المحليات

المؤسسات الإنسانية والإغاثية الكويتية تكثف تقديماتها مع قرب حلول شهر رمضان المبارك

مع قرب حلول شهر رمضان المبارك كثفت المؤسسات الكويتية نشاطاتها في المجالين الإغاثي والإنساني وذلك في إطار سعيها للتخفيف عن كل المحتاجين ولمحاولة أن يكون شهر الخير فترة جيدة على الجميع.
وفي هذا السياق شهد الأسبوع المنتهي يوم الجمعة الماضي العديد من الفعاليات التي تضمنت تقديمات كويتية والتي تركزت بشكل خاص في اليمن وبعدة مناطق نظرا لحاجة ذلك البلد إلى أي جهود تساعد في التخفيف من معاناة أبنائه، وفي التفاصيل فقد دشنت السلطة المحلية في محافظة «مأرب» اليمنية يوم الثلاثاء 30 مارس مشروع الإغاثة العاجلة للأسر النازحة والذي يشمل مساعدات غذائية لـ1261 أسرة بدعم من الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية في دولة الكويت وضمن حملة «الكويت بجانبكم» المستمرة منذ سنوات.
وأعرب وكيل محافظة «مأرب» د. عبدربه مفتاح خلال حفل التدشين عن بالغ الشكر والامتنان لدولة الكويت أميرا وحكومة وشعبا على دعمهم الإنساني المؤثر المقدم لمئات الأسر التي نزحت مؤخرا جراء تصعيد ميليشيات الحوثي وقصفها لمخيمات النازحين، وثمن مفتاح الدعم الإنساني السخي الذي تقدمه «الهيئة الخيرية» عبر شريكها المحلي «مؤسسة بصمات للتنمية» لهذه الأسر التي نزحت إلى «مأرب» ووجدت نفسها مضطرة للنزوح مجددا وللمرة الثالثة بالنسبة لبعضها جراء القصف الحوثي على مخيماتهم، وقال: إن هذا الدعم يسهم في تخفيف الضغط على السلطة المحلية والجهات المعنية في «مأرب» التي تأوي أكثر من 3 ملايين نازح موزعين على 140 مخيماً يتعرض بعضها للقصف.
ويوم الأربعاء 31 مارس قدمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في دولة الكويت معمل حاسوب متكاملاً من 11 جهازا لجامعة «تعز – فرع التربة» في اليمن وذلك عبر لجنة العالم العربي بجمعية إحياء التراث الإسلامي.
وأوضحت «جمعية الحكمة اليمانية فرع تعز» المنفذة للمشروع: إن الأجهزة خصصت لإنشاء معمل حاسوب متكامل بملحقاته لقسم الدراسات الاسلامية في الجامعة بهدف مساعدة الطلاب والدارسين والباحثين على تكامل العملية التعليمية في جوانبها النظرية والتطبيقية.
وفي هذا السياق أعرب نائب رئيس جامعة «تعز – فرع التربة» د. أحمد الرباصي عن بالغ شكره وتقديره لدولة الكويت ولوزارة الأوقاف والشؤون الاإسلامية الكويتية و«جمعية إحياء التراث» ولشركائهم في «جمعية الحكمة» على هذا الدعم المهم الذي يهدف لمساعدة الطلاب في دراستهم ومحو أمية الحاسوب لديهم، كما دشنت «الجمعية الكويتية للإغاثة» يوم الخميس في الأول من أبريل الحالي عملية توزيع 1160 حقيبة إيواء على تجمعات النازحين في عدد من مديريات محافظتي «الحديدة» و«لحج» اليمنيتين ضمن حملة «الكويت بجانبكم» المستمرة منذ سنوات.
وثمن محافظ «الحديدة» الحسن طاهر خلال تدشين المشروع التدخلات الإنسانية النوعية التي تنفذها الجمعية الكويتية للإغاثة مشيدا بدور «الأشقاء في الكويت أميرا وحكومة وشعبا على وقوفهم الأخوي الصادق ومن خلال المشاريع الإنسانية المؤثرة على حياة النازحين».
وتستهدف الحملة الفئات النازحة والفقيرة في المناطق البعيدة عن وصول المنظمات الإنسانية وتأتي ضمن سلسلة من الأعمال الإنسانية الملموسة للكويت.
وفي اليمن أيضا اختتمت الجمعية الكويتية للإغاثة يوم الجمعة في الثاني من أبريل تدريب 165 امرأة يمنية في مجال الخياطة مع تسليمهن المكائن الخاصة بالعمل في العاصمة المؤقتة عدن ومحافظة «إب» ضمن مشاريع تحسين سبل العيش التي تتبناها الجمعية في إطار مشاريعها باليمن.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى