الرياضة

توخيل: بطل البرتغال هاجم بعدوانية كبيرة

يشعر توماس توخيل مدرب تشيلسي، بالرضا بعد تأهل فريقه لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا، رغم خسارته 0-1 أمام بورتو، في إياب دور الثمانية.
واستفاد تشيلسي من فوزه 2-0 ذهابًا، ليقدم أداء صلبًا من الناحية الدفاعية، ويحرم خصمه من خلق الفرص حتى الوقت بدل الضائع، عندما سجل مهدي طارمي، هدف بورتو، لكنه لم يكن كافيًا لبلوغ المربع الذهبي.
وقال توخيل في تصريحات لشبكة بي تي سبورتس «تقبلنا حقيقة أن ما نحتاجه هو القتال الشرس، ربما لم يكن أداء لطيفًا على التلفاز، لكن من خطوط الملعب، كانت مباراة متقاربة وسريعة».
وأضاف «خضنا مباراة قتالية، الهروب من الضغط كان صعبًا، الخصم هاجم بطريقة عدوانية، وقام بتغيير المراكز طوال الوقت».
ونوه «يأتون من الخلف ويجب أن تتأقلم مح تحركاتهم، فعلنا ذلك بطريقة أفضل كل دقيقة، بعد بداية صعبة».
وتابع «دافعنا جيدًا وصنعنا القليل من الفرص، توجب علينا التماسك وهو ما فعله الشباب، في المحصلة كنا نستحق التغلب على بورتو، كانت 180 دقيقة صعبة».
وشدد «توجب علينا اللعب بطريقة دفاعية، لكن مع وجود نوايا هجومية أيضًا، في الوضع الاعتيادي بورتو فريق يجعل منافسيه يؤدون دون المستوى، حدث ذلك في دور المجموعات أمام مانشستر سيتي، ثم أمام يوفنتوس، يجب تقبل أن الأمور ستكون صعبة».
وواصل «جزء من الأداء يتمحور حول عدم السماح للمنافس بالظهور بطريقته المعتادة، هذا ما فعلناه اليوم، حتى التسديدة المحظوظة «هدف طارمي» في الدقيقة الأخيرة».
وأتم «أهدرنا بعض الهجمات المضادة وبعض اللمسات في الثلث الأخير، لكننا فريق شاب، نملك شابين سجلا للمرة الأولى في دوري الأبطال خلال لقاء الذهاب، يجب أن نتقبل الظروف».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى