الأولى

وزارة النفط حملت الميزانية بمصروفات غير حقيقية من سنوات سابقة

كشفت جهات رقابية استمرار عدم التزام وزارة النفط بالفتوى الصادرة عن ادارة الفتوى والتشريع وقيامها بتطبيق الفتوى الصادرة عن الدائرة القانونية بمؤسسة البترول الكويتية، الامر الذي حرم ايرادات الوزارة ما نسبته 2٪ بلغ ما امكن حصره منها، ما جملته 000/ 89.625.443 دينار، عن التعويضات المقررة عن خسائر مبيعات النفط الخام والغاز الناتجة عن الغزو العراقي الغاشم للكويت.
وقد اورد ديوان المحاسبة بيان ذلك، وطلب تطبيق توصيات الفتوى الصادرة عن ادارة الفتوى والتشريع مع حصر كافة مبالغ التعويضات التي استلمتها مؤسسة البترول الكويتية من هيئة التعويضات منذ اقرار التعويض وحتى تاريخه وقيد المبالغ المستقطعة منها ديون طرف مؤسسة البترول واتخاذ الاجراءات الكفيلة باستردادها، الإفادة بما يتم بهذا الشأن.فضلا عن تحميل ميزانية السنة المالية 2020/2021 بمصروفات تخص سنوات مالية سابقة بلغت جملتها
000/236.379.484 ديناراً بالمخالفة لقواعد تنفيذ الميزانية.
وطلب الديوان ضرورة التزام الوزارة بقواعد تنفيذ الميزانية لكي يعبر الحساب الختامي تعبيرا صادقا عن مصروفات السنة المالية المعنية.فضلا عن استمرار عدم تحميل ميزانية السنة المالية الحالية بالمصروفات الفعلية لدعم المنتجات البترولية والغاز المسال المسوق محليا عن الفترة من شهر نوفمبر 2020 حتى شهر مارس 2021 والبالغ جملتها 000/98.908.431 ديناراً الامر الذي يترتب عليه اظهار مصروفات السنة المالية 2020/2021 على غير حقيقتها.وأشارت الجهات الرقابية إلى ضرورة زيادة التنسيق مع مؤسسة البترول الكويتية والمتابعة معها اولا بأول قبل استنفاد الاعتمادات المقررة والعمل على تغطية العجز في حال ظهوره بوقت كاف وفق الاطر القانونية حتى يتم تحميل ميزانية كل سنة مالية بما يخصها من مصروفات تقيدا بالمرسوم بالقانون سالف الذكر.فضلا عن مراعاة اعداد الدراسات الكافية والمناسبة لتقديرات الاعتمادات المالية بميزانية الوزارة وفقا لاحتياجاتها وطبقا للتعليمات المالية الصادرة بهذا الشأن.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى