الإقتصاد

اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية ينظم الملتقى الثالث للخدمات الاستشارية لخطة التنمية

أعلن اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية في بيان صحافي له أنه يعتزم إقامة «الملتقى الثالث للخدمات الاستشارية لخطة التنمية» في الفترة من 10 إلى 12 يناير المقبل بقاعة البركة في فندق كراون بلازا، ويقام الملتقى برعاية عبدالعزيز المعجل، وزير الدولة لشؤون البلدية.
ويقام الملتقى تحت شعار «استكمال خطط البوابة الإلكترونية للتراخيص ومعالجة تحديات خطط البناء والإسكان»، ويسعى إلى معالجة التحديات التي تواجه استكمال مراحل تطوير النظام الآلي للتراخيص، وكذلك تلك التي تواجه خطط الدولة لتنفيذ مشروعات البناء بشكل عام والإسكان على نحو خاص، وذلك ابتداء من المرحلة التحضيرية الأولى التي تشمل الحصول على التراخيص اللازمة من الجهات الحكومية المعنية وصولا للمراحل التنفيذية اللاحقة.
وتحضيرا لإقامة الملتقى، استقبل عبدالعزيز المعجل، وزير الدولة لشؤون البلدية الثلاثاء الماضي وفدا من اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية ضم كل رئيس الاتحاد المهندس- بدر السلمان وأمين الصندوق المهندس- جابر أبو الحسن وأمين السر المهندس- حمود الزعبي وعضوي مجلس الإدارة الدكتور المهندس عادل المشري والمهندس سعدون العيسى، حيث قدم الوفد لمعالي الوزير المعجل دعوة لرعاية «الملتقى الثالث للخدمات الاستشارية لخطة التنمية» وإلقاء كلمته في حفل افتتاحه، ورحب المعجل بالدعوة واعدا بتلبيتها ومثنيا على جهود الاتحاد لتنظيم الملتقى الذي يطرح قضايا تهم بلدية الكويت على نحو خاص ودولة الكويت بشكل عام، وبدوره ثمن السلمان لمعالي الوزير تجاوبه الفوري وموافقته على دعم الملتقى ورعايته.
وتعليقا على إقامة الملتقى، قال المهندس- بدر السلمان، رئيس اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية، بهذه المناسبة، «تواجه مشروعات البناء والإسكان بدولة الكويت كما في العديد من دول العالم تحديات حقيقية، بعضها محلى يتطلب جهدا من الجهات المسؤولة بالدولة، وبعضها الآخر عالمي يرتبط بتداعيات جائحة الكورونا، وفاقمت الأحداث الأمنية التي عصفت بالعالم نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية من حدة تلك التحديات، فالخدمات اللوجستية تأثرت عالميا على نحو كبير، كما شهدت مواد ومعدات البناء والأيدى العاملة نقصا عالميا حادا أثر على توفرها وأسعارها على حد سواء. أما على الصعيد الداخلي فنحن بأمس الحاجة إلى رفع مستوى التعاون بين كافة الجهات المعنية، وتسهيل الإجراءات الخاصة باستقدام العمالة والتجارة الخارجية وتوفير الميزانيات، كما يتعين علينا اختصار إجراءات المناقصات والتعاقدات واستخراج التراخيص آليا من كافة الجهات المعنية دون أي تدخل بشري إلا بأضيق الحدود».
وأعرب الاتحاد عن سعادته لرعاية عبدالعزيز المعجل للملتقى، وتوجه له بالشكر الجزيل على تلك الرعاية، وجاء في البيان أن دعم االمعجل للملتقى يتوافق مع المسؤولية الملقاة على عاتق معاليه، فبلدية الكويت تشكل الجهة الرئيسية التي يناط بها المراحل التحضيرية للتخطيط وتنفيذ مشروعات البناء والإسكان، وكذلك فهي الجهة المسؤولة عن تنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية لنظام التراخيص الخاصة بتلك المشروعات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى