المقالات

المواطن الكويتي محقق كونان

لم يخيل إلى ذهني ذات مرة لو بمحض ثانية أن يتحول المواطن الكويتي إلى بطل لفيلم أكشن أو أن يلعب دور البطولة كما هو الحال في المسلسل الكرتوني الأكثر من اشتهر ،الخاص بالتحقيقيات الجنائية لمسرح الجريمة «المحقق كونان» .
كبر وترعرع جيل كامل على هذه الشخصية الكرتونية والتي زرعت في نفوسهم حب الكشف والتقصي حول خيوط الجرائم الجنائية الغامضة ، شكرا لسعادة الحكومة الرشيدة على تغميس الدور للمواطن الكويتي.
وصلتني رسالة تحمل أحد هموم المواطنين حول إجراءات الفحص الطبي الخاص بالخدم الجدد ،علما بأن تعليمات وزارة الداخلية الجديدة الخاصة بإستخراج صحيفة حسن السير والسلوك للخادم مع طباعة وترجمة للصحيفة من مراكز الطباعة واعتماد لصحيفة السلك الجنائي من قبل السلك الدبلوماسي التابع لوزارة الخارجية «يه يه يه يه أأأأأأأأأمش يامحقق !!!»
مواطن هذا ولا محقق ؟؟
أنا أشوفه محقق ويستاهل ترقية بعد .
علما بأن هذا القرار غير صحيح ،لا قانونا ولا عرفا ،فالمواطن غير مكلف بمدى الإهمال الناجم من عمل بعض السفارات بتزويير الصحف الجنائية لرعاياها ،فإذا تم اكتشاف خمس إلى أربع حالات مزورة ،لماذا يتم معاقبة المواطن مابين مواعيد بين فحص طبي لمدة شهر ومابين مواعيد أخرى لوزارتي الداخلية والخارجية ؟هذا بالإضافة إلى طباعة وترجمة نصوص الصحف الجنائية وسلامتها بطوابع مابين خمسة إلى عشرة دنانير، بمعنى آخر ضرائب على المواطن بشكل غير مباشر (المواطن أولى بها الجم دينار بنزين لسيارته أفضل ) أما عن الحكومة و قرارتها الدايخة ،أعتقد أنها مصابة بتخمة اللبن ومقيلة عقب الغدا بقرارات صادرة منها غير مدروسة كالعادة ، بلسان حال :يبه تدرون شلون ،أقيل عقب مطبق الهامور وتالي أصدر قراراتي ،تمسون على خير.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى