المقالات

حل المجلس انتصار للكويت

تبادل الكويتيون التهاني والتبريكات بمناسبة توجيه صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بحل مجلس الامة، كما كان لكلمات سمو ولي العهد الشيخ مشعل الاحمد الجابر الصباح اثر كبير في اشاعة الفرح والتفاؤل في نفوس ابناء الشعب الكويتي ،فهم يعتبرون ان حل مجلس الامة هو بداية عهد جديد سوف يكون مكللا بإذن الله بالانجازات وتحقيق الاهداف والطموحات التي يحلم بها ابناء الكويت جميعاً.
ان قرار حل المجلس يفتح المجال لتحقيق مزيد من الانتصارات للكويت وشعبها ،وسوف يكون بإذن الله تعالى محطة انطلاق نحو المستقبل الزاهر الذي يحلم به هذا الشعب ،بعد سلسلة من الازمات والمشاحنات بين مجلس الامة وبين الحكومة ،وما ساهمت به مواقع التواصل من تأجيج الفتنة وتعكير صفو هذا المجتمع وتمرير الاكاذيب التي شوشت افكار الناس، واشاعت بينهم مشاعر الإحباط واليأس ،حتى جاء قرار الحل فاستبشرت نفوس كل ابناء الكويت وتفاءلوا خيرا ،متطلعين الى مستقبل مشرق حافل بالانجازات والعطاء والتقدم ،لتبقى الكويت كما كانت طول عهدها رائدة على كل المستويات.
نسأل الله تعالى ان تكون المرحلة القادمة مرحلة تعاون مثمر وبناء بين الحكومة الجديدة ومجلس الامة القادم، وان يضعوا مصلحة الكويت نصب اعينهم ،وان يتكاتفوا لتنفيذ توجيهات وتعليمات واوامر صاحب السمو امير البلاد الشيخ نواف الاحمد وسمو ولي عهده الامين الشيخ مشعل الاحمد.
حفظ الله الكويت واميرها وولي عهده وشعبها من كل مكروه ،وأدامها واحة للعز والخير والإنسانية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى