الأولىالمانشيت

1/0 لصالح الحكومة

صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد: ممارسة ديمقراطية راقية
سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد: ليوفق المولى تعالى الجميع لخدمة الوطن العزيز

• القائد النواف أول رئيس وزراء يْعبِّر وزيرته في الاستجواب بأمان
• الحكومة نزلت بثقلها وأثبتت قوتها وقدرتها على المواجهة
• أداء وزيرة الأشغال كان ضعيفاً حيث لجأت إلى الردود المكتوبة مسبقا والنائب المستجوب حمدان العازمي مندفع ولم ينسق مع زملائه بحثا عن البطولة الفردية

صعد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ أحمد النواف منصة الاستجواب قبل استجواب وزيرة الأشغال وزيرة الكهرباء والماء والطاقة د. أماني بوقماز ليتأكد من جاهزيتها لمواجهة الاستجواب، وهذا المشهد لفت أنظار المراقبين حيث اكدوا انه اول رئيس وزراء يعبر بوزيرته إلى «الأمان» بكل سهولة.
فالقائد سمو الشيخ أحمد النواف – بخطوته هذه – أظهر ان الحكومة نزلت بكل ثقلها وقوتها لاثبات انها ليست ضعيفة ولن تتفرج على الاستجواب تلو الاستجواب، حيث انه عندما يتم استهداف احد الوزراء وينجح بعض النواب في هذه المهمة يواصلون استجواب وزراء آخرين.
وأكد المتابعون لجلسة الاستجواب ان أداء الوزيرة كان ضعيفاً وكانت مرتبكة، حيث انها لم ترد بشكل مباشر على الاسئلة، بل لجأت الى الاستعانة بالورق وبردود مكتوبة مسبقاً، فيما ظهر النائب مقدم الاستجواب حمدان العازمي مندفعاً ولم ينسق مع زملائه بهدف الحصول على بطولة، وهو الأمر الذي بدأ واضحاً بنتيجة الاستجواب، حيث وقع ستة نواب فقط على ورقة طرح الثقة في سابقة هي الاولى من نوعها، كما لم ينته الاستجواب الى اي توصيات او تشكيل اي لجنة تحقيق، في خطوة استغرب منها الكثيرون.
وبترجمة لما حصل أمس جاءت النتيجة 1/0 لصالح الحكومة وفي الوقت ذاته لوحظ انه لم يقم اي نائب في الحديث معارضاً للاستجواب ومؤيدا للوزيرة رغم ان ورقة طرح الثقة لم يوقعها الا ستة نواب، وهو الامر الذي يوحي بأن النواب يريدون النأي بأنفسهم عن هذا الاستجواب الضعيف.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى