الإقتصاد

أزمة جديدة تضرب لبنان: «المصرف» يوقف دعم «الغاز المنزلي»

قفز سعر الغاز المنزلي والمازوت في لبنان، بعد رفع الدعم عنه نهائياً ليباع بسعر دولار السوق السوداء. ورضخت وزارة الطاقة اللبنانية لطلبات الشركات المستوردة للغاز المنزلي وأصدرت قراراً رفعت فيه سعر بيع المازوت بقيمة 18700 ليرة لصفيحة المازوت، والغاز 14800 ليرة لكل «قارورة»، لتصبح الأسعار على الشكل التالي، صفيحة الديزل أويل أو المازوت بـ226600 ليرة بعدما كانت 207900 ليرة، والغاز بـ193600 ليرة بعدما كانت سعرها 178800 ليرة.ويشهد السوق اللبناني أزمة غاز منزلي خانقة بعد امتناع الشركات الموزعة من تزويد السوق بعد إبلاغها من مصرف لبنان المركزي بصورة فجائية برفع الدعم نهائياً. وقال رئيس نقابة العاملين والموزّعين في قطاع الغاز ومستلزماته في لبنان، فريد زينون، إن «شركات تعبئة الغاز مغلقة منذ عدة أيام ولا تسلّم «قوارير» الغاز إلى الموزّعين، وبالتالي، فإن عملية توزيع الغاز المنزلي معطّلة». وقال في بيان: «يرجع سبب الإقفال، إلى جدول تركيب الأسعار الصادر عن وزارة الطاقة والمياه، الذي حدّد السعر وفق سعر الصرف بقيمة 17000 ليرة، بحيث كان التسليم طبيعياً، إلا أن مصرف لبنان أبلغ شركات التعبئة برفع الدعم بشكل مفاجئ»، وأوضح، في بيان، أن «هذا الأمر تسبّب بخسائر لشركات تعبئة الغاز، التي باعت مخزونها على سعر صرف الدولار 17000 ليرة، في حين ارتفع سعر الصرف إلى 19500 ليرة». وعمد مصرف لبنان برفع الدعم عن المشتقات البترولية تباعاً ولا يزال فقط البنزين يسعّر على سعر قريب من سعر السوق الموازي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى