الرياضة

الوفود المشاركة بدأت في الوصول إلى الكويت… وغداً تنطلق ألعاب القوى للسيدات

أنهت اللجنة المنظمة جميع استعداداتها لبدء منافسات دورة الألعاب الخليجية الثالثة التي تنطلق غداً وتستمر حتى 31 مايو الحالي تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد وبمشاركة أكثر من 1700 لاعب ولاعبة يمثلون الدول الخليجية الستة ويتنافسون في 16 لعبة رياضية.
واجتمعت اللجنة المنظمة العليا أمس برئاسة وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الراجحي، وبحضور نائبه رئيس اللجنة الأولمبية الشيخ فهد ناصر الصباح، وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية رئيس لجنة اللجان الرياضية الشيخ مبارك فيصل النواف، ونائب مدير الهيئة العامة للرياضة د. صقر الملا، وأمين سر اللجنة الأولمبية حسين المسلم، بالإضافة إلى ممثلي الجهات الحكومية.
وناقش أعضاء اللجنة جميع التفاصيل اللازمة لوضع اللمسات الأخيرة قبل يوم من انطلاق الدورة، مرحبين بالأشقاء الخليجيين الذين يحلون ضيوفًا كرامًا على البلاد.
وفي الوقت الذي تجهزت فيه 12 منشأة رياضية لاحتضان منافسات الدورة، بدأت بعثات المنتخبات الخليجية بالتوافد إلى البلاد بوصول المنتخب السعودي لكرة قدم الصالات للسيدات، ومنتخب رجال عمان للرماية، على أن يتوالى وصول بقية المنتخبات حسب تسلسل المنافسات في الدورة والتي تبدأ غداً بمسابقة ألعاب القوى للسيدات، في حين تنطلق بعد غد السبت منافسات كرة القدم داخل الصالات للرجال، والرماية للرجال.
وأكدت عضو الاتحاد السعودي لكرة القدم مديرة إدارة كرة القدم النسائية لمياء بن بهيّان أن منتخب السيدات السعودي الذي كان أول الواصلين إلى الكويت يهدف من خلال هذه المشاركة إلى تقديم مستوى مشرّف، والسعي لتحقيق نتائج إيجابية، مؤكدة أن الهدف من المشاركة بهذا التجمع الخليجي المميز تقديم مستوى مشرف يعكس التطور والنمو الذي تشهده كرة القدم النسائية في المملكة ودول الخليج في الفترة الماضية.
بدورها، قالت المشرفة العامة على المنتخبات الوطنية النسائية عالية الرشيد إن الإعداد لهذه المشاركة جاء وفق الإطار الذي رسمه الجهاز الفني للمنتخب، مشيرة إلى أن الإعداد للمشاركة كان على ثلاث مراحل، ابتدأت أولًا بتجارب الأداء لاختيار اللاعبات واستدعائهن للمنتخب، وثانيًا بمرحلة الرياض وجدّة التي استمرت طوال شهر رمضان المبارك، وأخيرًا المعسكر الذي شهدته الرياض وخاض خلاله الفريق مباراتين وديتين أمام نظيره الكرواتي، وقدم خلالهما مستوى جيدا يجعله على أتم جاهزية للمشاركة في الدورة.
 
 «قوى الرجال» يعود اليوم
يعود إلى البلاد اليوم وفد منتخب ألعاب القوى للرجال قادما من تركيا بعد انتهاء معسكره التدريبي الذي أقامه في مدينة بورصة واستمر 20 يوما، برئاسة أمين الصندوق فيصل الدسم.
وأكد أمين السر المساعد رئيس لجنة المنتخبات مانع العجمي ان المعسكر حقق جزءا كبيرا من أهدافه وذلك في رفع المعدل البدني والفنّي، مع تمكّن بعض لاعبي المنتخب من تحقيق بعض الأرقام الشخصية من خلال مشاركتهم في بطولة بورصة الدولية خلال فترة المعسكر، مثمنا جهود اللجنة الاولمبية والهيئة العامة للرياضة في دعم الاتحاد من خلال توفير المعسكرات الخارجية للمشاركة في البطولات المهمّة.
واضاف العجمي ان منتخب الرجال سيواصل التدريب على مضمار وميدان أحمد الرشدان بمشاركة جميع اللاعبين بعد انضمام العائدين من معسكر تركيا مع المتواجدين حاليًا في البلاد استعدادا لوضع اللمسات الفنية الاخيرة للتدريبات قبل انطلاق المنافسات الاثنين المقبل، لافتا إلى أن منتخب الكويت سينافس بقوة على اللقب الخليجي خاصةً انه حامل النسخة الاخيرة لبطولة الخليج لألعاب القوى التي أقيمت في مدينة جدة السعودية.
 
الشملان: طموح «المبارزة» لا يقل عن الذهب
أكد المدير الفني لمنتخبات المبارزة عبدالكريم الشملان أن طموح الكويت في دورة الألعاب الخليجية لا يقل عن الذهب والبحث عن ريادة جديدة.
واعتبر الشملان ان منتخبات الكويت جاهزة لخوض الدورة، وقال: «نتبع في الاتحاد على سياسة فنية تعتمد على الجاهزية على مدار السنة لجميع المنافسات، وليس بطولة معينة، حيث يتدرب اللاعبون يوميا او ضمن معسكرات محلية، اضافة الى معسكر خارجي صيفي ثابت واخرى عند الحاجة».
وأضاف: «في حين يستعد لاعبو منتخبي الفلوريه والايبيه ضمن معسكرين محليين، فإن لاعبي منتخب السابر يتحضرون في معسكر خارجي ايطالي يخوضون خلاله بطولة العالم التي ستجري في العاصمة روما ايام 19 و20 و21 مايو الحالي».
ويتألف منتخب السابر من اللاعبين بندر الشملان ويوسف الشملان وعمار العماري ومحمد الفضلي، ويعود الى البلاد يوم 22 مايو الحالي لخوض منافسات لعبة المبارزة في الدورة.
 
«الطاولة» يواصل استعداداته
أكد المدير الفني لاتحاد كرة الطاولة صبري العلي أن المنتخب الوطني مستمر في تدريباته على فترتين صباحية ومسائية على صالة كرة الطاولة في نادي السالمية، استعداداً للمشاركة في منافسات دورة الألعاب الخليجية الثالثة.
وقال العلي: «إدارة الاتحاد قررت إقامة معسكر داخلي نظراً لضيق الوقت، ولم تسمح لنا الظروف بالترتيب لمعسكر خارجي وخصوصا أن الدورة جاءت بعد شهر رمضان مباشرةً، مضيفاً بأن طموح «أزرق الطاولة» في هذه المشاركة الخليجية يتمثل في تحقيق المراكز الاولى، متمنياً التوفيق للاعبين والخروج بنتائج ايجابية.
ويشارك منتخب كرة الطاولة في هذه الدورة بخمسة لاعبين، هم: ابراهيم الحسن، جابر البلهان، مرزوق الرشيدي، باسل الأنصاري، وخالد العتيبي، تحت قيادة المدرب البيلاروسي ميجكو أندريه.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى