المحليات

وزير الصحة: افتتاح فرع للمجلس الطبي في الفنيطيس يهدف إلى تحسين جودة الخدمات الصحية

قال وزير الصحة د. خالد السعيد ان افتتاح فرع للمجلس الطبي العام في منطقة الفنيطيس لخدمة مواطني محافظتي الأحمدي ومبارك الكبير يأتي في اطار حرص الوزارة على تحسين جودة الخدمات وتنفيذا لمرتكزات خطة التنمية ورؤية «كويت جديدة 2035».
وأضاف الوزير السعيد في تصريح صحافي عقب الافتتاح أمس ان الوزارة تعمل حاليا على تجهيز أفرع أخرى للمجلس الطبي العام لخدمة المواطنين في سائر محافظات البلاد بهدف التيسير والتسهيل على المواطنين ولتخفيف الضغط على المجلس الطبي العام.
وأفاد بأن الوزارة تتخذ خطوات فاعلة لتعزيز مرونة النظام الصحي وتطوير الأدوات الكفيلة بضمان توفير أفضل خدمات الرعاية الصحية ومواجهة التحديات والمتغيرات ومواكبة زيادة اعداد المراجعين للمجلس الطبي العام.
ومن جهة اخرى أشار السعيد إلى إعادة جدولة وتنظيم مواعيد مراكز فحص العمالة تيسيرا على المواطنين ولإعطائهم الأولوية لفحص عمالتهم المنزلية.
وبين ان الوزارة شارفت على اتمام تجهيز مركز فحص العمالة في مشرف بالتنسيق مع جهات الدولة الأخرى والمتوقع أن ينجز نحو 500 معاملة يوميا ليصل اجمالي المعاملات المنجزة في جميع مراكز فحص العمالة الى ما يقارب 4000 معاملة يوميا.
وبدورها أوضحت رئيسة المجلس الطبي العام د. نادية الجمعة في تصريح مماثل ان العمل في الفرع الجديد في منطقة الفنيطيس سيقوم بخدمة الطلبة حديثي التخرج المقبولين من ديوان الخدمة المدنية من المواطنين والمواطنات من قاطني محافظتي مبارك الكبير والأحمدي وذلك في قسم اللياقة الصحية الخاص بالتعيينات.
وأوضحت الجمعة أن مبنى الفرع الجديد يضم ايضا ثماني عيادات للكشف الطبي بواقع ثلاث للرجال وخمس للنساء، كما يضم سبع عيادات لسحب الدم بواقع ثلاث للرجال واربع للنساء اضافة الى قسم للطباعة والتراسل الالكتروني.
وفيما يخص نوعية الأشعة المطلوبة من حديثي التخرج قالت انه يتم التنسيق مع مستشفى العدان لإجرائها فضلا عن التنسيق مع قسم الأنف والأذن والحنجرة في المستشفى لتوقيع الكشف الطبي وإجراء الفحوصات اللازمة داعية إلى ضرورة حجز موعد مسبق عبر موقع الوزارة «فرع الفنيطيس» قبل زيارة الفرع.
وأكدت ان افتتاح الفرع الجديد يعد نقلة نوعية للارتقاء بمستوى الخدمة المقدمة للمواطنين وتذليل التحديات التي كانت تواجههم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى