الرياضة

برقان يفاضل بين ألعابه الجماعية لسوء الأوضاع المالية

تدرس إدارة نادي برقان الانسحاب من مسابقات الاتحاد الكويتي لكرة السلة بشكل كامل، لصعوبة الاستمرار في المشاركة بجميع الألعاب الجماعية بسبب ظروف النادي المالية، وسيقرر مجلس الإدارة مصير استمرار اللعبة من عدمه في اجتماعه المقبل، إذ سيناقش التقرير هذا الأمر، لاسيما أن تكلفة مشاركة الفريق في اللعبة أصبحت باهظة على مجلس الإدارة.
وقالت بعض التقارير، من مصادر، إن قرارات الاتحادات في الألعاب الجماعية من بقاء المحترفين الخمسة في كرة القدم، وكذلك المحترفين في السلة واليد، ورفع عدد المحترفين في الطائرة من واحد إلى اثنين في الموسم المقبل، وضع النادي في أزمة عدم القدرة على توفير التكلفة المادية الباهظة على النادي، لعدم وجود منشأة لدى النادي يستطيع من خلالها الاستثمار أسوة ببقية الأندية.
وأكدت المصادر أن الدفع بالانسحاب من السلة، والبقاء في بقية الألعاب الجماعية الأخرى، يعود لأمور تخص اللاعبين الموجودين في الفريق الأول، باعتبار أن معظم لاعبي الفريق الأول لكرة السلة بالنادي من أصحاب العقود، ويرتبط النادي بتكلفة مادية أيضاً معهم على عكس بقية الألعاب الجماعية الأخرى.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى