء مسؤولية التواصل مع المواطن والوافد والمقيم وهذا التوجيه الاداري يعزز الصلة بين مسؤول الدولة والمواطن ويعزز ثقة المواطن بوزارة الداخلية لكن معالي الوزير الشيخ ثامرالعلي لم يتوقف عند الاجتماع الاداري المركزي مع الوكلاء المساعدين بل أضاف إلى اللقاء الاداري إجراء خاصاحينما قام بجولة تفقدية وزيارات ميدانية للمخافر والمراكز الامنية متواضعا بروح التواضع ساميا بكل القيم السامية مثنيا على جهود كافة القطاعات الميدانية في وزارة الداخلية لما تقوم به من جهود مضنية ومؤكدا على إنسانية منتسب الداخلية وفي هذا الصدد هناك ثناء خاص للعميد توحيد الكندري مدير ادارة الاعلام الامني في وزارة الداخلية لكنه يسعى بشكل يومي لتوصيل رسالة وزارة الداخلية بشكل يومي لعموم المواطنين والوافدين والمقيمين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى